الحوزة العلمية عن فيديو شراء رجل دين ذهباً بـ٣١ مليوناً: عمل مدبر لإسقاط العمامة

             

                   صورة من المقطع المتداول

رووداو ديجيتال:أصدر جمع من طلبة الحوزة العلمية، اليوم الثلاثاء، بياناً عن مقطع فيديو انتشر في مواقع التواصل الاجتماعي لما قيل إنه رجل دين يدعى علي الصافي، وهو يشتري لزوجته مصوغات ذهبية بأكثر من 31 مليون دينار، وفيما وصفوا المقطع بأنه "عمل مدبر يراد منه اسقاط العمامة وتشويه سمعتها"، اتهموا "أياد خارجية" بالتحريض على هذه الأعمال.

وتتداول صفحات على مواقع التواصل منذ مساء أمس مقطع فيديو لرجل دين معمم، تم تعريفه بأنه "السيد علي الصافي" وهو يشتري لزوجته ذهباً بقيمة 31,590,000 مليون دينار من محل للمجوهرات ويلبسها المصوغات الذهبية، ما أثار الجدل عن مستوى معيشة رجال الدين.

وجاء في البيان الذي تلقت شبكة رووداو الإعلامية نسخة منه أنه "لم تعرف الحوزة العلمية الرجل اطلاقاً ويبدو من اخراج الفلم واسلوب الحديث فيه انه عمل مدبر يراد منه اسقاط العمامة وتشويه سمعتها وهناك اياد ٍ خارجية تدعم وتؤيد وتحرض على مثل هذه الاعمال والقصد واضح هو النيل من علمائنا ورجال ديننا الذين يشهد لهم جميع العقلاء بالاتزان والاخلاص والسلوك المعتدل وهؤلاء مراجعنا الابرار اصبحوا مضرب المثل بالقيم والتدين وتفقد العوائل المتعففة والايتام والدفاع عن المظلومين".

ومضى بالقول: "ندين ونستنكر كل عمل مخل بسمعة المؤسسة الدينية النقية ونقول لمن يساهم في ترويج مثل هذه المقاطع المخلة ان يستعد للعقاب والحساب يوم القيامة اضافة للاثر الوضعي الذي يترتب في الدنيا على مثل هذه الافعال الدنيئة، علينا ان نتوجه الى الله بالتوبة وطلب المغفرة ليرفع عنا البلاء وما تعانيه البشرية من محن كثيرة جدا".

كما قال القيادي في التيار الصدري، والأستاذ في الحوزة العلمية، حازم الأعرجي في منشور له على الفيسبوك: "منذ ثلاثين سنة في الحوزة العلمية في النجف الأشرف لم أر هذا المدعو (علي الصافي) لافي درس ولا في بحث ولا في مسجد ولا في مكتبة علمية ولا في مكاتب وبيوت العلماء وبإعتقادي أمرين .أن هذا الفلم مدبر من أجل إسقاط العمامة ورجل الدين بدعوى أنها تعيش بترف وتبذل ورفاه أو أن هذه دعاية إعلامية لصاحب المجوهرات".

   

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

463 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع