هوايات سابقة من ايام الطفولة و الشباب وحاليا في ايام الشيخوخة !!!

                                                          

                              سيف الدين الألوسي

هوايات سابقة من ايام الطفولة و الشباب وحاليا في ايام الشيخوخة !!!

١- أيام الطفولة : كانت هواياتنا على ما اتذكر ،، انتظار افلام كارتون لباباي وميكي ماوس وقراءة مجلات سوبرمان ونبيل فوزي ورندة !! والوطواط ولولو وصديقها طبوش ،، ومجلة العربي الكويتية وملحقها العربي الصغير ،وجريدة الرياضي ومتابعة برنامج الرياضة في اسبوع للاستاذ مؤيد البدري مليون رحمة عليه ،، وتربية الحيوانات الاليفة ورسم الطائرات المدنية والحربية ،، واكل اللكستيك والبادم والصميط والعمبه والصمون عنادا على منع الاهل ،،،،، وانتظار مسلسلات خفايا باريس وتحت موس الحلاق والمنتقمون وروهايد ،، وطبعا الطوبه بالشارع وطوبة ام تلاث دراهم لو ام الممية ، والكواله طابوك واذا ماكو ،، اي شي من القنادر الى الهدوم والبلوزات !!! ومتابعة هشام عطا عجاج وحامد فوزي ولطيف شندل ومحمد ثامر وجمولي وعمو بابا وقاسم زوية وحسن بله وصاحب خزعل وغيرهم ،،،، ومشاهدة افلام رنكو وماجستي وشمشون الجبار في سينمات النوادي ،،، وطبعا المشاغبة في الصف ،،، والفروت غامز والشامية والجبس مع الببسي والكوكا كولا ،،، وقراءة مجلات السيارات والطوبة والطائرات ،،، ومثل اوستن مارتن مال جيمس بوند واللي كلشي بيها ،، والاوبل جي تي واللوتس الخ ،، وطائرات البوينغ ،٧٢٧ و٧٣٧و٧٠٧ والدي سي ٨ و٩ والكراڤيل والترايدنت والڤي سي ١٠ ووو الهوكر هنتر والميغ ١٥ و ١٧ و٢١ الخ ،،،، وكذلك لعبة المونوبولي والرسك وجمع السيارات الماج بوكس والجنود الصغار وتلزيك الطيارات !!! واخيرا وليس اخرا سماع المطرب شفيق جلال !!!!!!!!!!!!!!!!!!!

٢- ايام المراهقة والشباب ومرحلة منتصف العمر :
بالبداية ايام المراهقة والشباب حيث ازدادت الهوايات وتنوعت ،، ومنها طبعا كرة القدم التي لو كنت باقي بيها واحترفت لكانت اموري هواية احسن وچان هسه اني مدرب توتنهام!! ،،، والبيزبول والهاند بول لكلية بغداد وهي تشبه لعبة السكواش وعيبها تصرف قنادر هواية ،، والتنس والسباحة والووتر سكيينغ في الصليخ او التزحلق على الماء وشبع حجار وتفال من الواقفين على جسور الائمة والصرافية وباب المعظم والعتيك ،، وتحمل دوريات الاستخبارات مقابل وزارة الدفاع والشرطة النهرية ،،،، وطبعا الموسيقى بكل انواعها الغربية والشرقية ،، والذهاب الى الثرثار للتخييم او الجزرات بالفحامة مثل حسن يوسف ويوسف فخرا الدين واحمد رمزي وسعادحسني ونوال ابو الفتوح ونيللي وگمالات الشغالة ام الفتوح وثلاثي اضواء المسرح !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! ،، والسياقة بهدوء مع الموسيقى ،، وانتظار مكالمات غونداليزا رايس وتاتشر وسوزان رايس الى ان يحمه التلفون ،،، وحفلات النوادي والريسز ،والسفر طبعا ومشاهدة الافلام المحترمة ،،، وضرب الفريدة والامستل والشهرزاد والاسكالوب الناهي والباجه والتكه والليه بالشارع على تنكات الصبغ الفارغة للحديثة وارمسترونغ وبوران ،،، وطبعا القراءة المستمرة حيث لا استطيع النوم قبل قراءة كتاب او مجلة لمدة ساعة او ساعتين ،، ومتابعة اخر التطورات في العلوم والطب والطيران والتأريخ القديم والحديث ومذكرات الشخصيات المهمة ومذكرات الراقصة شوشو ومعها ريمون وجاك في الباخرة بين بيروت ونيس !!!!!!!! ،،، وووو اخيرا وليس آخرا الابتعاد عن السياسة والمظاهرات ومسيرات التأييد للحزب والثورة !!
اما بعد التخرج والعسكرية ،، فتنظيف دشبول السيارة الرينو من گرافيع خشم ن ض جبار اللازكها على الجكمجة لانني كنت اخذه معي ،، وچماله چنت كاطع مهر وطالع ويه مرتي بالليل !! وتطورت الهوايات بعد الزواج وانا في العسكرية الى الحيرة في مستقبل الاولاد وانا في محيط هائج ومستقبل العائلة والاولاد ،، وتچبين الدماغ ما عدا التفكير بالتسريح والاجايز لتشبع من اسرتك ،،، ومن ثم طار العمر بسرعة لتجد نفسك تركض والعشه خباز وتنتظر الفرج ،، والتحول من الكحول الخفيف او الهاون ٦٠ الى المدفع ٨ عقدة الثقيل او سيد الصنوف ،، والتغير من الروثمان الى السومر الالماني ،، وزيادة النق براس المره والجهال وخصوصا بعد مشاهدة سو سو ، سو لاري يوميا بالتلفزيون ومشاهدة لوكية الامس واليوم ، والرسم بالزيت والاكريلك والتخصص في السجاد الشرقي والايراني وخصوصا القروي الجميل ،، والعديد من الفعاليات البعيدة عن سماع الاخبار والتلفزيون والسياسة والقيادة الحكيمة ،، الخ .
٣- في الشيخوخة :
مشاهدة سامبلات من وجوه البرلمان والساسة موديل ٢٠٠٣ صعودا والدك واللطم على راسي، مشاهدة ميلودي كلاسك وروتانا كلاسك والافلام العربية العربية القديمة ،، متابعة برامج الطبخ للشيف انطوان وتيتا لطيفة وغيرها ،،، سماع اغاني ايام عرسي باليو تيوب ،،،،، تصفيط حبابي الادوية حسب اوقاتها اسبوعيا ،،، وقت اكثر للتكلم مع الكلاب والبزازين والطيور والبلابل والحديقة ،،،،، التواصل مع جميع الاصدقاء والاقارب الاعزاء والناس المحترمة ومن الجميع في كل الاعمار في الفيس بوك ،،، الكتابة والرسم والذهاب الى المتنبي عندما اكون ببغداد الحبيبة احيانا لشراء الكتب الرصينة الصادرة حديثا والالتقاء ببعض المتروكين في بغداد من المثقفين ،،، الالتقاء بالاصدقاء والاخوة من الزمن الجميل،،، ،، وطبعا الاتصال اليومي بالاولاد والبنات والاحفاد عبر الفايبر والواتساب والايمو والماسنجر وعبر القارات والولايات، ( خلفله على ستيف جوبز الله يرحمه مليون مرة وبيل غيتس الله يطول عمره ويرزقه )) ،،، وانتظار زيارة عزرائيل لضمنا الى المنتخب ( منتخب الراحة الابدية ) ،، في اي وقت يريده ويراه مناسبا .
محبتي واعتزازي الكبير لكل الاصدقاء والاحبة مع الاعتذار .

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

433 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع