قصة قصيرة - انتقام بارد

                                               

                         أحمد الكناني - واسط

قصة قصيرة - انتقام بارد

كانت تفتش في اشيائه الخاصة و وجدت رسالة مختومة بختمه الخاص و مدون على ظرفها (خاص جداً) انفعلت جداً من تلك الرسالة و علامات الغضب بدأت تظهر على ملامح وجهها من دون ان تفتح تلك الرسالة و تقرأ محتواها ظنت ان تلك الرسالة رومانسية و كتبت الى عشيقته؟؟
بدأت الافكار الشيطانية تدور في رأسها....
من هي تلك التي عشقها من بعدي؟
ما مكانتها الاجتماعية؟
و من ومن ومن؟؟؟؟؟هكذا بدأت الافكار السوداء تسيطر على عقلها...
حتى بدأت تفكر كيف تعاقبه خيانته لها و تتسارع الافكار للأنتقام منه
قبل ان يفعلها و يتزوج عليها!!!!
ففكرت بنتقام بارد حتى لا تتسبب له بألم و تلطخ يداها بدمائه و تكون قد جنت على حالها.....
كتبت له رسالة على ورقة مسمومه بمادة سامة شديدة القتل و وضعتها في ظرف و اركنتها على احدى الطاولات الموجودة في المنزل و كتبت على الظرف(خاص الى عزيزي)....
جاء زوجها الى المنزل نادها و لم تجب!!
وجد الرسالة وقام بفتحها و هو يقرأ و يبتسم و بهذه الاثناء تلوث يداه بالمادة المسمومة...
كان جائعاً جداً ذهب الى الثلاجة متناولاً قطعة من الكيك حيث تلوث تلك القطعة بالمادة السامة من يداه و بعد مدة قصيرة سقط مغشياً عليه حتى انتقل السم داخل جمسه و اسقطه صريعاً و توقف قلبه...
رجعت الى منزلها و فتحت الرسالة التي كتبها زوجها لتعرف من غريمتها لتنقم منها وهنا حظرت المفاجئة!!!
( الى عزيزتي...الى زوجتي الحبيبة... انتِ الملاك الذي لم اخطأ في اختياره في هذه الحياة دمتي لي اماً و اختاً و زوجتاً الى انقضاء اجلي)
ففاضت عيناها بدموع....ندمت على فعلتها يوم لا ينفع الندم..
أن بعض الظن أثم........النهاية

إذاعة وتلفزيون‏



الطرب الأصيل

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

721 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع