(نَرْدُ النَصِّ) يتدحرجُ من لندن، إلى بيروت وبغداد بـ ١٣٨٠ صفحة

         

(نَرْدُ النَصِّ) يتدحرجُ من لندن، إلى بيروت وبغدادبـ 1380 صفحة

   

الحرثُ الشعريُّ لعدنان الصائغ، في ربع قرنٍ من الكتابة.


(ثقافات : بيروت/ بغداد/ لندن)عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر في بيروت، ودار سطور في بغداد، صدر هذا العام 2022 ديوان (نَرْدُ النَصِّ) بـ 1380 صفحة. وهو نص طويل مفتوح، للشاعر عدنان الصائغ. استغرق العمل فيه أكثر من ربع قرن (1996-2022 / بيروت - لندن)

وهو حرثٌ شعريٌّ؛ مثير وخطير، في متون المسكوت عنه وفي هوامشه، بجرأة كبيرة، وتعمق وتفحص واسعين، حافراً ومتسائلاً ومستقصياً الكثير من المفاهيم في السياسة والدين والجنس والميثولوجيا والسوسيولوجيا والموروث والآداب. وانعكاسات ذلك على حالنا ومآلنا الذي وصلنا إليه.

وهو أيضأً رحلة مدهشة مفتوحة على مصراعيها مع تقلبات النرد، في سديم المطلق وداخل حيواتنا، في التاريخ الشخصي والتاريخ العام، وفي الأفكار والثقافات العامة، والذاكرة الشعبية والشفاهية، والمتداول والغائص والغاطس من الاحداث، والهامش الذي يصبح متنا، والمتن الذي يصبح هامشاً.

*
يقول الشاعر والناقد حكمت الحاج: "بعين تغمرها الدهشة، يجب النظر الى ما أنتجه الشاعر عدنان الصائغ في مشروعه الشعري المتشعب (...) فعلى مدى 1380 صفحة، تتهادي قصيدة شعرية مسترسلة طويلة، أطلق عليها شاعرها عبارة "نص مفتوح طويل"، دون فواصل أو وقفات أو استراحات، فيها كل ما يمكن ان يخطر على بالك شكلاً من استعمال امكانات الطباعة والريازة والتنضيد والتنميق والزخرف والرسم والتشكيل والكاليغراف (...) أما من حيث المضمون، فلا يمكن على الإطلاق اختصار مظاهر الجنون الشعري المتضمنة في "نرد النص"، في هذه العجالة، على ان تكون لنا اطلالة متأنية على هذه القصيدة- النص- الحدث - العجب، هذا على افتراض ان بالإمكان حقاً وصدقاً، قراءة 1380 صفحة من الشعر المصّفى، دون ارتكاب خلل عقلي (...) لقد قضى الشاعر عدنان الصائغ في "نرد النص" هذا، على كل احتمال للتجريب ضمن مغامرة الكتابة الشعرية العربية، وأظن إنه في كتابه الشعري هذا إنما يقول للشعراء أن يذهبوا ويبحثوا لهم عن مخططات جديدة، ومغامرات شكلانية، وتجريبات لغوية، غير تلك التي ألفناها قبل صدور نرد النص".

ويقول أحد الشعراء والكتاب، في صحيفة "الزمان":
"قبل أن تبدأ بقراءة هذا الديوان، ضعْ قربك علبة باراسيتول ومنشفة ونسخة من القرآن الكريم.
الباراسيتول للصداع، والمنشفة لمسح التراب الذي ستثيرهُ الكلمات، والقرآن لتقسم على عدم قراءة عدنان الصائغ مرة أخرى".

*The Arab Institute for Research & Publishing in Beirut, and Dar Stoor in Baghdad, are opening the new year 2022 with:

The Arabic edition of The Dice of The Text - A long open poem in one volume with 1380 pages, written by Adnan Al-Sayegh.
It is a bold poetic exploration of the main taboos of the Arab-Islamic heritage and customs (as well as the rest of the world) of politics, religion and sex. The book also delves into topics of contemporary reality, challenging many concepts. This poetic work took more than a quarter of a century to complete.

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

998 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع