رأي ؟!

                                              

                           سيف الدين الألوسي

رأي ؟!

الانسان ، يولد عاريا ويصرخ ويبكي وهو ليس لديه قرار لا بلونه ،ولون عينيه، ولون شعره ،وأسمه ، ودينه ومذهبه ، وجنسيته ،، وعائلته وعشيرته ،، وذكاؤه وتعليمه ،،، ووطنه ونوع حياته !!
ومن ثم يغادر دنياه صارخا عاريا باكيا ضعيفا ، كما ولد ، وليس له قرار بانتهاء عمره بأي طريقة وان كانت استشهاد بسبب الحروب التي عملها غيره ولا شأن لها بها ،او المرض ، او حادث ، او بسبب ڤايروس صناعي، او بسبب الشيخوخة ،،
الانسان ، ومهما كانت ظروفه واصله وفصله وعمره ،، لا يتم تقييمه الا باعماله وفائدته للناس وعلمه واكتشافاته التي تفيد بني جنسه ، وبقية الكائنات الحية وكوكبه الذي خلقه الخالق فيه ،، اما من كان حاكم ،، او ملك او امير مخلص اصباغ الشعر السوداء كلها ،، او ملياردير بالكلاوات والطرق الاخرى المشروعة وغير المشروعة !! او سياسي كمبرن ،، او ابن فلان وعلان ،، فهي لا تنفع في يوم لا ينفع مال ولا بنون ومهما كان اصله وفصله ودينه وملته ،،، فغاندي وباستور وارخميدس وفيثاغورس واديسون وابن سينا والخوارزمي وفليمنغ وماكسويل ومانديلا وستيف جوبز وفريد الاطرش وام كلثوم وبيكاسو وفرانك سيناترا واينشتاين ونيوتن وبيتهوڤن وموزارت ووووو ووو !!! تركوا اعمق الدروس والاثار والمنجزات دون ان يسأل احدا عن لونهم وقوميتهم ودينهم وملتهم ،، ويتم تذكرهم وبالخيرو بانتظام من قبل الانسانية ولخدماتهم وابداعاتهم ورغم رحيلهم ،، ولا احد يتذكر ميلياريرا او أميرا او ملكا او رئيسا لدولة عظمى او ظالما ومهما كان !
فقط للتذكير بأن الانسان بعمله وخلقه وانسانيته فقط وفقط وفقط ،، والمحظوظ هو من سيحضى بمساحة متر بمترين بالزايد في ارض الله الواسعة وفي اي مكان ،، ويترحم عليه الناس دون ان يلعنوه ويسبوه يوميا ، وكما يسبون ويلعنون من كان يملك اكبر ثروة وقوة وسلطة وهيبة مزيفة مليئة قيح ونفاق .
مجرد خاطرة في زمن اللا معقول .

   

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

727 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع