علاء الشبلي ،، الفنان والانسان البغدادي المنسي !!!!

                                          

                          سيف الدين الألوسي

   

علاء الشبلي ،، الفنان والانسان البغدادي المنسي !!!!

علاء الشبلي الف رحمة على روحه الطاهرة ، هو فنان عراقي فطري ، من اروع من رسم البورتريت ومعه الاستاذ ابراهيم العبدلي اطال الله عمره .
كان الصديق الفنان علاء الشبلي بغداديا بكل معنى الكلمة ،، وهو مدير المتحف البغدادي لفترة طويلة وقد طور المتحف وكان جل وقته مكرس لهذا المتحف ، وامنيته ان يكون عالميا بمستوى متحف مدام توسو بلندن .
علاء الشبلي كان موظفا بامانة العاصمة ، ورغم راتبه المحدود نوعا ما ، فكان يصرف من جيبه الخاص على المتحف في بعض الاحيان،ويتوسط لدى المهندسين العاملين في مشاريع الامانة لمساعدته في التطوير ،، وكان صديقا مقربا للخال المهندس المعماري معاذ الالوسي وللمهندس الصديق الغالي فيصل الجبوري ويمون عليهم ،، وقد رسم بورتريت للخال معاذ من اروع البورتريتات التي رأيتها ،، وجسد معاذ الذي نعرفه فيها ، وقد وضعها الخال على منضدته بالمكتب ،، وفي احد الايام توهم الطباخ مجيد بالبورتريت فجلب النسكافي بالحليب له ،، وكل عقله بأن معاذ وصل المكتب !!! يمكن مجيد جان مطوخ كبل يوم !!!!
علاء رحمة الله عليه كان محبوبا من الجميع وهو خبير بالمقام ومربي للحيوانات الاليفة والطيور بكل انواعها ،، وكان الامين السابق السيد سمير الشيخلي يحبه جدا ويصنف معه كونهم من نفس المناطق البغدادية باب الشيخ والبو شبل ، وكان السيد سمير الشيخلي بغداديا عاشقا لبغداد ولهذا دعم تطوير المتحف البغدادي دعما كبيرا ، وكان يتمنى ايضا ان يكون بمستوى متحف مدام توسو بلندن .
المهم نرجع الى سالفتنه ،، كان علاء رحمه الله مستأجرا لبيت ذو حديقة كبيرة بالعلوية ،، ويربي كل انواع الطيور ومن البلابل وطيور الحب الى الدجاج بكل انواعه العراقي والهندي والاميركي ، وكل انواع الفسيفس ، ولديه صقرين ، وجريدية نخل وشوادي وارانب وبعض الحيوانات الاخرى !!
فد يوم شاف فد فسيفس عنده چان مكرك على البيض مال الدجاج ،، وهذا الفسيفس چان شايف روحه ونافخ ريشه گبل ،، گاللي ابو السيوف هذا الفسيفس البومة كام يكرك على البيض ،، بس لا يخاف ياخذوه جيش شعبي !!! وهو يضحك الف رحمة على روحه !!!
راحت ايام وفد يوم التقينه اني وياه والمرحوم الفنان الكبير الصديق اسماعيل فتاح صدفة بمطعم الغريب ، الملتقى الروعة للمثقفين والفنانين ببغداد ، وكان المرحوم اسماعيل فتاح مشهور برسم الديوجة ،،، ولدي ديج كبير له ،، ،، طلب احد الاصدقاء وكان مع زوجته المسيطرة كليا ، من الفنان اسماعيل فتاح رسم ديج بقلم الرصاص على ورقة اي فور كذكرى ،، وخبنه للديج المرحوم اسماعيل بربع دقيقة ووقعه بليه تاريخ ،، واخذه الصديق وهو فرحان وممصدك ،، فقال له المرحوم علاء ،، هذا ديجك رح يروح يكرك على البيض مالتهم بالثلاجة اول من يوصلون البيت ،، مثل الفسيفس مالتي ونحن نضحك !!
التقيت بعلاء رحمه الله في سوك الغزل سنة ١٩٩٧ وكان متعوبا جدا ،، واستنكالي بلبل عراقي اصلي روعة ،، يخلي فريد وعبد الحليم جوه ابطه ،، وكنت اتركه يطير بحرية داخل البيت وقفصه مفتوح ،، يقره روعة ، والصبح يسوي واهس لكيلو كيمر وشيشة دبس ونص حگه صمون حار ،، كام يضرك على القنفات والكاشي والزوالي ،، الى ان مرتي زهكت ،، وكالت لو تحبسه لو اني لو البلبل ،، وفد يوم اني طاير على ارتفاعات عالية بالليل ،، هديته للبلبل وبقه مكابلنه على الشجرة مضربا عن الطعام والشراب واخيرا صار جلطة ومات من القهر !!
الف مليون رحمة عليك علاء الشبلي والف مليون رحمة عليك ابو صهيل اسماعيل فتاح الترك ،، الشخصيات التي لا تنسى ،، بكل شئ .
الفاتحة على روحكم الطاهرة وانتم السابقون ونحن اللاحقون .

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

453 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع