ما مصير العراقيين اتباع المجوس؟!

                                                               

                                      سعد السامرائي

ما مصير العراقيين اتباع المجوس؟!

لا أريد أن أكون واحدا من القطيع الذي بدأ يكتب على التغيير المزمع عام 2024 الذي أطلقه فايق علي أحد رموز العملية السياسية التي جاء بها الاحتلال الأمريكي قبل أن يسلمهم لإيران لتقود عمليات إبادة العراقيين من أصحاب القيم والفكر والعلم وتحويل العراق الى مستنقع من الجهل (سعلوات لا تريد غير اشباع بطونها وتتمتع) وتتبع بصورة عمياء اسيادها من ذيول الفرس. المضحك ترى أن كثير ممن كان يطلق عليهم مفكرين قد اقتنعوا بمسرحية فايق و بدؤا يتبنون ما قاله ويفلسفوه, بل اصبح بعضهم يدعي انه استقى معلوماته من مصادر خارجية موثوقة!. لكننا نعتقد أن ما صرح به ما هو الا عملية تخدير للشعب العراقي كي لا يثور ويغير الحكم العفن بالقوة. ونرضى بأن الحل بيد المحتل الذي يقوم الان ببناء قوة عراقية بالمريخ هي التي ستقوم بالتغيير الفائقي عام 2024!

أقول أن التغيير لا بد و أن يحدث فلقد استفحل الشر والاجرام و إهانة عقول البشر وعليه فالعراقي لا يمكن ان يبقى ساكتا على الظلم والفساد أطول من هذه المدة و قد شاهدنا انتفاضة تشرين التي رفعت العلم العراقي كتعبير لرفض الطائفية التي جاء بها العملاء و الخونة ,,لكني سأجاري العقول التي ممنوع عليها أن تفكر وترى وتفهم ما يحدث وكيف أن العراق يتراجع وتنهب خيراته وأن العقوبات المزعومة على ايران ما هي الا عقوبات مفروضة على الشعب العراقي لأن أمواله وخيراته هي التي جعلت من النظام الشيفوني الطائفي والعنصري في ايران يعيش طوال هذه المدة . فشعبنا محروم وفقير والاسياد العبيد يبنون مستشفيات داخل ايران واخرين يبادرون لمد يد العون لأوربا بتزويدها بالغاز العراقي كي تقاوم وتتعافى من إجراءات روسيا التي هددت بها ردا على العقوبات الغير قانونية بحقها. وجميع الحبربش يتناسى أن أبناء البلد هم أولى من غيرهم بخيراتهم ولم يرزقنا الله بها لنفرط بها يمينا وشمالا.

أقول إذن لو (وهذه فرضية ضعيفة) كرر من في السلطة واتباعهم العبيد من قمع وقتل انتفاضات العراقيين السلمية (ولو استمروا بالسلمية اعتقادا بانهم يستطيعون التغيير ولم يحملوا السلاح ) فان الوضع لن يتغير ولن ينجحوا واستمر البعض الاخر بحماية الخونة والعملاء وضحوا بأنفسهم من اجل مجاميع السراق والفاسدين (وسيلتقون بهم بجهنم باذن الله ) وو, وتحقق الهدف الذي تسعى اليه ايران باحتلالها للعراق من أجل اخضاع العراقيين فانهم سيحولونهم الى عبيد لأن الفارسي نجس في طباعه وتكبره ( انظروا كيف يعاملون الزوار العراقيين لمشهد وغيرها ) وهو يحمل نفسا للانتقام من العرب الذي اهانوا وكسروا انف كسرى وانهم حولوا الفرس الى مسلمين و( رغم ان هذه تقية لان قياداتهم لا يزالون يعبدون النار حسبما اعتقد لانهم لا يزالون يحتفلون بعيد رأس السنة المجوسية لكنهم يلطمون برأس السنة الهجرية دليلا على حقدهم واسفهم وليس على مقتل الحسين عليه السلام فهم من خطط ودبر مقتله بلا شك. رغم انه كما يقال قتل في اليوم العاشر من محرم فلماذا يبدأ الحزن منذ اليوم الأول منه؟ العملية واضحة وضوح الشمس لا تحتاج الى عقل عالم لكن أبناء بلدي لا يعقلون للأسف واقصد اتباع المجوس .

نختم مقالنا بالإجابة على سؤالنا بعنوان المقال فأقول انظروا الى شعينا العربي في الاحواز كيف يعاملهم الفرس باحتقار وظلم وقتل من يطالب بحقوقه وحق العيش الكريم وكيف انهم يسرقون خيرات الاحواز حيث 85% من نفط ايران هو من الاحواز فقارنوا بين مدن الفرس ومدن عربنا في الاحواز وهذا ما يحدث عندنا فانظروا لمدن الجنوب العراقي التي تحتوي على اغلب ابار العراق وكيف ان شعبنا في البصرة يشرب ماء البحر المالح وكيف ان مدن الجنوب لا تجد ماء كي تزرع.. وبصورة مختصرة هذا هو مصيركم وسيأتي اليوم كما يسعى الفرس لضم العراق لإيران وسيضعون فرسا حاكمين للعراق وستزداد العبودية والذل . فهل تريدون براهين أكثر من هذه وهل لن تسعوا للتغيير ولو بالقوة؟.. انه خياركم فتحملوا واجيالكم نتائجه .!

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

1157 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع