أخبار وتقارير يوم ٢٤ أيلول

 أخبار وتقارير يوم ٢٤ أيلول

١-سكاي نيوز:الاعصار دانيال آخر الاخبار والتطورات ……نتابع في هذه التغطية
حذر مسؤولون في غرفة الطوارئ بالهلال الأحمر الليبي، يوم الثلاثاء، من انهيار سد جازا بلدة برسيس شمال شرقي ليبيا، فيما وصل عدد أعداد ضحايا السيول إلى أكثر من 3252
أ-انتشال الجثامين مستمر والأرقام تتغير.
ب-نزح نحو 38640 شخصا من المنطقة التي ضربتها الفيضانات.
ج-الصحة الليبية: سنقوم بعزل أجزاء من مدينة درنة والمناطق المتضررة بشدة والمتوقع ان يكون فيها الكثير من الضحايا.
د-مدينة درنة كانت الأكثر تضررا، واختفاء ربع مساحتها جراء السيول والفيضانات.
هـ-تم دفن 700 شخص ممن تم انتشال جثثهم.
و-أعلنت دولة الإمارات أنها ستطلق منصة رقمية جديدة للاستجابة للكوارث لدعم الدول المنكوبة، لتتمكن من استخدامها في إبلاغ المجتمع الدولي عن احتياجاتها الإنسانية على نحو عاجل وفعال.
ز-المدن المتأثرة جراء الإعصار دانيال: درنة، سوسة، المرج، طبرق.
ح-الصليب الأحمر يتوقع أن ترتفع أعداد الضحايا عدة آلاف.
ط-قالت منظمة الصحة العالمية إنها أرسلت جوا كمية كافية من المساعدات الطارئة لنحو 250 ألف شخص تضرروا من العاصفة دانيال في شرق ليبيا، مشيرة إلى أن المساعدات تشمل أدوية ضرورية وإمدادات للعمليات الجراحية وأكياسا لجثامين الضحايا.
٢-المدى ..هل يمكن للعراق أخيراً أن يصبح مركزاً دولياً للصناعات البتروكيماوية؟
تناول تقرير لموقع، أويل برايس، الأميركي المعني بشؤون الطاقة المقومات التي يمتلكها العراق من احتياطيات نفطية وغاز لأن يصبح مركزا دوليا للصناعات البتروكيماوية خصوصا مع وجود تحركات للتوصل الى صيغة نهائية لتفعيل مشروع مجمع نبراس العملاق لصناعة المشتقات النفطية في البصرة الذي تأخر تنفيذه منذ توقيع العقد مع شركة شل العالمية للنفط عام 2015.وجاء في التقرير الذي أعده الخبير الدولي، سايمون واتكنز، المعني بشؤون الطاقة والاستشارات التجارية، بانه ليس هناك سبب أساسي يمنع العراق من ان يصبح منتجا دوليا لمشتقات نفطية ذات قيمة عالية آخذين بنظر الاعتبار ما يمتلكه من ثروة نفطية وغازية، والتي ستكون لها عوائد اقتصادية اضافية للبد بالإضافة الى استثمار كميات الغاز الكبيرة التي يتم الان حرقها وتحويلها لسلعة مفيدة، مشيرا بانه كانت هناك خطط لتحقيق هذا الهدف منذ عدة سنوات متمثلا بشكل خاص في مشروع مجمع نبراس للصناعات البتروكيماوية.واستنادا لتعليقات صادرة من وزارة النفط، فان مباحثات جرت الأسبوع الماضي للمصادقة على "صيغة نهائية" لإقامة هذا المجمع الذي تأخر طويلا وتم التأكيد "على الحاجة للإسراع بوضع الخطط لتنفيذ هذا المشروع".ويرجع تاريخ المشروع لشهر حزيران 2015 عندما وقعت شركة شل الصفقة الاصلية لبناء وتنفيذ مشروع مجمع نبراس للصناعات البتروكيماوية في البصرة الذي قدرت كلفة إنشائه في حينها 11 مليار دولار وذلك لكونها موقعة لمذكرة التفاهم الاصلية لهذا الموضوع في العام 2012. في ذلك الوقت كانت الآمال عالية من الجانبين حول مستقبل مجمع نبراس وقال وزير الصناعة في حينها، ناصر العيساوي، خلال مؤتمر صحفي بان المجمع سيدخل مرحلة الإنتاج في غضون خمسة الى ستة أعوام ومن شأنه ان يجعل البلاد اكبر منتج للصناعات البتروكيماوية في الشرق الأوسط.مخططات تصميم مجمع نبراس كانت مخصصة لمشروع بقدرة إنتاجية تصل الى 1.8 مليون طن متري سنويا على الأقل من مختلف المنتجات البتروكيماوية. وهذا ما سيجعله بمثابة أول اكبر مشروع في العراق للبتروكيماويات منذ بداية التسعينيات وأحد اربع مجمعات كبرى مماثلة في البلاد. والمجمعات الأخرى هي خور الزبير في الجنوب والمسيب قرب بغداد ومجمع مصفى بيجي في الشمال، وكلها تدار من قبل الشركة العامة للصناعات البتروكيماوية. وفي حزيران 2015، صرحت في حينها شركة شل بان مجلس الوزراء العراقي اعطى التخويل للمباشرة بتنفيذ مشروع نبراس، وبينت بانها "ستعمل بالشراكة مع وزارتي النفط والنقل لبلورة نموذج استثمار مشترك لمصنع عالمي للبتروكيماويات ومجمع مشتقات نفطية في جنوبي العراق".وفي الوقت الذي بقي فيه مشروع نبراس متوقفا في السنوات التي أعقبت العام 2015، فان مصدرا رفيعا في قطاع الصناعة النفطية يعمل عن قرب مع وزارة النفط قال في حينها بشكل حصري لموقع اويل برايس الاخباري إن شركة شل واجهت مشكلتين كبيرتين امام مضيها قدما في تنفيذ المشروع. المشكلة الأولى كانت لوجستية، تمثلت بعد انسحاب الشركة البريطانية من اعمالها في حقلي مجنون وغرب القرنة 1 النفطيين. والمشكلة الثانية هي مشكلة معنوية متعلقة بمدى امكانية تطبيق نسبة العمولة في العقود النفطية العراقية.وقال المصدر انه على الرغم من ان الكلفة المحددة في العقد هي 11 مليار دولار، فان مقدار العمولة الإضافية وفقا لحساب شل هي ما بين 3 الى 4 مليارات دولار أخرى. وبسبب عدم الاتفاق على هذه العمولة، يقول المصدر، فإن شركة شل أصبحت في موقف لم تحرك فيه ابسط الأشياء تجاه المضي بمشروع نبراس.ويذكر الخبير الدولي، واتكنز، ان هذا ما دفع وزارة النفط العراقية الى البحث عن شركة أخرى تتعاون في المشروع مع شركة شل. وعبر المرحلة اللاحقة من عام 2017 وبداية عام 2018 فاتحت الوزارة عدة شركات حول إمكانية الشراكة مع شركة شل، وكان من بين الشركات الكبرى للصناعات البتروكيماوية هي شركة، سابك، السعودية للصناعات الأساسية. وقال المصدر "هذا ما سيسمح لشركة شل ان تجد من يشاركها في تحمل تكاليف المشروع، ولكن هذا الأمر تم تجاهله بعد ان بدأت شركة أرامكو السعودية النظر في احتمالية شرائها لاسهم شركة سابك، ثم تم تحديد موعد آخر في العام 2021".من جانب آخر قال مصدر من احدى الشركات الروسية لموقع، أويل برايس، إن هناك مقومات في مشروع نبراس يمكن للعراق ان يستغلها، مشيرا الى ان شركة شل قد قامت بعمل جيد ضمن مشروع شركة غاز البصرة، وانه يتوجب على العراق ان يصل فيه انتاج الغاز لمعدل مليار قدم مكعب باليوم ليكون قادرا على استخراج كمية كافية من مادة، الايثان، التي تستخدم في تصنيع المنتجات البتروكيماوية.

وقال المصدر الروسي في حينها إن مادة الايثان المرافقة للغاز المصاحب هي المغذي الرئيسي لمجمع العراق الجديد للمنتجات البتروكيماوية في نبراس كما هو مستخدم في مدينة جبيل السعودية للمنتجات البتروكيماوية. والعراق يمتلك معدلات عالية من الغاز المصاحب وان تصنيعه سيكون من مقومات تقدم العراق في انتاج هذه المشتقات النفطية، مشيرا الى ان الكلف التقديرية لمشروع متكامل يحوي كل مستلزمات ومعدات مجمع بمستوى عالمي للمنتجات البتروكيماوية في العراق قد تتطلب ميزانية بحدود 40 الى 50 مليار دولار.

٣-الشرق الاوسط…محمد بن سلمان: السعودية هي قصة هذا القرن... والقضية الفلسطينية مهمة للتطبيع

قال الأمير محمد بن سلمان، ولي العهد السعودي، إن المملكة هي «أكبر قصة نجاح في القرن الحادي والعشرين، وهي قصة هذا القرن». جاء كلام الأمير محمد بن سلمان ضمن مقابلة شاملة مع كبير المُذيعين السياسيين في محطة «فوكس نيوز» الأميركية، بريت باير، من مدينة «نيوم».
وأشار الأمير محمد بن سلمان إلى أن السعودية هي الدولة الأسرع نمواً حالياً في جميع القطاعات، وقال إن «هدفنا الوصول بالسعودية إلى الأفضل دائماً، وتحويل التحديات إلى فرص»، وتابع أن «رؤية 2030 طموحة، وحققنا مُستهدفاتها بشكل أسرع، ووضعنا مُستهدفات جديدة بطموح أكبر». وأوضح الأمير محمد بن سلمان أن «السعودية حققت أسرع نمو في الناتج المحلي من بين (مجموعة العشرين) لعامين مُتتاليين». وقال ولي العهد السعودي أيضاً إن المملكة حاولت الانضمام إلى «مجموعة الدول السبع الكبرى» لكن بعض الدول أرادت إملاء شروط. وأضاف ولي العهد: «أركّز وقتي على مُتابعة ما يخدم مصالح السعودية وشعبها»، مضيفا أن «الشعب السعودي مؤمن بالتغيير، وهو من يدفع لذلك... وأنا واحد منهم».وقال الأمير محمد بن سلمان إن «استثمارنا في السياحة رفع نسبة إسهامها في الناتج المحلي من 3 في المائة إلى 7 في المائة». وزاد أن السياحة في السعودية «جذبت 40 مليون زيارة... ونستهدف من 100 مليون إلى 150 مليوناً في 2030.في الشق السياسي قال ولي العهد السعودي، في المقابلة التي بُثت فجر اليوم الخميس: «نتباحث مع الأميركيين للوصول إلى نتائج جيدة ترفع معاناة الفلسطينيين»، وشدد على أهمية حل القضية الفلسطينية عادّاً ذلك أساسياً في أي تطبيع للعلاقات مع إسرائيل. وعن تعليق المفاوضات بشأن العلاقة مع إسرائيل، قال الأمير محمد بن سلمان إن ذلك «غير صحيح... وهي كل يوم تتقدم، وسنرى إلى أين ستصل». ورأى أنه «في حال نجحت إدارة بايدن في أن تعقد اتفاقاً بين السعودية وإسرائيل، فسيكون ذلك أضخم اتفاق مُنذ انتهاء الحرب الباردة». وقال ولي العهد السعودي إن «الاتفاقيات المُرتقبة مع الولايات المُتحدة مُفيدة للبلدين ولأمن المنطقة والعالم».وعن العلاقة مع إيران، قال الأمير محمد بن سلمان إنها «تتقدم بشكل جيد، ونأمل أن تستمر كذلك لصالح أمن واستقرار المنطقة». وشدد على أن «أي سباق تسلح نووي في المنطقة لن يُهدد أمنها فحسب، بل هو مُهدد لأمن العالم». وتابع أن «توازن القوى في المنطقة يتطلب حصولنا على سلاح نووي متى حصلت عليه إيران». ولفت إلى أن الصين هي التي اختارت أن «تتوسط بيننا وبين الإيرانيين».وقال ولي العهد السعودي في المقابلة، وهي الأولى مع شبكة إخبارية أميركية كبرى منذ عام 2019، إن قرارات خفض إنتاج النفط هدفها استقرار السوق وليس مساعدة روسيا في حربها». وعن الحرب الدائرة بين روسيا وأوكرانيا، قال ولي العهد السعودي: «علاقاتنا جيدة مع روسيا وأوكرانيا، ونفضل مسار الحوار، ولا ندعم طرفاً على حساب آخر».وتحدث ولي العهد السعودي عن العلاقات مع الولايات المتحدة، وقال: «بيننا وبين واشنطن روابط أمنية مهمة... لدينا علاقة مميزة مع الرئيس (جو) بايدن، وهو شديد التركيز، ويحضّر نفسه جيداً». وتابع أن السعودية تريد أن تأتي الشركات الأميركية والأجنبية للاستثمار في بيئة آمنة بالشرق الأوسط، مضيفاً: «نحن من أكبر 5 مشترين للأسلحة الأميركية، وانتقالنا لشراء الأسلحة من دول غير الولايات المتحدة ليس من مصلحتها.
٤-جريدة الصباح …………التخلّف لإدامة الفساد…نرمين المفتي……
صدرت آلاف الكتب بمختلف اللغات، وفي مختلف الدول عن (التخلّف)، فضلا عن آلاف البحوث والدراسات الجامعيَّة، ودائما هناك، خاصة في الدراسات، حلولٌ.. التخلّف وبتعريفٍ بسيطٍ هو عدم التمكن من مواكبة التحضر وفي مختلف المجالات.. وهناك حكومات لا تستطيع مواجهة التخلّف، أما بسبب الفقر الذي تعانيه دولها لقلّة الموارد الطبيعيَّة وعدم وجود خططٍ تنمية، أو بسبب الأفقار الذي ينتجه الفساد والتخبط، وأيضا عدم وجود خططٍ تنمية واضحة. والتخلّف، الاقتصادي أو الاجتماعي أو الثقافي، يؤثر في الفرد الذي يشعر بقهره والظروف لا تفسح مجالا له لتغيير واقعه. ويدفع الشعور بالقهر صاحبه إلى العنف مع الاخرين عامة واسرته خاصة أو إلى الاستسلام انا للمخدرات والمؤثرات العقليَّة أو إلى الخرافة.. وهناك حكومات لا تبالي بالتخلّف وايجاد حلول له لادامة فسادها.. والمثل الاكثر ايضاحا هو (دومينيك كوندييه)، واحد من اغنى اغنياء الكونغو، البلد الأفريقي الذي يزخر بالثروات الطبيعيَّة ويقبع اكثر من نصف سكانه البالغ عددهم 100 مليون عند خط الفقر وربعهم تحت خط الفقر وتعتبره منظمات الشفافية الدولية من بين 10 دولٍ الأكثر فسادًا في العالم. وقبل الإشارة إلى كوندييه، لا بدَّ من الإشارة إلى رئيسه الأسبق موبوتو سيسيكو، والذي كان سببًا في اغتيال المناضل الكونغولي المعروف لومومبا، تمّت الاطاحة به بسبب فساده وإفقار الكونغو وإغراقه بأزماتٍ عرقيَّة وطائفيَّة، وكان قد نهب 5 مليارات دولارٍ خلال 32 سنة من الحكم، بينما كابيلا الذي اطاح به في 1997 نهب 11 مليارا خلال 4 سنوات تقريبا من حكمه كرئيس جمهورية!! والآن بين أثرياء الكونغو، والذين يشكلون نسبةً ضئيلة من السكان، يوجد أفراد شرطة وليس ضباطا، وهؤلاء واجبهم حماية مقالع معدن الكولتان، والذي تعتبر جمهورية الكونغو أهمَّ بلدٍ في تصديره، وتعتمد عليه صناعة الموبايلات، والشرطي طبعا يعطي نسبةً من فساده إلى ضابطه.. ونعود إلى كوندييه، أو «نبي» الكونغو، فالكل يناديه بالنبي صاحب المعجزات!! وتدعمه الحكومة، كما أسلفت، لإدامة الخرافة والتخلّف والانقسامات، والتي تساهم بدورها في إدامة الحكومة مسيطرة على مقدرات الشعب، ويحضر المسؤولون الكبار، اجتماعه مع المواطنين أيام الاحد، ويلقي موعظته ويبدأ باستقبال مريديه وهم بمئات الآلاف، وغالبيتهم مرضى بأمراضٍ مستعصيَّةٍ مثل السرطان والإيدز وشراء العلاج منه، وهو مزيجٌ من عصير الليمون والبنزين والتوابل، لكن أهمَّ مكوناته، كما يدعي كوندييه هو الوحي الإلهي!! وكلُّ مريضٍ يأخذ من وقته 3 ثوانٍ فقط، وهناك دائمًا من يصرخ أمام الكاميرات بمعجزات عصير «النبي»، الذي يعالج كل الأمراض المستعصيَّة، ومؤخرا أكد كوندييه أن عصيره يعيد الحياة إلى الأطفال، الذين يموتون فور ولادتهم أو في أيامهم الأولى! وعصير «النبي» لا يُشرب فقط، إنما يستخدم كمادةٍ مدلكةٍ أيضا للمفاصل والعظام والأطراف المشلولة!! وفي وثائقيَّة تابعتها عنه، جاءه مشلولٌ وسأله هل هذه زيارته الأولى له؟ قال الرجل المشلول لا.. فعاد كوندييه وقال له «اذن استمر بالتدليك».. ولتر العصير بـ 17 دولارًا وهو سعرٌ باهظٌ جدا، لذلك يتشارك 3 أو 4 أشخاصٍ بشراء لترٍ واحد، ليجمع كوندييه «نبي الكونغو» الملايين من الدولارات ويستمر بتوزيع العصير والابتسامات والمواعظ، والفقير الذي لا يجدُّ مهربًا من قهره يلجأ اليه..
٥-شفق نيوز…

احتجاج إسرائيلي-أمريكي حول تسوركوف: على حكومة العراق ان تشعر بالمسؤولية
انتقدت صحيفة "جيروزاليم بوست" الاسرائيلية استمرار الغموض المحيط بقضية الاسرائيلية- الروسية اليزابيت تسوركوف التي تقول اسرائيل انها خطفت في العراق في اذار/مارس الماضي، في وقت يقوم رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني بزيارة الى نيويورك حيث يعقد لقاءات ويجري محادثات مع مسؤولين امريكيين وغربيين وغيرهم.وكان السوداني قد قال في مقابلة مع شبكة سي أن أن الأمريكية من نيويورك إن: "أجهزتنا الأمنية معنية بضمان الأمن لكل الوافدين إلى العراق، والسيدة التي دخلت العراق بجواز سفر روسي اختفت قبل شهور، ونتابع عملية الاختفاء، ونحن جادون في كشف مصيرها، ولن نتساهل مع هذا الأمر.العراق يحتضن الوفود السياحية والشركات الأجنبية، ومسألة الأمن تشكل أولوية ولا يمكن التساهل بشأنها.ونقل التقرير الذي ترجمته وكالة شفق نيوز، عن الوزير الاسرائيلي السابق، ناتان شارانسكي، وهو سجين سابق في الاتحاد السوفياتي، قوله انه "على الحكومة العراقية ان تشعر بانها (تسوركوف) مسؤوليتها، لان المنظمة التي اختطفتها هي، في نهاية الأمر، جزء من الحكومة". واشار التقرير الى ان شارانسكي، الذي تعرض للسجن لمدة 9 سنوات بتهمة التجسس، تحدث عن والد تسوركوف قائلا انه "أمضى معه سنوات عديدة في السجن السوفياتي، وفي كتابي الذي يحمل عنوان (لا تخف من الشر) يمكنك أن تقرأ الكثير عنه. كان والدها ووالدتها سجينين سياسيين في الاتحاد السوفيتي منذ مرحلة مبكرة من عمرهما". والان يشير التقرير الى ان ابنتهما اليزابيث تسوركوف، محتجزة في العراق. ونقل عن شارانسكي قوله انه "على حد علمنا، فهي لا تزال حية، والحكومة العراقية مسؤولة، وهي تتلقى مساعدات مالية كبيرة من امريكا. جاءت ليزا (تسوركوف) للقيام ببحث من جامعة برينستون وكانت ايجابية تجاه شعب العراق والعالم الإسلامي بشكل عام. ومن المشروع والطبيعي ان نتوقع من الادارة الامريكية استغلال علاقاتها مع الحكومة العراقية". ولفت التقرير الى ان السوداني يقوم ببحث العلاقات الامريكية-العراقية أمام معهد "مجلس العلاقات الخارجية" الأمريكي في نيويورك، في اطار زيارته الى الامم المتحدة، مضيفا ان زيارة السوداني يسلط الضوء عليها بسبب قضية تسوركوف. واشار الى ان هيئة الإذاعة العامة الامريكية "PBS" استضافت في الاسبوع الماضي، حوارا حول قضية تسوركوف، شاركت فيه ايضا شقيقتها ايما تسوركوف، تناول الجهود المبذولة لاعادتها الى موطنها.وبرغم ذلك، قال التقرير ان السوداني لم يتطرق الى الدعوات الموجهة بغداد للعثور على تسوركوف واطلاق سراحها، لكنه التقى الامين العام لحلف الناتو في نيويورك ودعاه لزيارة العراق، تقديرا "لدعم الناتو في الحرب ضد داعش والتدريب العسكري والمشورة وبناء القدرات". كما التقى السوداني مع مسؤولين من البيت الابيض، على هامش اجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة حيث بحثا "العلاقات بين العراق والولايات المتحدة وسبل تعزيزها وتطويرها في المجالات المختلفة". وبعدما ذكر التقرير بتصريح لايما تسوركوف قالت فيه انها ليست راضية عن مستوى التدخل الامريكي في قضية شقيقتها معتبرة ان على واشنطن "استخدام نفوذها" على العراق، لفت الى ان اعضاء الكونغرس السيناتور ايريك سولويل والنائب روبرت مننديز والنائب كوري بوكر، طلبوا من وزارة الخارجية الامريكية بذل المزيد من الجهود، معتبرين انه يبدو من غير المفهوم ان الدولة التي تحصل على دعم من الولايات المتحدة لم تتمكن من العثور على باحثة مفقودة مرتبط بجامعة مرموقة مثل "برينستون". وتابع التقرير القول انها ليست المرة الاولى التي تتهم فيها "كتائب حزب الله" والميليشيات الاخرى في العراق، والعديد منها مرتبط بايران، بارتكاب عمليات اختطاف وهجمات خارج نطاق القضاء.هوفي رد على سؤال حول ما اذا تم بذل ما يكفي من الجهود من اجل الافراج عنها، قال شارانسكي، انه "لن يكون كافيا ابدا الى ان يتم اطلاق سراحها"، مضيفا انه من المهم التركيز على العراق. وتابع قائلا انه "في ايام الكفاح من اجل اليهود السوفييت، فان موقفي كان دوما يتمثل بان الدبلوماسية الهادئة لا يمكن ان تنجح، الا اذا كان هناك ضغط شعبي في الوقت نفسه".

٦-سكاي نيوز…

فؤاد حسين: فكرة داعش ما تزال موجودة في العراق وسوريا.. قال وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين، إن فكرة وأيديولوجية داعش ما تزال موجودة في العراق وسوريا، مشددا على ضرورة الحذر في كل الأوقات.وذكر حسين، في لقاء خاص مع "سكاي نيوز عربية"، على هامش أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة الـ78 في نيويورك:
الجانب العراقي التزم بالاتفاقية الأمنية مع إيران، ونتمنى أن تلتزم طهران كذلك وأن لا تستخدم لغة العنف.
العلاقة مع إيران جيدة.. ولكن هناك بعض المشاكل، التي يجب أن تحل عن طريق الحوار.
لم يتم حتى الآن تحديد موعد زيارة رئيس الوزراء العراقي، محمد شياع السوداني، إلى أميركا.
العلاقة مع أميركا جيدة، وهناك تفاهمات واضحة وشفافة.
العلاقة مع دول مجلس التعاون الخليجي تطورت بسرعة في السنوات الأخيرة، ونحن الآن في مرحلة مهمة، حيث فتحنا أبواب الاقتصاد العراقيللاستثمار الخليجي.
الأمن الخليجي جزء من الأمن العراقي، والعكس صحيح.
تنظيم داعش انهار بسبب وحدة القوى العراقية والدعم الدولي الكبير.
داعش كمنظمة إرهابية تتحرك هنا وهناك، ولكن في الساحة العراقية المنظمة ضعيفة جدا.
فكرة داعش ما تزال موجودة في العراق وسوريا.
يجب أن نكون حذرين في كل الأوقات ويجب أن نحسب حساب لهذه المجموعات الإرهابية.

٧-سكاي نيوز …..الأخبار العاجلة
l قبل 11 دقيقة
الكرملين يصف بولندا بأنها "دولة عدائية" ويقول إن موسكو تدرك التهديدات التي تشكلها وارسو
l قبل 2 ساعة
ازدهر بفضل كورونا.. مختبر صيني يثير قلق المخابرات الغربية
l قبل 2 ساعة
وسائل إعلام صينية: الرئيس شي جين بينغ سيلتقي اليوم نظيره السوري بشار الأسد
l قبل 2 ساعة
الحكومة الليبية المكلفة من البرلمان تدعو المجتمع الدولي للمشاركة في مؤتمر إعادة إعمار درنة والمناطق المتضررة من إعصار دانيال
l قبل 3 ساعات
وزارة الدفاع التركية تعلن مقتل 12 مسلحا من حزب العمال الكردستاني شمالي سوريا
l قبل 3 ساعات
رئيس وزراء أرمينيا يأمل أن يتمكن الأرمن من البقاء في إقليم ناغورني كاراباخ
l قبل 3 ساعات
قصة سقوط آخر خطوط الدفاع عن درنة في معركة "دانيال"
l قبل 4 ساعات
أذربيجان تقترح عفوا محتملا عن التشكيلات العسكرية في إقليم ناغورني كاراباخ التي تتخلى عن أسلحتها

l قبل 4 ساعات
الرئيس الإيراني: ليس هناك حرب في عقيدتنا العسكرية بل نحافظ على استعدادنا العسكري بنهج دفاعي
l قبل 4 ساعات
الدفاع الروسية: إحباط هجوم أوكراني بطائرتين مسيرتين بالقرب من ساحل القرم
l قبل 5 ساعات
رويترز: سفينة حبوب ثانية تغادر ميناء تشورنومورسك الأوكراني على البحر الأسود
l قبل 11 ساعة
إصابة فلسطيني بعد طعنه حارسا في القدس الشرقية
l قبل 12 ساعة
إسرائيل تقصف مواقع عسكرية سورية ومسيرات إسرائيلية تستهدف عناصر في حركة الجهاد في دمشق
l قبل 14 ساعة
حميدتي في كلمة إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة: القوات المسلحة السودانية هي من بدأت الحرب
l قبل 21 ساعة
حقيقة تعرض ليبيا إلى عاصفة أشد من "دانيال".. خبير طقس يجيب
l قبل 23 ساعة
المركزي التركي يرفع الفائدة إلى 30% متماشيا مع التوقعات
l قبل 23 ساعة
جهاز الأمن الأوكراني: الهجوم على قاعدة القرم الجوية أدى إلى مقتل 30 جنديا روسيا وإلحاق أضرار بعدة طائرات
l قبل 23 ساعة
الرئيس الأوكراني يدعو إلى تسليح بلاده بمزيد من أنظمة الدفاع الجوي بعد قصف روسي عنيف
مع تحيات مجلة الكاردينيا

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

790 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع