فوائد البرغل الصحية

          

           فوائد البرغل الصحية

البرغل:هو عبارة عن جريش القمح ويتم صنعه من القمح عن طريق سلقة ثم تجفيفه بأسلوب معين ثم جرشه ويتم نخله ليتم التخلص من قشور القمح والاستفادة من جريش القمح وهو البرغل التي انتشر استخدامه في بلاد الشام حيث له فوائد لا حصر لها سواء للمرأة أو الرجل أو الصحة العامة .

فهو من أغني الأطعمة بالألياف الغذائية المهمة التي تفيد في تحسين عملية الهضم كما هو مفيد أيضا لمرضى السكري لأنه يحتوي على سعرات حرارية بسيطة جدا كما ثبت استخدامه في إنقاص الوزن أيضا فهو مساعد قوي في الرجيم ، كما أنه من أهم الأطعمة التي تحافظ على صحة القلب وتخفض من نسبة الكوليسترول الضارة في الدم ويقي من سرطان القولون والثدي ففوائده للصحة لا حصر لها .

مكونات البرغل
يحتوي البرغل على عناصر غذائية جمة من أهمها حمض الفريوليك الذي يقي من السرطان من خلال منع مادة النتريك الموجودة في الفواكة والخضار أن تتحول إلى خلايا سرطانية ومادة اللجنان وهي من أقوى المواد المهاجمة للسرطان أيضا خاصة سرطان الثدي والقولون كما يحتوي أيضا على الحديد والفسفور والزنك والمنجنيز والماغنسيوم والسيلينيوم كما يحتوي على مجموعة فيتامينات هامة وضرورية منها فيتامين د وفيتامين أ وفيتامين هـ ، ويحتوي البرغل على مواد سكرية ونشا وبروتين وألياف .

   

فوائد البرغل
أثبتت الدراسات والبحوث العلمية على وجود فوائد عديدة للبرغل وبالأخص في الوقاية من سرطان القولون وسرطان الثدي وكذلك مرض السكري.
يعمل على المساعدة في علاج الإمساك وهي أحد مشاكل الهضم للعديد من الأشخاص الذين ننصحهم بتناوله كذلك يعتبر البرغل من أكثر المواد الغنية بالألياف، بالإضافة إلى العديد من المواد والعناصر الغذائية الهامة في علاج العديد من الأمراض، وكذلك الوقاية من العديد من الأمراض كأمرض سرطان القولون والثدي؛ لاحتوائه على حمض الفريوليك الذي يمنع النترات والنتريت الموجودة في كثير من الخضر والفواكه إلى مادة النيروسامين والتي تسبب مشاكل سرطانية، ومن أهمّ المحتويات الكيميائية للبرغل حمض الفريوليك، ومادة اللجنان، والحديد، والفسفور، والزنك، والمنغنيز، والسيلينوم، والمغنيسيوم، وفيتامينات أ، د، هـ، والبروتين، والنشا، ومواد سكرية بالإضافة إلى الألياف والتي لها علاقة بكثير من الأمراض.

يحتوي البرغل على أقوى المواد المقاومة لمرض السرطان وبالأخص سرطان الثدي وسرطان القولون، من خلال احتوائه على مادّة اللجنان التي لها العديد من الوظائف وتعتبر هذه المادّة من المواد المضادة للأكسدة، تعمل هذه المادة على التهام جزئيات الأكسجين الخطيرة والمعروفة بالجذور الحرة قبل أن تدمر الخلايا المفردة وكذلك تعمل هذه الجذور الحرة على إتلاف الأوعية الدموية وقد تسبب الإصابة بأمراض القلب، كما أنّ مادة اللجنان الموجودة في البرغل تساعد في حماية القلب وذلك عن طريق خفض الكولسترول، إذ تقوم جزيئات الجذور الحرة باتلاف الكولسترول الذي يلتصق بجدران الشرايين ممهداً الإصابة بأمراض القلب المختلفة وخاصة تضييق الشرايين بسبب تراكم الكولسترول ممّا يسبب أمراض الجلطة القلبية وتصلب الشرايين والنوبات القلبية كذلك يعتبر البرغل بأنّه خافض للجلوكوز فهذا يحافظ على ثبات نسبة السكر في الدم.

       

تقول دكتورة توسون: “إن مركبات اللجنان تقهر التغيرات السرطانية بمجرد تواجدها وتعمل على تقويضها”، فبذلك يكون لمادة اللجان دور كبير في الوقاية من أمراض السرطان والإصابة بأمراض القلب.

تحسين الهضم: المستويات العالية من الألياف الغذائية تساعد على تحفيز عملية الهضم بالجسم ومنع أعراض معينة مثل الإمساك والإسهال والانتفاخ والتشنج وعسر الهضم ذلك بفضل كفاءة الألياف الغذائية التي تحسن من امتصاص المغذيات بالأمعاء والعمل على تحسين توازن الكولسترول عن طريق القضاء على الأميغا6 الزائدة والأحماض الدهنية المتراكمة التي تتراكم على الشرايين كما أن البرغل أعلى الحبوب الغذائية بالألياف الغذائية.

لمرضى السكري: مزيد من الكربوهيدرات المعقدة من القمح المكرر والسكريات البسيطة بذلك يكون البرغل قادرًا على تحسين مستويات السكر عن طريق الاستفادة المثلى من الإفراج عن الأنسولين كما انه يمنع ارتفاع نسبة السكر بالدم التي تشكل خطورة على الأشخاص الذين يعانون من السكر.

بناء عظام قوية: القائمة الشاملة من المعادن الهامة جدًا لتحسين صحة العظام مع التقدم بالعمر تميل كثافة العظام للانخفاض بشكل طبيعي لذلك يوفر البرغل كميات من الفوسفور والمنجنيز والحديد حيث يحافظوا على العظام صحية ويمنعوا من قضايا هشاشة العظام مستقبلا البرغل بيه تركيزات عالية من المعادن المفيدة لذلك.

حماية القلب: الكمية الكبيرة من معدن البوتاسيوم المتواجد بالبرغل معروف أنه يقلل من ضغط الدم المرتفع ويقلل من الضغط على الأوعية الدموية والشرايين وانخفاض ضغط الدم بجانب الألياف الغذائية التي تقلل من تراكم الكولسترول بالدم.

    

تنشيط الدورة الدموية: الحديد من المعادن الهامة جدًا في نظامنا الغذائي له تأثير كبير على الدورة الدموية نقص الحديد يسبب فقر الدم الذي بدوره يتسبب في حدوث الضعف والارتباك والتعب واضطرابات المعدة الحديد من المعادن الهامة لصحة وتدوال كرات الدم الحمراء عندما ينخفض هذا إشارة بانخفاض الطاقة يوفر البرغل 15% من الحصة التي يحتاجها الجسم من الحديد.
تخفيف الوزن: البرغل من الحبوب منخفضة السعرات الحرارية هو مثالي للأشخاص الذين يتبعون حميات غذائية للنحافة وخسارة الوزن حيث أنها تشعرك بالشبع بالتالي خفض الإفراط في تناول الطعام يمكن تناوله بين الوجبات أو بديل عن الأرز في الوجبات الرئيسية.

منع الأمراض المزمنة: يحتوي البرغل على كميات من المواد والمركبات المضادة للأكسدة التي تساعد في القضاء على الالتهابات والحد من تدهور خلايا الجسم السليمة التي تسبب الأمراض المزمنة في مقدمتها السرطان حيث أن الجذور الحرة في الجسم تحفز على الأكسدة بالتالي الالتهاب مما يترتب عليه عددًا من المشاكل الصحية .

خفض نسبة الكولسترول
إنّ البرغل من أغنى المواد بالألياف، حيث إنّ كل فنجان من البرغل المطهي يمدّ الجسم بأكثر من ثمانية جرامات من الألياف أي حوالي ثلث المقدار اليومي من المواد التي تساعد على خفض نسبة الكولسترول في الدم، ويقلّل من خطورة الإصابة بالسرطان وبالأخص سرطان القولون وسرطان الثدي بالإضافة إلى مرض سكري كما يساهم البرغل في الامراض المتعلقة بالجهاز الهضمي مثل حالات الإمساك ومرض البواسير. يحتوي البرغل على اللياف غير القابلة للذوبان فهذا النوع من الألياف لديه العديد من الخصائص منها أنه لا يتحلّل داخل الجسم، ويبقى في الأمعاء ويمتصّ كثيراً من الماء فمن خلال هذه الخاصية تساعد على علاج الإمساك لأنّها عند امتصاص الماء يزيد من وزن الفضلات ممّا يجعلها تتحرّك بسرعة في الأمعاء وتخرج خارج الجسم بالاضافة الى خروج المواد التي قد تسبب السرطان.

     

استخدامات البرغل يستخدم البرغل بكافة أنواعه بكثرة في بلاد الشام لعمل العديد من المأكولات اللذيذة، والتي نذكر منها التبولة والكبة التي تستخدم البرغل الناعم بينما يستعمل البرغل الخشن في عمل برغل ببندورة والمجدرة وهناك العديد من الاستعمالات الأخرى.

فوائد البرغل للرجيم وإنقاص الوزن
من المعروف أن الاعتماد على الأغذية المصنوعة من الحبوب المكررة كالمعكرونة والأرز والخبز الأبيض وكافة منتجات الدقيق الأبيض يساعد على السمنة والوزن الزائد ولا يمكن لمن يتناولها أن ينقص من وزنه بالطريقة الفعالة وذلك بسبب زيادة مقاومة الأنسولين مما يؤثر على عملية التمثيل الغذائي التي بدورها تؤدي إلى الإصابة بأمراض خطيرة كالقلب والسكري ، لذلك فإن الجانب الصحي هو تناول مصادر الكربوهيدرات عن طريق تناول البرغل الذي يعمل على مقاومة زيادة الوزن وخفض نسب السكري في الدم للوصول إلى النسبة المعقولة خاصة وأن تناول البرغل يقلل من نسب الالتهابات الموجودة بالجسم مما يساعد على الحد من خطر السمنة وزيادة الوزن .

      

ومن خلال الدراسات التي أجريت في هذا الشأن قام مجموعة من العلماء من جامعة هارفارد ومستشفى بيرجهام بدراسة حول فوائد البرغل للرجيم لدي مجموعة من النساء فكانت النتيجة أن النساء اللاتي يأكلن الأغذية الغنية بالألياف مثل البرغل لديهم نسبة كبيرة للحفاظ على أوزانهم بل والتقليل منها بالمقارنة بمن هم يتناولون الأغذية المصنوعة من الحبوب المكررة والدقيق الأبيض بنسبة 49% .

كيفية الاستفادة من البرغل في الرجيم
هناك الكثير من الوصفات التي تساعد على الاستفادة من البرغل في إنقاص الوزن بالإضافة إلى فوائدة الأخرى للصحة العامة والجسم ومن هذه الطرق هي عمل البرغل حساء أو من خلال طهي البرغل مثل طريقة طهي الأرز الأبيض أو إضافته إلى الخضار أو اللحوم ، كما يمكن الاستفادة من البرغل عن طريق إضافته وهو مطبوخ إلى السلطة الخضراء أو عمل كفتة البرغل على البخار أو طهيها في الفرن دون إضافة زيوت مهدرجة ويمكن إضافة زيت ىالزيتون .

   

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

494 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع