نتائج التحقيق بحادثة اغتصاب سائحة بريطانية في البصرة

رووداو ديجيتال:أفادت معلومات حصلت عليها شبكة رووداو الاعلامية، بأن السائحة البريطانية التي قدمت شكوى بتعرضها للاغتصاب في مدينة البصرة، مارست الجنس مع المشتكى عليه برضاها، وذلك وفق نتائج التحقيق.

وبحسب المعلومات فإنه في الساعة 1:55 دقيقة من ظهيرة يوم 29 من أيلول الماضي وردت أخبار تفيد بوجود حادث اغتصاب لسائحة بريطانية الجنسية، تدعى (إ . ج . و) تولد 1979 تعرضت الى الاغتصاب من قبل عامل نظافة داخل فندق اطلس وتوجد كدمات في وجهها، ولاذ العامل بالفرار، فيما قدمت السائحة البريطانية الشكوى ضده.


تم القبض على العامل من قبل القوات الامنية، حيث كانت أقواله كالتالي:

‏‏- عندما كنت ازاول عملي في الفندق شاهدت المشتكية البريطانية وتحدثت معها وتبادلنا ارقام الهواتف.

‏- قمت بمراسلتها من خلال تطبيق الواتساب وكنت ارسل لها رسائل بواسطة برنامج المترجم.

‏- حصل اتفاق بيننا على ممارسة الجنس وقامت باعطائي كارت فتح الغرفة التي تقطن بها.

‏- دخلت الى الغرفة ومارست معها الجنس برضاها وقمت بالتصوير، وعندما انتهينا طلبت مني مسح التصوير.

- امتنعت عن ذلك وقمت بضربها على فمها ونزلت الى مطبخ الفندق ونزلت هي الى الصالة ثم غادرت الفندق.

‏نتائج التحقيق الذي فتحته القوات الامنية:

‏- تم ضبط هاتف المعتقل وتمت مشاهدة مقطع الفيديو الذي يتضمن عملاً جنسياً بين المشتكية والمتهم، واتضح من خلال الفيديو ان الممارسة كانت بالتراضي

‏- تم اتخاذ الاجراءات الاصولية القانون بحق عامل الفندق.

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

478 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع