أخبار وتقارير يوم ٢٧ آذار

أخبار وتقارير يوم ٢٧ آذار

١-السومرية…الوضع يشبه هيروشيما.. روسيا: أمريكا استخدمت 300 طن يورانيوم ضد العراق…
أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم أن القوات الأمريكية استخدمت ما لا يقل عن 300 طن من اليورانيوم المنضب ضد الشعب العراقي.وقال قائد قوات الحماية الإشعاعية والكيميائية والبيولوجية التابعة للقوات المسلحة الروسية، إيغور كيريلوف، إن "الولايات المتحدة الأمريكية استخدمت خلال غزو العراق (2003-2004) ما لا يقل عن 300 طن من اليورانيوم المنضب، ونتيجة لذلك أصبح الوضع الإشعاعي في مدينة الفلوجة أسوأ مما كان عليه في هيروشيما وناغازاكي، ولا تزال هذه المدينة تسمى تشيرنوبيل الثانية".‫ وقالت نائبة وزير الدفاع البريطاني أنابيل غولدي في وقت سابق إن لندن ستنقل ذخيرة تحتوي على اليورانيوم المنضب إلى أوكرانيا.وقال المتحدث باسم البيت الأبيض جون كيربي إن الولايات المتحدة الأمريكية لن ترسل ذخائر اليورانيوم المنضب إلى أوكرانيا، لكنها واثقة من أنها لا تشكل تهديدا إشعاعيا، وحسب قوله، فهذه "أسلحة من النوع التقليدي وقد استخدمت منذ عقود".
وقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، معلقا على التصريحات البريطانية، إن روسيا ستضطر إلى الرد إذا بدأ الغرب الجماعي في استخدام أسلحة ذات مكون نووي.وقال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف: إنه "إذا حدث ذلك، فسوف ينتهي بشكل سيء بالنسبة ل‍لندن".
٢-الجزيرة ……تقرير
هل يلجأ مقتدى الصدر إلى الاحتجاجات مجددا لمنع قانون "سانت ليغو"؟.. خبراء يجيبون الجزيرة نت…بغداد- فتح التحرك الأخير لزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر الباب أمام توقعات جديدة بإمكانية عودته إلى الساحة السياسية من خلال تأجيج الشارع لاحتجاجات جماهيرية ضدّ مجلس النواب بعد أن نجح في التصويت على 7 مواد من أصل 15 مادة من مشروع قانون الانتخابات الجديد الذي ضم دمج انتخابات مجالس المحافظات والانتخابات التشريعية في قانون واحد، وباعتماد نظام الدائرة الواحدة وفق آلية "سانت ليغو" النسبية.وكان مقتدى الصدر قد وجه أول أمس الأربعاء -في خطوة وصفت بالغامضة- بعدم سفر 8 من أبرز قيادات التيار خارج العراق خلال شهر رمضان المبارك، حيث جاء في بيان صادر عن مكتبه "أُبلغَ المسؤول الإداري في الحنانة الأخ مصطفى اليعقوبي، أن يبلِّغَ الشيخ محمود الجياشي والسيد حيدر الجابري والسيد عون آل النبي والشيخ حسن العذاري والسيد جليل النوري والشيخ أحمد المطيري والشيخ كاظم العيساوي والشيخ مؤيد الأسدي بعدم السفر لوجود ضرورات خاصة وعامة".وتأتي هذه التطورات غداة جلسة عقدها مجلس النواب في الثالثة من فجر يوم 20 مارس/آذار الجاري، صوت فيها أعضاؤه الحاضرون على نصف مواد قانون الانتخابات المُعدل والذي يرفضه التيار الصدري بشدّة بعد أن فاز بأكثرية المقاعد البرلمانية (73 من أصل 329 مقعدا) في انتخابات أكتوبر/تشرين الأول 2021 التي اعتمدت نظام الدوائر المتعددة لأول مرة في الانتخابات العراقية.
كما شهدت تلك الانتخابات صعود 40 نائبا مستقلاً من تيارات وحركات سياسية انبثقت عن ساحات الاحتجاج وبالاعتماد على نظام الدوائر المُتعددة، دون الأخذ بطريقة "سانت ليغو" ذات التمثيل النسبي التي اعتمدت -في الانتخابات السابقة لعام 2021- على تقسيم أصوات التحالفات على نسبة 1.9، الأمر الذي أدى -في حينها- لتعزيز فرص فوز الكتل والكيانات الكبيرة على حساب الأحزاب الصغيرة والمستقلين، وفق مراقبين.
ماذا يُخطط الصدر؟
ويسعى مجلس النواب العراقي لاستكمال التصويت على ما تبقى من فقرات قانون الانتخابات المعدل في جلسة أعلن البرلمان أنها ستكون السبت القادم 25 مارس/ آذار الجاري، وهو ما يمهد لعدة سيناريوهات طرحت بالتزامن مع تغريدة الصدر "الغامضة" بعدم سفر 8 من قيادات تياره.في غضون ذلك، يكشف عضو بارز بالتيار الصدري -اشترط عدم الكشف عن هويته- أن الصدر يرفض قانون الانتخابات الجديد الذي صوّت البرلمان على نصف فقراته، وهدّد بدعم احتجاجات جماهيرية ضدّ البرلمان هذه المرة في حال أصرّ الأخير على التصويت على بقية فقرات القانون.وفي حديث خاص للجزيرة نت، يُشير المتحدث إلى أن دعم الصدر لاحتجاجات شعبية وجماهيرية سيكون بطريقة غير مُعلنة هذه المرّة، وفق قوله، عازيًا السبب في ذلك لمنع تكرار الاقتتال الداخلي كما حدث في أغسطس/آب الماضي داخل المنطقة الخضراء، مؤكدا أن الصدر سينتظر إلى نهاية شهر رمضان للتعرف على ردّ الكتل الكبيرة على أرض الواقع، وفق تعبيره. بدوره، يصف الباحث السياسي مجاشع التميمي تعديل قانون الانتخابات الجديد بـ "الاستفزاز المباشر" للتيار الصدري وللمرجعية العليا بالنجف التي كانت قد طالبت عام 2019 بتشريع قانون انتخابات يحظى بثقة الجماهير، مضيفًا "اللجوء إلى التعديل يعد مخالفة للنجف التي ترغب بقانون يشجع على المشاركة الانتخابية بكثافة".وعلى إثر ذلك، فإن الساحة العراقية ستكون مُقبلة على أزمة سياسية جديدة، لاسيما أن أغلب القوى السياسية التي هي خارج البرلمان وحتى القوى المستقلة الحقيقية تقف بالضد من التعديل، وفق التميمي.وفيما يتعلق بمنع الصدر بعض قيادات تياره من السفر، يقول التميمي -المقرب من التيار الصدري- إنه حتى الآن، لم يتم تفسير بيان منع السفر من قبل التيار، لافتا إلى أن ذلك يتعلق بقضايا محددة قد تكون على صلة بالمواقف التي سيتخذها التيار لاحقًا، وفق تعبيره.
هل ستعود الاحتجاجات؟
من جانبه، يكشف النائب المستقل هادي السلامي عن اتفاق بين مجموعة من النواب المستقلين وبعض الأحزاب الناشئة وفئات مختلفة من الناشطين والحركات المدنية لأجل تنظيم مظاهرة كبيرة واعتصام أمام المنطقة الخضراء ومبنى البرلمان اليوم الجمعة وغدا، بغية منع عقد جلسة البرلمان ورفض تمرير بقية فقرات قانون التعديل الثالث لقانون الانتخابات الجديد.وبحسب السلامي -الذي تحدث للجزيرة نت- فإن جلسة البرلمان التي صوت فيها على نصف فقرات قانون الانتخابات المعدل تعد مُخالفة للنظام الداخلي للمجلس، إذ كان من المقرر عقد الجلسة في 19 مارس/آذار الجاري، إلا أن رئيس البرلمان عقدها فجر يوم 20 مارس/آذار خلافًا للنظام الداخلي للمجلس الذي ينصّ على أن يتم الإعلان عن جدول أعمال أية جلسة قبل 48 ساعة من عقدها، وفق قوله.ومن المخالفات الأخرى -التي سجلها النائب المستقل على القانون المعدل- أن آلية تقديمه لم تكُ من خلال مجلس الوزراء أو رئيس الجمهورية، حيث جاء مشروع القانون كمقترح من مجموعة من النواب، مؤكدا وجوب أن يأتي مشروع القانون عبر السلطة التنفيذية التي ستشرف بدورها على الانتخابات من خلال المفوضية، محذرا من أن القانون الجديد سيُعيد العراق خطوات إلى الوراء، كما سيُعزّز من الحزبية والصراع على السلطة والمال.
خيارات مجهولة
ويتفق الباحث السياسي المستقل ضياء واجد المهندس مع عضو التيار الصدري في عودة الصدر بصيغة جديدة لا تعتمد اقتحام المنطقة الخضراء ومجلس النواب، وإنما عبر الضغط الشعبي وإيقاف مفاصل الحركة في وزارات الدولة، متوقعا حدوث احتجاجات ومظاهرات كبيرة بعد رمضان يُشارك فيها التيار الصدري مع القوى المدنية الرافضة لقانون الانتخابات المُعدل.وفي حديثه للجزيرة نت، يضيف المهندس أن الأطراف السياسية الكبيرة ماضية في ترتيبات جديدة للمرحلة القادمة دون أن تأخذ بعين الاعتبار أن الصدر هو الفائز الأول بالانتخابات الأخيرة، فضلا عن عدم مشاركته ولو بـ "الظل" في حكومة شياع السوداني التي تضمّ عشرات المستشارين دون أن يكون أي واحدٍ منهم من التيار.وخلافًا للآراء السابقة، يبدو أن المحلل السياسي علي البياتي متفائل بنجاح البرلمان في استكمال التصويت على قانون الانتخابات الجديد وتمريره بأغلبية الأصوات التي يمتلكها تحالف إدارة الدولة -الذي يضم الكتل الشيعية والسنية والكردية- دون أية معارضة باستثناء بعض الكتل المستقلة المحسوبة على ساحات الاحتجاجات.وفي حديثه للجزيرة نت، يقلل البياتي من احتمالية حدوث احتجاجات شعبية تمنع عقد جلسة السبت المقبل، لاسيما أن أغلب القوى السياسية سواء المشاركة في البرلمان أو المعارضة مستعدة تماما لأية عملية انتخابية.
٣-سكاي نيوز……
عبر بيانين.. أميركا تعلق على ضربتها الجوية في سوريا……أصدرت وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون" والقيادة العسكرية الوسطى "سنتكوم"، بيانين للتعليق على الضربة الجوية التي نفذها الجيش الأميركي في سوريا.
بيان "سنتكوم"

قال بيان القيادة العسكرية الأميركية الوسطى "سنتكوم"، المسؤولة عن الأنشطة العسكرية الأميركية في الشرق الأوسط إن الضربة نفذت مساء الخميس.
أكدت "سنتكوم" أن الضربة جاءت ردا على هجوم تعرضت له قواتها، قُتل فيه متعاقد أميركي وأصيب 5 جنود آخرين.
أوضحت أن الضربة استهدفت منشآت تستخدمها مجموعات مرتبطة بالحرس الثوري الإيراني.
قالت: "سنتخذ دوما كل الإجراءات الضرورية من أجل حماية أفرادنا وسنرد بالوقت والمكان اللذين نختارهما".
أكدت بقاء القوات الأميركية في سوريا من أجل ضمان استمرار هزيمة داعش.
بيان البنتاغون

في وقت سابق، أصدر "البنتاغون" بيانا نقل فيه عن الوزير لويد أوستن قوله: "بناء على توجيهات الرئيس بايدن، منحتُ القيادة العسكرية الوسطى الضوء الأخضر لتنفيذ ضربات جوية الليلة في شرقي سوريا ضد منشآت تابعة لمجموعات مرتبطة بالحرس الثوري".
أضاف أن الضربة الجوية لم تكن فقط ردا على الهجوم الأخير، إنما أيضا على سلسلة هجمات وقعت أخيرا ضد قوات التحالف في سوريا، وكان منفذوها مرتبطون بالحرس الثوري.
أكدت وزارة الدفاع الأميركية أن الضربة كانت دقيقة، ردا على مقتل المتعاقد والجنود الخمسة.
عولج اثنان من الجنود في المكان، بينما نقل الجرحى الثلاثة الآخرون للعلاج في العراق.
تفاصيل الضربة

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن طائرة مجهولة قصفت مستودعا للذخيرة في مركز الحبوب ومركز التنمية الريفية مقابل اسكان الضباط في حي هرابش بمدينة دير الزور.
أضاف أن انفجارات وقعت في قرية الجفرا القريبة من مدينة دير الزور.
أسفر القصف عن انفجارات متتالية في مستودع للأسلحة وحرائق كبيرة.
ضربة سابقة

بحسب المرصد، دوت في 22 مارس الجاري انفجارات بادية البوكمال بريف دير الزور قرب الحدود مع العراق.
كان مصدر الانفجارات منطقة قاعدة تتخذها الميليشيات الإيرانية موقعا لها، وتزامن الأمر مع تحليق طائرة مسيرة مجهولة في أجواء المنطقة.
٤-شفق نيوز……
تسوية إقليمية غيرت موقف الإطار تجاه كوردستان.. ماذا عن الصدر؟…شفق نيوز/ قالت مصادر سياسية مطلعة، إن الاتفاق بين حكومتي بغداد وأربيل على صرف رواتب موظفي إقليم كوردستان، هو جزء من صفقة وافق عليها الإطار التنسيقي، في انعكاس جانبي للتسوية بين المملكة العربية السعودية وإيران. وذكرت المصادر، لصحيفة "الشرق الأوسط" السعودية، أن "قادة الأحزاب الشيعية النافذة رحّبوا بإطفاء جزء من القضايا العالقة مع الحزب الديمقراطي الكوردستاني بزعامة مسعود بارزاني؛ نظراً لتحولات سريعة في القرار الإيراني، بعد التسوية مع الرياض".وأبلغ مصدر مطّلع على الحوارات بين بغداد وأربيل، أن قادة الإطار التنسيقي على قناعة بأنهم في جزء من صناعة القرار الإقليمي، وأن التنازل لخصوم سياسيين في الداخل هو في الحقيقة إدراك لخطورة التوتر في المنطقة".ووفق نواب عن الإطار التنسيقي، فإن التسوية الأخيرة بين أربيل وبغداد وضعت حجر أساس للتحالف السياسي الصاعد على أنقاض غياب التيار الصدري.ووفقاً لمصادر مختلفة، فإن أربيل حصلت على "ضمانات من قوى إقليمية لتسوية وضعها في العراق والمنطقة، باستثمار ما حصل أخيراً بين الرياض وطهران".لكن المصدر، رجح عدم سماح زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، للإطار التنسيقي بالمضيّ قدماً في تغيير القواعد، بعيداً عن تأثيره، متوقعاً تحركاً وشيكاً من الحنانة لوضع العصا في العجلة، وربما التمهيد لعودة نشاطه السياسي".وقالت المصادر، لـ"الشرق الأوسط"، إن "التحركات المرتقبة قد تكون أبعد من محاولة إجهاض قانون الانتخابات بصيغة سانت ليغو، إذ تفرض التسويات الإقليمية الجارية واقعاً مختلفاً ستدفع الصدر إلى التحرك سريعاً".وأوضحت المصادر أن "انعدام التوازن السياسي داخل البيئة الشيعية دفع قوى وأحزاباً إلى التحرك لتشكيل تحالف انتخابي قد يشارك في انتخابات مجالس المحافظات، والنيابية لاحقاً".لكن هذه التحركات الجديدة تتزامن مع ما تصفه المصادر بـ"صحوة الصدر"، وسط توقعات بأن يجد التيار الصدري في قوة شيعية ثالثة فرصة للعب دور من خلف الكواليس لتقويض تمدد الإطار التنسيقي، الذي يحاول الاستفادة من تحولات المنطقة والتوتر فيه، على حد سواء.
٥-بي بي سي عربي ……
تنظيم الدولة الاسلامية :بي بي سي تتعقب البريطانية التي أقنعت ٣ من صديقاتها بالانضمام الى التنظيم ……
تعقبت بي بي سي صديقة شميمة بيغوم المقربة، التي تقول إنها ألهمتها للانضمام إلى تنظيم الدولة الإسلامية، بعد هروبها من معسكر اعتقال في سوريا.ووصفت شارمينا بيغوم، التي لا تربطها صلة قرابة بشميمة بيغوم، صديقتها السابقة التي تريد العودة إلى المملكة المتحدة، بأنها "تعيش على الإعانات"، كما وصفتها بأنها كافرة.ووجدت بي بي سي أيضاً أن شارمينا كانت تجمع التبرعات عبر الإنترنت لأعضاء تنظيم الدولة الإسلامية (داعش)، وهو أمر غير قانوني.ويخشى قائد سوري كبير أن تساعد مثل هذه الأموال داعش على إعادة تنظيم صفوفه.وتظاهرت صحفية من بودكاست "قصة شميمة بيغوم" بأنها متعاطفة مع تنظيم الدولة الإسلامية، واتصلت بشارمينا عبر الإنترنت بعد هروبها من سجن مخيم الهول في سوريا للنساء اللواتي كن مع تنظيم الدولة الإسلامية وأطفالهن.ولا تزال شارمينا في سوريا، مختبئة وتستخدم هوية مختلفة.وكانت شارمينا زميلة شميمة بيغوم، في بيثنال غرين، شرق لندن، عندما اختفت فجأة في ديسمبر/كانون الأول 2014. وكانت قد هربت للانضمام إلى تنظيم الدولة الإسلامية الإرهابي في سوريا.عُثر عليها على وسائل التواصل الاجتماعيوبعد شهرين، لحقت شميمة وصديقتان لها بزميلتهما السابقة في المدرسة إلى ما يسمى بالخلافة التي أقامها تنظيم الدولة الإسلامية.وتزوجت شميمة من مقاتل في تنظيم الدولة وأنجبت ثلاثة أطفال، ماتوا جميعا. وبعد انهيار داعش في عام 2019، عُثر عليها تعيش في مخيم في سوريا، وجُرّدت من جنسيتها البريطانية.وتؤكد شميمة أن شارمينا هي التي أقنعتها بالانضمام إلى داعش والسير على خطاها.وتعقبت بي بي سي شارمينا بيغوم بعدما تلقت معلومات حول حساب على وسائل التواصل الاجتماعي كانت تستخدمه.وخلال حواراتنا معها، ادعت شارمينا أن صديقتها السابقة كانت "مجرد شخص آخر يعيش على الإعانات".وتقول إن شميمة جاءت إلى سوريا فقط لأنها "تبعت صديقاتها إلى ما أصبح أكبر بؤس في حياتها".وعلى الرغم من التكهنات بأن شميمة بيغوم عملت في الحسبة - الشرطة الدينية التابعة لتنظيم الدولة الإسلامية - وصنعت أحزمة ناسفة، تقول شارمينا إن مثل هذه النظريات كانت "إهانة".وتقول إن شميمة لم تكن تغادر منزلها إلا عندما كان زوجها بعيداً، لأنه لم يكن يسمح لها بالخروج.وفي حواراتها مع بي بي سي، سخرت شارمينا من شميمة ووصفتها بأنها فاشلة وكافرة، قائلة إنها دمرت صورة النساء اللواتي انضممن إلى داعش.وقال عضو سابق في داعش لبي بي سي إن شارمينا متعصبة حتى بمعايير داعش. وعندما سُئلت عما إذا كانت نادمة على الانضمام إلى داعش، تجنبت شارمينا السؤال، قائلة فقط إنها لا تريد العودة إلى بريطانيا والذهاب إلى السجن.ومن الصعب معرفة مدى جدية وصف شارمينا لأنشطة صديقتها السابقة في المدرسة، بالنظر إلى محاولات شميمة القانونية للعودة إلى المملكة المتحدة.من جانبها، قالت شميمة إن صديقتها السابقة لعبت دوراً كبيراً في إقناعها بالسفر إلى سوريا في المقام الأول.وقالت: "كانت شارمينا، كما تعلمين، تتحدث إلينا وجهاً لوجه حول القدوم للانضمام لداعش".وأضافت: "تم التلاعب بي للاعتقاد بأن هذا هو الشيء الصحيح الذي يجب القيام به، وتم التلاعب بي بالأكاذيب حول المكان الذي سأذهب إليه وماذا سأفعل".وتابعت: "أعني، في رأيي، أنه على الرغم من أن شارمينا ربما لا تزال متطرفة، إلا أنني أعتقد أنها كانت هي الأخرى ضحية لداعش".وكانت شميمة نفسها قد اعترفت في السابق بانضمامها إلى جماعة إرهابية عندما فرت من بريطانيا، وتتفهم تماما الغضب الشعبي تجاهها.وأثناء إقامتها مختبئة، كانت شارمينا بيغوم تجمع التبرعات مع وصول العائدات إلى أيدي داعش. لقد كانت تنشر قصصاً على وسائل التواصل الاجتماعي ومنصات المراسلة، حول الظروف في معسكرات الاعتقال، وتطالب بالبيتكوين. وقد تمكنت من استقطاب أتباعها في جميع أنحاء العالم، حيث تطلب من الناس إرسال أموالها للنساء المحتجزات في المخيمات.

الأحزمة الناسفة

من غير الواضح المبلغ الإجمالي الذي جمعته، لكن حساباً واحداً كشف عن 29 معاملة بإيداعات بلغ مجموعها 3 آلاف دولار. وهي تستخدم أيضاً حسابات أخرى وعملات مشفرة أخرى.وعندما سُئلت عن سبب جمعها الأموال لجماعة إرهابية، ادعت شارمينا أنها "ببساطة تطعم وتلبس النساء والأطفال الفقراء".وقال قائد قوات سوريا الديمقراطية التي تحرس المعتقلين في مخيم الهول إن تنظيم الدولة الإسلامية يعيد تجميع صفوفه ويهرب الأموال إلى المخيمات، والتي يمكن استخدامها لشراء الأسلحة، والتخطيط للهروب وشن الهجمات.وقال عضوة القيادة العامة في قوات سوريا الديمقراطية نوروز أحمد: "إذا نظرنا إلى المخيمات، فهناك أطفال صغار يبلغون من العمر بضع سنوات ويتم تربيتهم على أيديولوجيا كيفية القتل". وتقول إن شعبها من بين المستهدفين والقتلى.ويأوي المخيم أكثر من 65 ألف شخص و57 جنسية، ويقول الحراس هناك إنهم عثروا على قنابل يدوية وبنادق وأحزمة ناسفة تم تهريبها. ويقولون إن 50 شخصا قتلوا هناك خلال ستة أشهر.وفي يناير/كانون الثاني، أعلنت الولايات المتحدة وتركيا عن عمل مشترك لتعطيل تحويل الأموال إلى داعش.

٦-سكاي نيوز……………الأخبار العاجلة

l قبل 11 دقيقة
تعرف على السعر الحقيقي لـ"ساعة ماكرون".. هل راتبه يسمح؟
l قبل 20 دقيقة
تونس.. مسلسل "فلُّوجة" يثير جدلا واسعا
l قبل 1 ساعة
7 قتلى جراء إعصار ضرب ولايتي ميسيسيبي وألاباما جنوبي الولايات المتحدة
l قبل 1 ساعة
ما أسباب القرار الأغرب؟.. إقالة مدرب بايرن ميونيخ وهو في إجازة على قمة جبال الألب
l قبل 1 ساعة
مشهد نادر الحدوث.. باحث مصري يناقش "الدكتوراه" داخل العناية المركزة
l قبل 2 ساعة
لا تجلس واضعًا ساقًا فوق ساق.. أضرار لم تخطر ببالك
l قبل 2 ساعة
"عبارة التصغير".. الخارجية الروسية تسخر من الأمير وليام
l قبل 4 ساعات
نهاية حزينة لمهاجرين غير شرعيين.. وفاتان وإصابات خطيرة سببها الاختناق في قطار

l قبل 4 ساعات
فيديو لماكرون يثير الجدل وغضب الفرنسيين.. ساعة فاخرة في لقاء تلفزيوني عن ملف التقاعد
l قبل 5 ساعات
فيديو.. اضطراب جوي يتسبب بفوضى عارمة في طائرة
l قبل 5 ساعات
دراسة: المضادات الحيوية قد لا تساعد في بقاء مرضى العدوى الفيروسية على قيد الحياة
l قبل 7 ساعات
الركراكي: أسود الأطلس" يأملون في "كتابة التاريخ" بالفوز على البرازيل.. وهذه استراتيجيتنا في المباراة
l قبل 7 ساعات
مسؤولون أميركيون يؤكدون إصابة جندي في هجمات الجمعة بسوريا
l قبل 7 ساعات
بايدن: الصين لم ترسل أسلحة "مهمة" لروسيا.. ولا أستخفّ ببكين وموسكو
l قبل 8 ساعات
علماء يطورون "ضمادة ذكية" بمقدورها إيصال الدواء بدقة للجروح ومراقبة تعافيها وتسريع إصلاح الأنسجة
l قبل 8 ساعات
مسؤولون أميركيون: إصابة عضو في الخدمة الأميركية في إحدى هجمات الجمعة في سوريا
l قبل 8 ساعات
اللبنانيون يتخلون عن الحلويات الرمضانية الشعبية في زمن الأزمات
l قبل 9 ساعات
في أول ظهور لإبراهيموفيتش بعد غياب طويل.. لوكاكو يعاقب السويد بثلاثية
l قبل 9 ساعات
القائد مبابي يمتع الجماهير في فوز فرنسا الساحق على هولندا برباعية
l قبل 10 ساعات
ترامب يتوعد بـ"الموت والدمار" إن وجهت له اتهامات جنائية
l قبل 10 ساعات
سوريا.. استهداف قاعدة أميركية بقصف صاروخي
l قبل 11 ساعة
بايدن: سنواصل الضغط على بوتين عبر العقوبات وسنستمر في تقديم المساعدات لأوكرانيا
l قبل 11 ساعة
بايدن تعليقا على الضربة الأميركية في سوريا: "لا نسعى لمواجهة" مع إيران
l قبل 11 ساعة
وسائل إعلام سورية: سماع دوي رشقات صاروخية في منطقة دير الزور شرقي سوريا
l قبل 11 ساعة
يمكنه محو مدينة كبيرة.. كويكب يمر السبت بمحاذاة الأرض
l قبل 12 ساعة
بالفيديو.. أمطار رعدية وصواعق في سماء القاهرة
l قبل 13 ساعة
أمام "الرمز الغريب" للاحتجاجات.. حكومة فرنسا تقف حائرة
l قبل 14 ساعة
خطة دولية لإجلاء 4700 مهاجر من ليبيا إلى هذه الدولة
l قبل 14 ساعة
فرنسا والجزائر تتفقان على طي صفحة الأزمة الدبلوماسية
l قبل 15 ساعة
في هذا الموعد.. تويتر ستزيل "العلامة الزرقاء" المجانية
l قبل 15 ساعة
في الصومال.. مأساة "البطون الخاوية" تزحف نحو المدن
l قبل 15 ساعة
فرنسا تحظر "تيك توك" على هواتف العمل لموظفي الخدمة المدنية
l قبل 16 ساعة
البنتاغون يكشف مزيدا من التفاصيل بشأن "ضربة سوريا"
l قبل 16 ساعة
20 صاروخا موجها.. البنتاغون يكشف تفاصيل "ضربة سوريا"
l قبل 17 ساعة
استمرار الاحتجاجات في فرنسا.. وماكرون "لن يرضخ للعنف"
l قبل 18 ساعة
باحثة مصرية تتفوق بالصين.. ابتكار يوفر أموالا ضخمة
l قبل 18 ساعة
فخ الكمأة.. هجوم لداعش في سوريا يودي بحياة 15 شخصا
l قبل 18 ساعة
البيت الأبيض يعلق على ضربة سوريا.. والقوات الأميركية "متأهبة"
l قبل 18 ساعة
فيديو.. لحظة وقوع حادث مروري ضخم في هونغ كونغ
l قبل 19 ساعة
وزارة الدفاع الأميركية لسكاي نيوز عربية: الضربة الجوية الأميركية ضد الحرس الثوري في سوريا هي إنذار مباشر لإيران
l قبل 20 ساعة
حفرا نفقا بفرشاة أسنان.. هروب سجينين لغاية غريبة
l قبل 20 ساعة
مصادر روسية: قواتنا مستعدة لمواجهة أي هجوم أوكراني مضاد متوقع في الأسابيع المقبلة
l قبل 20 ساعة
الإليزيه: إرجاء زيارة الملك تشارلز الثالث إلى فرنسا
l قبل 20 ساعة
فيديو.. تعرف إلى الطبق الصحّي المناسب خلال شهر رمضان
مع تحيات مجلة الكاردينيا

أطفال الگاردينيا

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

993 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع