هل يمنع ورثة نجيب محفوظ مسلسلاً يجسّد شخصيته؟

                  

اعلن الفنان المصري أحمد حلمي، منذ فترة، عن استعداده لتقديم شخصية الأديب المصري العالمي نجيب محفوظ، في عمل من تأليف عبد الرحيم كمال، ويحمل عنوان "الأديب"، إلا أنّ هدى ابنة محفوظ خرجت لتؤكد أنّ العمل لن يتم من دون الرجوع إليها.

وأوضحت أنّ حلمي وكمال زاراها قبل سنوات عديدة وعرضا عليها تحويل قصة والدها إلى عمل تلفزيوني، وأنها وافقت مبدئياً، لكن الحديث في هذا لم يتكرر مرة أخرى، لتفاجأ بتصريحات تؤكد أنّ العمل جارٍ تنفيذه.


وأكدت هدى محفوظ أنّ ذلك لن يتم من دون الرجوع إلى الورثة الذين تمثلهم بصفتها ابنة الأديب الحائز جائزة نوبل في الأدب عام 1988.

وأضافت، في تصريحات منسوبة إليها، أنّ هناك معلومات خاطئة جرى تداولها عن والدها، ويجب تصحيحها.

ولم يعلّق أي من القائمين على المسلسل على ما قالته هدى محفوظ، إلا أنّ أحد المقربين من حلمي أكد، في تصريحات لـ "العربي الجديد"، السبت، أنّ ما قالته محفوظ حدث فعلياً لكن إبان انتشار فيروس كورونا، حين توقفت الكثير من المشاريع الفنية، بجوار تصوير فيلم "واحد تاني" المعروض حالياً في دور السينما، مشدداً في الوقت عينه على أنّ العمل لن يتم دون الرجوع إلى ابنة الراحل محفوظ، "لأنه حق لها وسيجري التواصل معها قريباً لإعادة الحديث عن المسلسل، والحصول على كل المعلومات والوثائق منها".

كما نفى المصدر ما قيل عن أنّ عبد الرحيم كمال بدأ في كتابة المسلسل، الأمر الذي يتطلب الحصول على موافقات كتابية من الورثة، كما أنه يتطلب تحضيرات عديدة على كافة المستويات لضرورة الإلمام بالتفاصيل، مشدداً على أنّ حياة نجيب محفوظ وكتاباته "تحتاج إلى دراسة".

إذاعة وتلفزيون‏



الطرب الأصيل

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

629 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع