نعمة الخيال


الهام زكي

نعمة الخيال

على صهوةِ الخيالِ
إليكَ آتِي
بصُحبةِ أشواقي
ونبضِ قلبي
وقمرٌ شاردٌ هناك
ينيرُ دربي
فالنجيماتُ الحبيباتُ
تفتحُ أبوابَها
في جنَّـةٍ مزدانةٍ
في الحُبِّ
أنا القادمةُ
من أرضِ الغياب
يلفُّ هامَتي
كدرٌ واضطراب
أصبو إلى مَنْ يُلملمُني
فنبضُ الحُبِّ لا يُدركهُ
إلاّ من به صبابةٌ
ووجعٌ
على الربابةِ يُغنـِّي
ليغوصَ
في أروقةِ الخيالِ
هانئَ النفسِ ، مُطمئنَّـاً
يشدّهُ حلمٌ جميلٌ
به يتشبثُ قبلَ الرحيلِ
ما لهُ والخيالُ نعمةٌ
في الفضاءِ حرّاً يطيرُ
وحيثُما يكونُ القلبُ سعيداً
هكذا خُلقنا ، نرسمُ الأحلامَ
على رمالٍ من خيال
نوهمُ بها النفسَ
في نيلِ المـُحال

10 / 4 / 2020 / السويد

 

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

344 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع