السجن لصحفي عراقي شبه مسؤولا بعدي صدام حسين

إرم نيوز:أصدر القضاء العراقي حكمًا بالسجن لمدة 4 أشهر بحق الإعلامي ومقدم البرامج الرياضية حيدر زكي، إثر دعوى قضائية رفعها ضده رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم عدنان درجال، بعد تشبيه الأخير بعدي صدام حسين.

وقال الصحفي الرياضي حسين عمار المقرب من زكي، والذي رافقه في المحكمة لـ"إرم نيوز"، إنّ "رئيس اتحاد الكرة واللاعب الدولي السابق عدنان درجال رفع دعوى قضائية منذ أربعة اشهر بحق الزميل مقدم برنامج “ستوديو الجماهير” حيدر زكي، بتهمة التشهير والإساءة".

وأضاف أنّ "القضاء حسم الدعوى، اليوم، بإصدار حكم بالسجن لمدة أربعة أشهر، والآن تم إيداع الزميل حيدر في سجن الصالحية"، القريب من المنطقة الخضراء المقر الحكومي الرئيس للحكومة العراقية.

وكان مقدم البرامج الرياضية حيدر زكي قد شبّه رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم عدنان درجال بعدي صدام حسين، الذي كان يشرف على اللجنة الأولمبية والرياضة العراقية قبيل تغيير النظام عام 2003، في إشارة ضمنية إلى احتكار الإدارة والتفرد بصنع القرار.

ودائما ما يثير مقدم البرامج حيدر زكي الأوساط الرياضية بطروحاته وتناوله الموضوعات الجريئة، ولم يكن عدنان درجال أول رئيس اتحاد يدخل في خلاف معه.

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

770 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع