من الأدب - العالمي مخزن ألحاجيات المتفرقه / ح٩


د.طلعت الخضيري

من الأدب - العالمي مخزن ألحاجيات المتفرقه / ح٩

قضت ألطفله وجدها يومان ، تساعد نل تلك ألسيده في عرض ألدمى وهي مغطاة بالأثواب ألجميله ، وهم يتنقلون في بعض ألقرى ، وتستلم هي قليلا من ألنقود ، ولقد كانت سعيده وممتنه لتلك ألسيده.

في أمسية أحد ألأيام ،ولم يكن لديهما عرض دمى ،خرج ألجد وحفيدته يتنزها ن في ألمروج ألمنتشره حول ألقريه ، فوجئا وبعد أن ء ابتعدا عن القريه بحلول ألضلام ، و بدأت ألغيوم تتلبد في ألسماء ، وبدأ ألمطر ينهمر بغزاره، و وجدا أنفسهما قرب أحد ألنزل ألقرويه ، فقررا قضاءألليله به . عندما دخلا ألنزل ، لاحظت ألطفله أن بعض ألرجال تجمعوا في غرفه جانبيه عند ألمدخل يقامرون بلعب ألورق ، وعلا ضجيجهم وصخبهم ،لاحظت أن جدها عندما شاهد ذلك، بدت على وجهه علامات ألفرح والنشوه ثم همس في ءا ذنها:
- أنظري ءان هؤلاء يقامرون ، ءانها فرصتي لاسترداد ثروتي . ءاعطيني ما لديك من نقود.
- كلا ياجدي ، أتوسل ءاليك أن لا تفعل ذلك ، ليس لديناغير تلك ألنقود ألقليله.
ءاضطرت أخيرا ، وبعد ءالحاح جدها، أن تسلمه بعض ما لديها من نقود لكنها ءاحتفظت بقطعة ألنقد ألذهبيه ألتي أخفتها في ملابسها.
تلك ألليله أوت نل مبكرا ءالى الفراش بينما بقي ألجد يقامر مع من كان هناك في صالة ألنزل.
في منتصف ألليله ، ءاستيقضت نل عندما شعرت أن هناك شخص قد تسلل ءالى غرفتها ، وأخذ يبحث في حاجيتها . عندما دققت ألنظر جيدا فوجأت أن لم يكن ذالك ألشخص ءالا جدها وهو يبحث عن ألنقود وتضاهرت نل بالنوم .
أصاب ألرعب ألطفله وأخذت تفكر أن جدها قد يسرق مستقبلا ألسيده ألطيبه ألتي آوتهما بعد أن خسر كل ما لديه من ألنقود في ألليله السابقه.فقررت آسفه ألمغادره مع جدها في أليوم ألتالي لتلافي أن يحدث ذلك.
يتبع

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

673 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع