وداعاً لارا

ميسون نعيم الرومي

 الشابة العراقية لارا التي فقدت حياتها نتيجة اهمال كادر طبي
 وقلة خبرة طبيب في بداية حياته المهنية
لارا الشابة الجميلة
لارا ام لأربعة اطفال تيتموا وهم افواه تنتظر حليب الأم وحنانها
لارا الحبيبة والأخت والتي يحبها كل من عرفها
اهدي هذه المرثية
الى روح الشابة (لارا سليم يوسف الجيزاني )


 
وداعاً لارا

 -(لارا) الصِبـيـّه ليـش .. شـالـَو نـَعـِشـْهـَه
يالتـمشي هـونـَـك بـيه .. بالـَـك تـِهـِزّهـَه
***
مـَـيـّـل شـَـعـَـرْهـَـه غاد .. ما يحمل اتراب
ادخيلك يهالجـَـنـّاز.. تـنـطـرهـَـه لحـْـبـاب
***
نـَـگـَّـط حليب اوسـال .. من وَرَه التابوت
گـَـلبـچ خـطـيـّـه بـيـه .. مـَـگـطـوعـَـه لبـتـوت
***
*عـفـتي (اربعه) يـلعـون .. وانـتي اليتيمه
وَرثــّـتي يـتمچ ليش .. وانـتِ العـَـليـمـَه
***
رحتي ابعجل واشلون .. شيسوي ابـوهم
(اربعه) اطفالچ حيـف .. شنهي البديهم
***
دَمـّـچ جرَه نهران .. وابغـَـلـَط  طبي
چـا بالسـويـد اهـنا ! لاحگـْـنـَه رَبـّي؟
***
ويـنچ يـ (لارا) ويـن چا ويـنـَه وعـدچ
گـلتي الولـد تحميـن ما صنـتي عـَهـْدچ
***
اظلم يـلارا البـيـت ماتـت فـَـرحـْـتـَه
-(مـَروان) اخـوچ اهـنا تچـوي دمعـْـتـَه
***
صَبـَّـت دموعي اعـليچ .. وآنـَه الغريـبـَه
*اشـلون ابـ ( مهـَـنـَّـد ) هاذ وانتِ الحبيبه
***
شـبـعـَـت عـَـذاب اوضيم أمـَّـك (مـهـَـنـَّـد)-
لاحـِـگـهـَـه تـالي الشـيـب زايد وأزود
***
چـا هـذا (ملك الموت) .. يـركض ورانـَه
عـَـفـْـيـه (عـراق) احـّا .. كـلنـَه حـَـزانـَه
***
-(مـَروان)  اخـوچ ايـلوب .. يـنـتـظر جيتچ
هايـم يـدَور اعـليچ .. واينادي بسمچ
***
يا دنـيه تالي اشـلون .. بينه تطحنين
حـِـنـَّـة عـرس كـل يـوم .. ابدمنه تعجنين
***
هـَـمـَّـك (مهـَـنـَّـد) هاذ .. بالگـَـلب خـَزّن
آنـه اوخـَواتي اليوم .. وياكم احـزَن
***
يـا (لارا) الله اوياچ .. خـَـيـّچ تـلـَـگاچ
امچ وابوچ اهناك .. بـس الله يبراچ
***
نـسـتـخـلف ابـهاليـوم .. زوجچ و(مروان)
رحـمـَه عـَليچ اونـور.. خاتـمـَة أحـزان
----------------

الشابة العراقية (لأرا سليم يوسف الجيزاني ) تبلغ من العمر 32 عاما ( زوجة الشاب مهند ناصر صالح الكلمشي) عاشت يتيمة الأم مع ثلاثة أخوة بعد وفاة والدتهم فتكفلتهم عمتهم ووالدهم
الذي توفي واحد أولاده الثلاثة اثر حادث سيارة وفقد الولد الثاني احد عينيه
تعيش مع زوجها مهند في السويد مدينة (كريستيان استاد) ، بعد 7 سنوات من زواجها انجبت توأم بنات
وبعد سنتين انجبت توأم اولاد وكانت الولادة طبيعية ولكن الطبيب الشاب الذي كان عمره 25 سنة سحب المشيمة الملتصقة بالرحم بقوة ادت الى تمزق الرحم مما ادى الى نزيف حاد وتوقف قلبها لمدة نصف ساعة قبل ان يعاود النبض وعل اثر ذلك ماتت سريريا ودخلت في غيبوبة لمدة اربعة ايام
لترحل الى الأبد تاركة اربعة اطفال في امس الحاجة الى ام ترعاهم
اسفي عليك وعلى شبابك المقتول وعلى أطفال ورثتيهم اليتم من بعدك

والسلام لكم وعليكم
-------------
9 / آذار/2017

ستوكهولم

الگاردينيا: زهرتنا الجميلة / ميسون :

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

644 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع