"شقيقته وقميصه".. بعد ١٧عاما مدافع إيطاليا يكشف كيف استفز زيدان

زيدان بعد نطحه مدافع إيطاليا ماتيرازي

الحرة - واشنطن:أكد لاعب منتخب إيطاليا السابق، ماركو ماتيرازي، أخيرا، الكلمات التي أدلى بها لأسطورة كرة القدم الفرنسية، زين الدين زيدان في نهائي كأس العالم 2006، والتي أدت إلى النطحة الشهيرة، سيئة السمعة، التي تورط فيها الأخير ليطرد من المباراة.

وقال ماتيرازي في مقابلة مع "إيطاليان فوتبول تي في": "هل تعرف الأحاديث الجانبية المتدنية في الدوري الأميركي للمحترفين؟ لم يكن تعليقي بمثابة شيء من حديث القمامة هذا، لقد عرض أن يهديني قميصه في نهاية المباراة، فقلت له: لا، أنا أفضل أختك".

وكان زيدان قد تحدث سابقا في مقابلة مع صحيفة "ليكيب" عن الحادثة قائلا: "لقد استفزني بالحديث عن أختي ليلا. لست فخورا بما فعلته، لكن هذه النطحة" جزء من مسيرتي".

وأضاف: "في ذلك الوقت، كنت أكثر هشاشة، لم يهن أمي لكنه أهان أختي".

وكان من المفترض أن يشكل نهائي مونديال 2006 مناسبة لاعتزال مثالي لواحد من أهم لاعبي منتخب الديوك، من خلال إضافة لقب عالمي ثان بعد إحراز فرنسا كأس العالم 1998.

وكانت البداية ممتازة مع افتتاح زيدان التسجيل من ضربة جزاء في الدقيقة السابعة، قبل أن يعادل ماتيرازي لإيطاليا، لتدخل المباراة بعد ذلك في الوقت الإضافي.

وسجل ماتيرازي، المعروف باستفزاز اللاعبين "هدفه الثاني" عندما أفقد زيدان صبره بتعليقات تناولت شقيقة الأخير، فكانت "النطحة" الشهيرة على صدر الإيطالي التي أسقطته أرضا وأسقطت زيدان من المعادلة الفرنسية ببطاقة حمراء قبل عشر دقائق من انتهاء المباراة بوقتها الإضافي، وكان اللقب الرابع لإيطاليا من خلال ركلات الترجيح التي شاهدها زيزو من غرفة الملابس.

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

1634 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع