هل المطبعين مع الصهاينة اخطر أم هنية؟!

                                                       

                          سعد السامرائي

هل المطبعين مع الصهاينة اخطر أم هنية؟!

فرحنا كما فرح الفلسطينيين وكل العرب حين تساقطت الصواريخ التي أدخلت الرعب على الصهاينة ليعلموا على اقل تقدير كيف ان جيشهم المحتل الذي تعوّد ادخال الرعب في نفوس اطفالنا ونسائنا وشيبتنا وشبابنا اصبح هو الاخر يشعر بنفس الرعب وكأن الصواريخ كانت تقول لهم ان كنا نألم فانتم الان تألمون ان كنتم تقتلون منا فاننا الان نقتل منكم .لم يهمنا بالبداية (كما كتبنا ذلك بمقال لنا ثاني يوم الحرب ) مصدر الصواريخ هل هي من ايرن الشر ام هي نتاج تكنولوجيا عراقية فلسطينية منذ زمن صدام ام هي تكنولوجيا سرقها المجوس من ترسانة العراق بعد ان سمحت لهم ومهدت امريكا احتلال العراق وثم تم ارسالها لحليف الفرس في غزة .. كل هذا لا يهم فالمهم ان الفلسطينيين قد اخذوا اعتبارهم وردوا الصاع بما يستطيعون.حدث ذلك ونحن سعداء رغم ماَسي الحرب وسقوط الشهداء حتى طلع لنا المتأيرن هنية بتصريحه الذي كرره ثلاث مرات ونسب فضل الله ثم فضل كل الشهداء وفصائلهم وكل الشعب الفلسطيني بالداخل والخارج الى المجرم المقبور سليماني الموغل بالدم العراقي والسوري واللبناني وحتى اليمنيين وأولهم الفلسطينيين بداخل العراق واسماه بكل وقاحة شهيد القدس ! , وهذا ما اثار حفيضة وحنق العرب بهذه الاقطار بالذات وظن بعض الجهلة كما صرحوا اننا نقف مع العدوا الصهيوني أووضعونا بصف الحكومات العربية التي طبعت مع الصهاينة.هؤلاء الجهلة والعنصريين اعطوا لأنفسهم الانانية الحق ان يسبوا الدول العربية التي طبعت مع الصهاينة وتناسوا ان حكومتهم هي اول المطبعين مع الصهاينة لدرجة ان لديهم اعضاء بالبرلمان الصهيوني!! وهؤلاء الجهلة العنصريون سمحوا لانفسهم ان يطبعوا مع الفرس اعداء العرب والذين يحتلون العراق المعروف بمواقفه العربية المشرفة أي بمعنى أكثروضوحا :هم يحق لهم ان يطبعوا مع من يشاؤون من اعداء العرب والمسلمين وسحقا لكل العرب .. (حلال عليهم حرام على الاخرين!)

الان نتسائل باسلوب هاديء يحتاج الى تفعيل العقل: من اخطر على القضية الفلسطينية المطبعين ام هنية !؟ انا اقول أن هنية لن يحرر فلسطين فغدا سيوقع معاهدة هدنة او عدم اعتداء مع الصهاينة وسيتنافس او يتقاتل مع السلطة الفلسطينية على قيادتها أي سيسعى ليكون رئيس الدولة الممزقة!فالاعلام واوله الصهيوني جعله وحده بطل غزة وفلسطين وكأنه من فنادق قطر كان يطلق الصواريخ على الصهاينة , أما المطبعين فهم الدول الغنية التي ساعدت الشعب الفلسطيني دائما ولا تزال , رغم اني ضد التطبيع فاقول ان التطبيع لن يؤثر على الدفعات المالية الا اذا استمر الفلسطينيون بالسب العلني ومعاداة العرب .اذن هنية لن يحرر فلسطين أقول ذلك عن قناعة بل سيجعلها مستباحة لصفويي ايران وسيسلم غزة لهم وسيتشيع البعض وسنجد كثير من محدودي العقل الذين تغلب عليهم العاطفة فيصرحون ان خامنئي هو رئيسنا كما فعلوا مع صدام حين قصف (اسرائيل) وبذلك فيكون هنية قد سلم غزة لصفويي ايران وبهذا فسيكون لدى الصهاينة حسن الشمال وحسن الجنوب وهما يحميان شمال ارض فلسطين المغتصبة وجنوبها .
السؤال الذي يطرح نفسه الان وهو هل ان (اسرائيل) الان تبحث عن حسن الوسط ليحمي حدودها ؟.. لا أعتقد لأنها لو فعلت ذلك فانها ستتوقف عن التمدد ,لذلك فالخطر قادم على الاردن ليس من الصهاينة بل من حلفاء هنية !! فماذا بقى في مخططات ايران واسرائيل الامبريالية فالعراق وسوريا ولبنان قد احتلتهم ايران ثم غزة في الطريق ,ولم تبقى سوى الاردن اذن الخطر القادم على الاردن ليس من الصهاينة بل من الذين يمثلون ايران وحلفائهم الاخونجية فلقد اصبح وجودهم بالاردن يمثل خطرا عليها وسيستبدل هنية الوجود الصهيوني بالفارسي وهذا مايريده الصهاينة فلقد قامت ايران وعملائها بما فشلوا هم من تفتيت الامة العربية .

   

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

394 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع