رحلة إلى الماضي بين التاريخ والتراث البغدادي

رحلة إلى الماضي بين التاريخ والتراث البغدادي

 من أماسي فريق انقياء العراق

نداء عبدالوهاب*:كان ليوم الجمعة الماضية طعم مغمس بالتراث البغدادي والتاريخ لحقبة من الزمن لازالت تتردد حكاياتها على السنة البغداديين..
فريق أنقياء العراق جعلنا نتوه في د ابين بغداد مأخوذون بجمال المكان ولون من الفن البغدادي وهو المربع..
فجاء صوت الماضي ضيفا في حاضرنا يطرق أبواب الحلم والخيال والحنين..
ساعتان في ضيافة التاريخ والتراث البغدادي الجميل في قصر رشيد عالي الگيلاني رحمه الله احد رموز العهد الملكي.. في حديقة مترامية الأطراف يطرزها النخيل الشاهد على تاريخها أشجار النبق المرتبطة طفولتنا البغدادية.. كانت قلوبنا مبتهجة بسماع المربع وحكايا كلماته متجولا بين درابين بغداد وحكايات الچنات و الحب النقي في ماض له طعم الحنين في الوجدان.. جميل ماسمعنا من فرقة علي شاكر....
كان لنا تجوال في اروق القصر وسطوحه وشرفاته. كانت الحيطان باردة الا من لسعة الحنين تكاد تنطق بشوفها لأهلها والشكوى لهم فقد خلت من الضحكات الحكايا والعصريات الجميلة.....
شكرا لكل من شارك في جعلنا نتمتع في تلك الأمسية الجميلة..
الست أسماء الشالچي فراشة تتنقل بألوانها بوجهها السمح بين الحاضرين توزع التحيات الابتسامات ممتنة للحضور جميعا وقتا ممتعا..

 *مدير مكتب الكاردينيا في بغداد

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

728 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع