مقتطف من ملحمة شعرية بعنوان "صرخة الحجر"

 علاء الدين الأعرجي

بمناسبة بوادر انطلاق انتفاضة ثالثة

يقول الحجر للطفل:
قال: "هيا يا صديقي حررْ  الطاقاتِ  مني  ببنانِك
"فأنا طلقة ُ نارِ في المعاركْ
" كنتُ في كفيك َ لُعبةْ
" ثـُمَّ أصبحتُ  سلاحاً ماضياً  في  كلِّ  ضربة ْ
حين أضحى حقُكَ المسلوب ُ سُبَّة ْ
وأنا الصخرُ  الذي قد لانَ  قلبَهْ
بعد أنْ  روَّاه   دمّْ
فغدا يقطِرُ  حُزْناً  وألمّْ
فلماذا يجحدُ الإنسانُ  ربّهْ
ولماذا لا تعِمُّ  الناسَ  في  الأرضِ  المحبَّة ْ


الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

692 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع