تعرفوا على مسيرة أنجيلا ميركل الملحمية في 'المُستشارة'

       

الكتاب المترجم للعربية يسلط الضوء على الصعود الملحوظ لزعيمة الغرب غير الرسمية وتألقها السياسي وتحولها الى أقوى امرأة في العالم.

ميدل ايست اونلاين- برلين - صدرت عن الدار العربية للعلوم ناشرون ترجمة الأصل الإنكليزي لكتاب "THE CHANCELLOR: The Remarkable Odyssey of ANGELA MERKEL" وجاءت النسخة العربية بعنوان "المُستشارة: مسيرة أنجيلا ميركل الملحمية" تأليف كاتي مارتون وتعريب ماجد حامد ومراجعة وتحرير مركز التعريب والبرمجة في بيروت.

بين دفّتي كتاب "المُستشارة" نقرأ السيرة الذاتية للمستشارة أنجيلا ميركل، سيرة تستعرض بالتفصيل صعودها الملحوظ وتألقها السياسي لتصبح أقوى امرأة في العالم. يجمع الكتاب بين سيرة ذاتية آسرة، وقصة إنسانية لشخصية ارتقت لتصبح زعيمة الغرب غير الرسمية، وهي التي نشأت في ألمانيا الشرقية التي يسيطر عليها الاتحاد السوفياتي.
شرعت كاتبة السيرة الذاتية المشهورة كاتي مارتون في اختراق لغز أنجيلا ميركل لتطلعنا على مسيرتها حتى أصبحت ما هي عليه الان. ووجدت الإجابة في عبقرية ميركل السياسية التي أظهرت قدرة استثنائية في مجادلة خصومها بدل محادثتهم، وبراعة في التفاوض جعلتها تعقد الصفقات من دون أن تساوم على مبادئها، ودهاء جعلها تُقرّب خصومها السياسيين منها وتعيّنهم في حكوماتها وتتبنى سياساتهم وتجرّدهم من الشعارات التي يمكنهم أن يستخدموها ضدها. كما تمتّعت أنجيلا ميركل بالتواضع الذي أتاح للآخرين أن ينسبوا الفضل لأنفسهم في النجاحات التي عملوا معها على تحقيقها، وبالحكمة التي جعلتها تبقى بمنأى عن الفضائح.
إن قراءة كتاب "المستشارة" ضرورة لكل شخص يبحث عن نموذج يحتذي به في سعيه للوصول إلى السلطة والاحتفاظ بها والحكم بما تمليه المبادئ الأخلاقية، كما أن الكتاب مهم لكل من يريد معرفة كيفية جسر الهوة في المجتمعات المنقسمة على نفسها.
إنها أنجيلا ميركل التي عرفت كيف تتصدّى لعدوانية بوتين، ووفرت الملاذ الآمن لمليون لاجئ شرق أوسطي، ووحّدت أوروبا، والتي تعقّدت علاقتها مع صديقها الرئيس الأميركي باراك أوباما إثر فضيحة التنصّت. امرأة نجحت في مواجهة تحديات غير عادية فغيّرت بلدها وأعادته قوة عالمية يُحسب لها ألف حساب.
إن هذه السيرة الأخلاقية تُظهر الفرق الذي يمكنه أن يحدثه قائد استثنائي لصالح بلده والعالم.
ألَّفت كاتي مارتون تسعة كتب كانت من الأكثر مبيعاً على قائمة نيويورك تايمز، منها "أعداء الشعب"، "رحلة عائلتي إلى أميركا"، والذي كان ضمن القائمة القصيرة لجائزة دائرة نقاد الكتاب الوطنية بالإضافة إلى كتب "القوة الخفية"، "الزيجات الرئاسية التي شكّلت تاريخنا" و"المؤمن الحقيقي"، "ستالين آخر جاسوس أميركي"، و"مذكرات باريس" وقصة حب" الحائز على جائزة المراسل السابق التي تقدّمها أن بي أر وأي بي سي نيوز.
سعت مارتون في كتاباتها الى النهوض بحقوق الإنسان وهي التي كانت لاجئة ذات يوم وأصبحت عضواً في مجلس إدارة لجنة الإنقاذ الدولية، والأكاديمية الأميركية في برلين وجامعة أوروبا الوسطى وكانت رئيسة لجنة حماية الصحفيين.
حصلت مارتون على جائزة جورج فوستر وجائزة بيبودي للصحافة الإذاعية، بالإضافة إلى جائزة ماتريكس للنساء اللواتي يغيرن العالم وجائزة نيفاس لحقوق الإنسان.
ولدت مارتون ونشأت في المجر، وهي أم لفتى وفتاة، وتعيش في مدينة نيويورك.

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

505 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع