قَصِيدَتَا وَرَائِعَتَا مايا عوض ومحسن عبد المعطي محمد عبد ربه لحبٍّ يحرقُ الموروثَ يتحدّاهُ

 قَصِيدَتَا وَرَائِعَتَا مايا عوض ومحسن عبد المعطي محمد عبد ربه لحبٍّ يحرقُ الموروثَ يتحدّاهُ

بقلمي أ د الشاعر والناقد والروائي المصري / محسن عبد المعطي محمد عبد ربه شاعر العالم شاعر الثّلَاثُمِائَةِ معلقة والشاعرة اللبنانية القديرة / مايا عوض

{1} الصدى

بقلمي الشاعرة اللبنانية القديرة / مايا عوض
الصدى لا يكونُ ناتجًا
دون صوت يردّدهُ
لكنكَ صدًى لترجيعِ الأفكارِ
في ذهني أدعوهُ
تكثيفُ الأصداءِ سماعٌ
لمقاطعَ تبدأُ من لقياك تهمسُهُ
رسمتكَ كأميّةٍ لا تعرفُ الخطوطَ
فكنتَ أنتَ نهجًا أرسمُه ُ
اِقتلع ذاك الهمسَ وتعالَ
إليّ كشوقِ قمح للأرض أزرعُه
ولا تملي عليّ إلا صورةً
تنبضُ بك نبضًا أعشقُهُ
بكَ لا أنتقلُ من ممرٍّ إلى آخر
بل أنتَ غابةٌ دربُها عميقٌ أكتبُهُ
رويدكَ عليَّ
أنتَ إبحار دون ماء أبحرُهُ
ثاثرةٌ نبضاتي بكَ
نتسلّقُ لحنًا ننتجهُ
ما أجملَنا صدًى عميقًا
إذا ما كانَ غرقُنا صوتًا
لحبٍّ يحرقُ الموروثَ يتحدّاهُ
بقلمي الشاعرة اللبنانية القديرة / مايا عوض
{2} أَيْنَ تَسِيرُ غَزَّةُ بِلَا سَنَدٍ مِنَ الدُّوَلِ الشَّقِيقَةْ ؟!!!
بقلمي أ د الشاعر والناقد والروائي المصري / محسن عبد المعطي محمد عبد ربه شاعر العالم شاعر الثّلَاثُمِائَةِ معلقة
مُهْدَاةٌ إِلَى صَدِيقَتِي الراقية الشاعرة اللبنانية القديرة / مايا عوض تَقْدِيراً وَاعْتِزَازاً وَحُبًّا وَعِرْفَاناً مَعَ أَطْيَبِ التَّمَنِيَاتِ بِدَوَامِ التَّقَدُّمِ وَالتَّوْفِيقِ وَإِلَى الْأَمَامِ دَائِماً إِنْ شَاءَ اللَّهُ تَعَالـَى .
لَأَنْتِ صَدًى لِأَفْكَارِي الْعَمِيقَةْ = تُجَاوِبُنِي بِغَزَّةَ يَا رَفِيقَةْ
فَأُورُبَّا وَأَمْرِيكَا تَدَنَّتْ = لِإِسْرَائِيلَ تَحْسَبُهَا صَدِيقَةْ
تُسَانِدُ عُصْبَةَ الْغَدْرِ الْمُوَالِي = لِمَنْ خَانُوا الضَّمِيرَ بِلَا وَثِيقَةْ
أَرَاقُوا مِنْ دِمَاءِ الْعُرْبِ نَهْرًا = وَمَا اكْتَرَثُوا وَمَا رَامُوا الْحَقِيقَةْ
وَلَكِنْ خَطَّطُوا لِمَزِيدِ غَدْرٍ = بِغَزَّةَ وَابْتَغَوْا مِصْرَ الْعَرِيقَةْ
إِلَى أَيْنَ المَسِيرُ وَقَدْ سُلِبْنَا = حُقُوقَ الْوَحْدَةِ الْكُبْرَى الْعَتِيقَةْ ؟!!!
وَأَيْنَ تَسِيرُ غَزَّةُ خَبِّرُونِي = بِلَا سَنَدٍ مِنَ الدُّوَلِ الشَّقِيقَةْ ؟!!!
بقلمي أ د الشاعر والناقد والروائي المصري / محسن عبد المعطي محمد عبد ربه شاعر العالم شاعر الثّلَاثُمِائَةِ معلقة
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

538 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع