صوتٌ من الماضي

الهام زكي

صوتٌ من الماضي

صوتٌ من الماضي يُنادي

حبيبتي إليَّ تعالي

فالشوقُ كالإعصارِ يهزُّني

ويزيدُ على الروحِ عذابي

اشتقتُ إليكِ، يا أسطورةَ حبِّي

ونبضَ روحي وفؤادي

اشتقتُ إليكِ يا مدللةً

عبثتْ في جميعِ أوراقي

اشتقتُ لمَنْ جالسَتْني في دلالٍ

وفي عينَيها مكرُ الذئابِ

فأنا والضياعُ واحدٌ

وقلبي المُلتاعُ يُعاني

ناءتْ عن الروحِ طروبُ

ونابَ عنها سهدُ الليالي

والأيامُ في كآبةٍ تمضي

وعليكِ يلجُّ سؤالي

ما غيَّرَ البعدُ فؤادي

ولا فارقَ ذكراكِ خيالي

فجودي بوصلٍ ، يا حلوتِي جودي

به تُحيينَ الفؤادَ ساعةً

ثم ارحلي وبعدها

إليَّ عودي

 

أطفال الگاردينيا

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

788 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع