أخبار وتقارير يوم ٢٥ مايس

أخبار وتقارير يوم ٢٥ مايس

خط على الرمال …روايه…بطلها كوردي لاجئ.. رواية أمريكية مثيرة بجذورها العراقية

شفق نيوز / تناولت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية، رواية جديدة تحت عنوان "خط على الرمال" الحافلة بالرسائل الاجتماعية والمؤامرات والإثارة، وترتبط أحداثها بجانب أساسي بحرب العراق. ورواية "خط على الرمال"، للروائي الأمريكي كيفن باورز، وتدور أحداثها في منطقة تايد باور في فيرجينيا، لكن مرتبطة بالصميم بمنطقة تبعد عن فيرجينيا نحو 6 آلاف ميل، وتحديداً في العراق الذي مزقته الحرب. وأوضحت الصحيفة الأمريكية، في تقرير ترجمته وكالة شفق نيوز، أن "كل شخصية تقريباً في الرواية هي من قدامى المحاربين في الصراع الذي دمر العراق في السنوات التي تلت غزو الولايات المتحدة في العام 2003".وأضافت أن "شخصيات الرواية من قدامى المحاربين ربما يكونون قد غادروا مناطق القتال في الموصل والفلوجة، إلا أن هذا لا يعني أن حربهم قد انتهت".وبحسب التقرير، تبدأ الرواية المثيرة عندما يتم اكتشاف جثة لرجل مقتول على شاطئ في نورفولك، التي تضم أكبر قاعدة للبحرية الأمريكية، في حين أن المدني الذي اكتشف الجثة هو أرمان باجلان، وهو كوردي عمل كمترجم للقوات الأمريكية في إقليم كوردستان، قبل أن يخرجه الأمريكيون من البلد لتجنب تعرضه للانتقام بسبب خدماته.وأشار التقرير، إلى أن "باجلان عائلته المقتولة خلفه، وأصبح يعمل بوابا في فندق على شاطئ البحر، وتفاصيل حياته أصبحت بلا أي هدف يذكر". أما المحققة الرئيسية في الجريمة، فتدعى كاثرين كات ويل، التي لم يسبق لها أن خدمت في العراق، لكنها تعيش في مسكن واحد مع زوجها السابق الذي يسيء معاملتها. بينما المحقق لامار آدامز، هو عريف سابق بالجيش الأمريكي الذي كاد يفقد إحدى ساقيه خلال فترة خدمته كجندي مشاة في العراق، فهو يساعد المحققة كاثرين.

ونوه التقرير الأمريكي، إلى أن "ما بدا انه جريمة قتل سهلة، تحول إلى قضية معقدة عندما يكتشف المحققون أن المقتول هو عضو في سلاح الخدمة الجوية الأسترالية الخاصة (SAS) الذي عمل إلى جانب القوات الأمريكية خلال الحرب العراقية دموية". وبين أن "القضية تتخذ طابعاً أكثر إثارة عندما يتبين أن باجلان، الكوردي الذي اضطر الى مغادرة العراق، ربما كان هو المستهدف أساسا بجريمة القتل".ولفت التقرير، إلى أن "إطلاق نار دموي جرى في الفندق حيث يعمل المترجم، وأن شركة مقاولات عسكرية خاصة تسمى (ديسيجن تري) قد تكون وراء هذه الحادثة".وعندما توجه المحققان كاثرين، وآدامز، إلى العاصمة واشنطن، اكتشفا دافعاً محتملاً للمذبحة، يتمثل في شريط فيديو يفترض أنه يصور جريمة حرب.وذكر التقرير أن "(باورز) مؤلف الرواية، هو أحد المحاربين المخضرمين الذين خدموا في العراق، ويتمتع بخبرة الكتابة عن الحرب كما فعل في روايته الأولى لعام 2012 (الطيور الصفراء)، هي واحدة من أفضل روايات الحرب في حقبة ما بعد حرب فيتنام".وبشكل عام، تناولت الرواية، بتعبير غاضب ومقنع، الخسائر الجسيمة التي يعاني منها قدامى المحاربين، بالإضافة الى الثمن الذي يدفعه المجتمع الذي أطلق العنان للحرب.وتصور رواية "خط على الرمال"، غزو أمريكا للعراق عام 2003، على أنه غزو لم يترك ندوبا نفسية وجسدية على الأفراد الذين عانوا من مناطق القتال فقط، وإنما أيضا حول الجروح العميقة في المجتمع الأمريكي من خلال خصخصة الحكومة للجهود الحربية بدافع تحقيق الأرباح، لدرجة أن المرتزقة العاملين للشركات الخاصة يزدرون الجنود الحقيقيين في الجيش الأمريكي ويصفونهم بأنهم من الـ"10 بالمئة"، لان رواتبهم تمثل هذه النسبة من رواتب المقاتلين المرتزقة. وزاد التقرير بالقول، إن "الرواية ناجحة ليس فقط بسبب التعبير عن الغضب أو التشويق، ولكن بسبب تصويرها الدقيق لكيفية تعامل الجنود القدامى مع فكرة العودة إلى وطنهم الذي يكون لهم أيضا بمثابة منطقة حرب".وخلص تقرير واشنطن بوست، بالإشارة إلى أن من بين شخصيات الرواية، أكثر ما علق بالذاكرة هو الكوردي (باجلان) اللاجئ الذي لم يترك وراءه عائلة في الموصل، وإنما قبور فقط،وختمت الصحيفة الأمريكية، تقريرها الذي تناول زوايا الرواية كافة، بالقول: "يبدو أن اللاجئين غالباً لا يجدون ملاذهم بتاتاً، وإنما مجرد ساحة معركة أخرى، للقتال من أجل البقاء على قيد الحياة".


————————————————————————————————————————————-
خبر خاص
الثانية بعد ألمانيا: هولندا تلاحق "حسناء العرب" لاضطهادها الفتاة الايزيدية …
شفق نيوز/ ذكر موقع "العدالة إنفو" السويسري المتخصص بأخبار قضايا العدالة، أن هولندا ستشهد قريبا بدء المحاكمة الاولى من نوعها على أراضيها لجرائم متعلقة بالاقلية الايزيدية التي تعرضت للابادة في العراق. وفي تقرير ترجمته وكالة شفق نيوز؛ اوضح الموقع السويسري ان السيدة الهولندية التي تحمل اسم "حسناء العرب" (31 سنة)، من بلدة من بلدة هينجيلو الهولندية، تواجه اتهامات بالارهاب وفرض العبودية التي تعتبر جريمة ضد الانسانية.وبذلك، فان هولندا تصبح الدولة الثانية التي تلاحق أعضاء في تنظيم داعش لارتكاب جرائم ضد الايزيديين امام محكمة وطنية، وذلك بموجب مبدأ الولاية القضائية العالمية، حيث ان المانيا كانت الأولى التي تبادر الى ذلك حيث أدانت محكمة المانية زوجين بجرم ارتكاب ابادة جماعية ضد الايزيديين الذين يعيشون في منطقة سنجار، والذين استهدفهم داعش في العام 2014.وذكر التقرير؛ أن حسناء العرب مثلت للمرة الاولى أمام محكمة في روتردام في 14 فبراير/ شباط، وقد وجهت إليها اتهامات بالاشتراك في العبودية كجريمة ضد الانسانية ضد امرأة ايزيدية (يشار اليها باسم Z لأسباب أمنية). وبحسب الادعاء، فإن السيدة الهولندية أجبرت الضحية الايزيدية على "القيام باعمال التنظيف والعمل المنزلي، واعداد الطعام والعناية بابنها لساعات طويلة يوميا، كعمل قسري".

ولفت التقرير إلى أن الجريمة ارتكبت في العام 2015 في مدينة الرقة السورية. وتابع أن القضية ينظر فيها في روتردام من قبل محكمة مقاطعة لاهاي، التي تتعامل مع الجرائم الدولية، وقد عقدت جلسة ثانية في 25 أبريل/ نيسان، ومن المقرر عقد الجلسة التالية في 27 يونيو/ حزيران المقبل. وأشار التقرير إلى أن حسناء العرب هي واحدة من 12 امرأة تمت إعادتهم من المخيمات الواقعة في مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية في شمال شرق سوريا، مع 28 من أطفالهن في تشرين الثاني/نوفمبر 2022. وتابع انه تم احتجاز جميع النساء عند دخولهن الى هولندا. وبحسب التقرير؛ فإن هناك امراة اخرى متهمة بارتكاب جريمة دولية متمثلة بالنهب كجريمة حرب. وتابع أن المحتجزات يواجهن اتهامات بالانتماء الى منظمة ارهابية. وبالنسبة إلى حسناء العرب، فإن تهمة الاستعباد تستند إلى أقوال ثلاثة شهود ايزيديين، من بينهم الضحية (Z) نفسها، حيث أوضح الادعاء ان هذه الاقوال تم تقديمها في البداية لفريق التحقيق التابع للأمم المتحدة لتعزيز المساءلة عن الجرائم التي ارتكبها داعش "يونيتاد". وتابع التقرير ان حسناء العرب سافرت الى سوريا من هولندا مع ابنها البالغ من العمر 4 سنوات في العام 2015 بهدف الزواج من مقاتل مغربي من داعش، وبين بين 1 أيار/مايو و 1 آب/أغسطس العام 2015، أقامت في منزل أحد معارف زوجها في الرقة، التي كانت من أولى المناطق الرئيسية التي وقعت في ايدي داعش في العام 2014. ونقل التقرير عن المدعية العامة ميريام بلوم خلال الجلسة الأولى من المحاكمة أن "هذه القضية يجب أن يتم النظر إليها في سياق القتل الجماعي والإبادة الجماعية التي ارتكبها تنظيم داعش ضد المجتمع الايزيدي"، مضيفة أن المتهمة "كانت على علم بالهجوم الواسع النطاق والمنهجي الذي استهدف الايزيديين وكانت تعلم ان (Z) ايزيدية". لكن محاميي حسناء العرب، اندريه سيبريجتس وميرجام ليفي، يقولان إن موكلتهما لم تحتجز (Z)، ثم لجأت المتهمة الى حقها القانوني بالتزام الصمت، وهي لم تحضر الجلسة الثانية من المحاكمة في 25 أبريل / نيسان، إلا أن المتهمة أقرت بوجودها في نفس منزل (Z). وقال المحاميان أن موكلتهما كانت شابة وساذجة وقد وضعها زوجها في المنزل ثم غادرها. ونقل التقرير عن الناشط الايزيدي وهاب حسو، المقيم في هولندا، ومؤسس منظمة "أن ال لمساعدة الايزيديين"، قوله "إننا سعداء لأن شيئا ما يتحرك اخيرا، فهذا يعني الكثير" للمجتمع الايزيدي، مضيفا انه يأمل بتحقيق المزيد في هذه القضايا قائلا "كنا نطالب الحكومات الغربية والحكومة الهولندية، بموقف أكثر نشاطا". ولفت إلى أن حكومة هولندا لم تبدأ في التحرك إلا عندما بدأ المقاتلون الأجانب وأقاربهم يعودون الى الوطن وإثارة مخاوف من أن يشكلوا خطرا على الأمن القومي. وقال حسو "نريد تعويضات ونريد أن يحصل الايزيديون الذين يأتون إلى هولندا كلاجئين على حق اللجوء"، مضيفا أن هناك حاجة لكي "تتحمل هذه الحكومة المسؤولية الآن لأن مواطنين هولنديين ساهموا في الإبادة الجماعية ضدنا". ونقل التقرير عن المدير التنفيذي لمنظمة "فري ايزيدي" غير الحكومة باري ابراهيم الذي يتخذ من هولندا مقرا له، أنه "من المهم أن نرى حكومتنا تتخذ إجراءات قانونية ضد المواطنين الهولنديين، ليس فقط لانضمامهم الى داعش، ولكن أيضا بسبب الفظائع التي ارتكبوها كأعضاء في داعش ضد أفراد أبرياء مثل الايزيديين".

كما نقل التقرير عن مديرة الدعم القانوني في منظمة "يازدا" الايزيدية ناتيا نافروزوف، قولها "هذا في الحقيقة ليس كافيا".

وختم التقرير بالإشارة إلى أن هولندا تعترف رسميا بالابادة الجماعية للايزيديين في تموز/يوليو العام 2021، مضيفا ان العديد من الدول الاخرى قامت بالخطوة نفسها، لكن حتى الآن لم يبادر لم سوى المدعون العامون في هولندا وألمانيا، الى القيام بخطوات ملموسة في هذا السياق.

———————————————————————————————————————————

١-السومرية ……
على غرار أفلام هوليوود.. إيراني يقتل عراقيين ويرمي جثتيهما
في جريمة مروعة قد لا تراها إلا في الأفلام، شهدت محافظة البصرة جنوبي العراق "فاجعة أليمة"، تمثلت بمقتل شابين وإصابة آخر في مدينة الاهواز الإيرانية ورمي جثتهما على ضفاف أحد الأنهر. شخص مقرب من سائق مركبة (التكسي) التي كانت تقل الأشخاص الثلاثة، كشف تفاصيل الحادث.ويقول المواطن البصري في حديث لـ السومرية نيوز، أن "ثلاثة أشخاص من محافظة البصرة من منطقة الهارثة تحديداً، كانت لديهم زيارة الى مدينة الاهواز الإيرانية، واثناء عودتهم تعرضت مركبتهم الى اصطدام من قبل مركبة إيرانية (نوع سايبا)".ويضيف: "وعندما نزل أحد العراقيين لتفقد الوضع ومعرفة أسباب الحادث من الشخص المتسبب، أطلق الشخص الإيراني النار وتسبب بإصابته، واختطف الشخصين الاخرين اللذان كان يركبان بالجانب الخلفي من السيارة".ويتابع حديثه، قائلاً: "صاحب المركبة، التي كانت تقل العراقيين، (وهو إيراني من الاهواز أيضا) حمل المصاب وانطلق به نحو المستشفى، وبعد تلقي الشخص المصاب العلاج في المستشفى هرب الى جهة مجهولة". بدوره، أكد صاحب مركبة الإسعاف، حسن لفتة، عثوره على جثتين لشابين عراقيين في منطقة الجادة بإيران.
ويذكر لفتة في حديث لـ السومرية نيوز، أنه "نقل يوم الأحد، جثتين لشابين عراقيين، مقتولين في محافظة الاهواز الإيرانية"، مبينا أن "سبب الاغتيال غير معروف سواء كان لسرقتهما أم قضايا أخرى".ويبين، أن "الجثتين كانتا مرميتان على ضفاف أحد الأنهر في منطقة الجادة، وتم نقلهما الى الطب العدلي".
٢-الجزيرة ……………
تشاد.. جوهرة عربية في إفريقيا
ما هي قصة تشاد والتشاديين؟ وهل يقصر العرب في التواصل معهم والتعرف عليهم؟ ولماذا لم يتم ضم تشاد لجامعة الدول العربية رغم مطالبتها بذلك؟بلد يعتز بعروبته، لكنه لم يحصل بعد على عضوية جامعة الدول العربية. تشاد ذات الغالبية المسلمة، والثقافة العربية الراسخة، والتميز في اللهجة والعادات والتقاليد.فما هي قصة تشاد والتشاديين؟ وهل يقصر العرب في التواصل معهم والتعرف عليهم؟ ولماذا لم يتم ضم تشاد لجامعة الدول العربية رغم مطالبتها بذلك؟هذه الأسئلة وغيرها تطرحها روعة أوجيه في حلقة جديدة من "بعد امس"، على الباحث والكاتب التشادي الأستاذ سعيد أبكر أحمد.. استمع للقصة كاملة..

٣-الجزيرة……
جهاز الخدمة السرية الأميركي: اصطدام شاحنة بحواجز أمنية قرب البيت الأبيض… نقلت رويترز عن جهاز الخدمة السرية الأميركي أن شاحنة اصطدمت، بحواجز أمنية قرب البيت الأبيض في العاصمة واشنطن دون وقوع إصابات.وقال أنتوني غوغليلمي رئيس الاتصالات في جهاز الخدمة السرية الأميركي إن التحقيقات جارية بشأن سبب اصطدام الشاحنة بالحواجز الأمنية قرب البيت الأبيض.
وأشار جهاز الخدمة إلى أنه تم إغلاق بعض الطرق وممرات المشاة في محيط البيت الأبيض، في حين ذكرت وسائل إعلام أميركية أنه تم إخلاء فندق قريب من المكان.ولم يذكر جهاز الخدمة السرية فيما إذا كان الرئيس الأميركي جو بايدن موجودا في البيت الأبيض عند وقوع الحادث.

٤-سكاي نيوز……

مسؤول روسي: "مجموعة تخريبية" أوكرانية عبرت الحدود…

قال حاكم منطقة بلغورود الروسية، إن ما وصفها بأنها "مجموعة تخريبية" تابعة للجيش الأوكراني دخلت الأراضي الروسية في منطقة غريفورون المتاخمة لأوكرانيا.وقال فياتشيسلاف غلادكوف، في بيان على تيليغرام، إن الجيش الروسي وقوات الأمن يتخذان إجراءات لصد التوغل.كما نقلت وكالة الإعلام الروسية عن المتحدث باسم الكرملين، دميتري بيسكوف، قوله إنه تم إبلاغ الرئيس فلاديمير بوتين بهجمات "مجموعة المخربين الأوكرانيين"، مضيفا أن القوات الروسية تعمل على طردها والقضاء عليها. ونفت الرئاسة الأوكرانية علاقتها بتوغل مقاتلين في منطقة روسية، حسب ما نقلت وكالة فرنس برس.فيما ذكر موقع "هرومادسكي" الأوكراني أن جهاز المخابرات العسكرية الأوكراني ألقى باللوم في العملية المسلحة بمنطقة بلغورود على مواطنين روس ينتمون إلى مجموعتين شبه عسكريتين. ونقل الموقع عن المتحدث باسم المخابرات العسكرية أندريه يوسوف قوله إن فيلق حرية روسيا وفيلق المتطوعين الروس هما المسؤولان عن العملية.ولم يوضح الموقع ما إذا كان قدم أي دليل يثبت ذلك.وفي وقت سابق، نشرت قناة "بازا" المرتبطة بأجهزة الأمن الروسية على تيليغرام، لقطات تظهر ما بدا أنها دبابة أوكرانية تهاجم نقطة حدودية روسية.ولم يتسن لرويترز التحقق من صحة تلك التقارير حتى الآن.

٥-سكاي نيوز الأخبار العاجلة

عاجل…للاطلاع على التفاصيل راجع موقع سكاي نيوز
السلطات الألمانية تعتقل 3 مشتبهين على صلة بمخطط انقلاب لليمين المتطرف
l قبل 23 دقيقة
الرئاسة الأوكرانية: زيلينسكي يزور خط الجبهة في دونيتسك في شرق البلاد
l قبل 1 ساعة
الرئيس المصري: الاحتياجات التمويلية لمواجهة التغيرات المناخية في إفريقيا تبلغ 3 تريليونات دولار حتى 2030
l قبل 1 ساعة
الرئيس المصري: تداعيات تغير المناخ أكثر سلبية على الدول النامية
l قبل 1 ساعة
الرئيس المصري في كلمة أمام مؤتمر بنك التنمية الإفريقي: التداعيات السلبية للتغيرات المناخية قضية وجودية يجب أن تأتي على رأس الأولويات
l قبل 1 ساعة
كأنه مشهد من فيلم رعب.. هذه المخلوقات العجيبة تزحف على وجهك
l قبل 1 ساعة
وزير النفط العراقي: حريصون على الالتزام بقرارات أوبك+ لضمان استقرار سوق النفط وتأمين الإمدادات
l قبل 1 ساعة
سلطات إقليم كردستان العراق: مقتل ثلاثة عناصر مرتبطين بحزب العمال الكردستاني بقصف تركي في قضاء سنجار

l قبل 2 ساعة
الدفاع الأوكرانية: تراجع القتال داخل باخموت والقوات الروسية مستمرة في مسح المناطق الخاضعة لسيطرتها
l قبل 2 ساعة
وزارة الدفاع الأوكرانية: قواتنا تسيطر على مواقع في جنوب غرب باخموت
l قبل 2 ساعة
ما حكاية حسناوات ماسك؟
l قبل 3 ساعات
مراسلنا: غارة جوية تركية استهدفت مبنى في قضاء سنجار غرب محافظة نينوى شمال العراق
l قبل 3 ساعات
السلطات الروسية: هجمات بطائرات مسيّرة في منطقة بيلغورود الروسية بعد توغّل مسلّح
l قبل 4 ساعات
رئيس الوزراء الروسي: حجم التبادل التجاري مع الصين قد يصل إلى 200 مليار دولار هذا العام
l قبل 4 ساعات
رئيس الوزراء الروسي: تعزيز العلاقات بين موسكو وبكين إيجابي لاقتصاد الجانبين
l قبل 6 ساعات
رويترز: اصطدام شاحنة بحواجز أمنية قرب البيت الأبيض دون تسجيل إصابات
l قبل 7 ساعات
بينهم السيسي.. زعماء أفارقة يطلقون مبادرة لبدء وساطة بين روسيا وأوكرانيا لوقف الحرب
l قبل 8 ساعات
صورة مزيّفة لانفجار في البنتاغون تتسبب بتراجعات بورصة وول ستريت
l قبل 10 ساعات
رئيس مجلس النواب الأميركي بعد لقائه مع بايدن: لم يتم بعد التوصل لاتفاق حول سقف الدين
l قبل 10 ساعات
الجيش الروسي يتصدى لعملية توغل عسكرية من حدود أوكرانيا والكرملين يبلغ بوتين بالهجمات
l قبل 11 ساعة
مصر تصدر بيانا بشأن تقارير حول نقل توابيت فرعونية لإسرائيل
l قبل 12 ساعة
بعد العقوبات.. يوفنتوس يهوي من المركز الثاني إلى السابع في الكالتشيو
l قبل 13 ساعة
بعد قرار أوغان.. أردوغان يتحدث عن سياسة اللاجئين والدفاع
l قبل 13 ساعة
وقف إطلاق النار في السودان يدخل حيز التنفيذ على وقع اشتباكات
l قبل 14 ساعة
إيران تعين سفيرا جديدا لها في السعودية
l قبل 14 ساعة
وزير مصري سابق يتبرع بالملايين لحزب بريطاني
l قبل 15 ساعة
بالفيديو.. نيزك يضرب ولاية في أستراليا
l قبل 15 ساعة
تيم سكوت يعلن ترشحه للبيت الأبيض ليكون أول رئيس جمهوري أسود
l قبل 16 ساعة
مندوب السودان يدعو مجلس الأمن لتوفير ضمانات لإيصال المساعدات
l قبل 16 ساعة
تسجيل صوتي جديد لقائد قوات الدعم السريع حميدتي
l قبل 17 ساعة
بعد دعم أوغان لأردوغان.. أول تعليق من كمال كليجدار أوغلو
l قبل 17 ساعة
رغم إعلان دعمه لأردوغان.. أصوات ناخبي أوغان ليست مضمونة
l قبل 18 ساعة
مبعوث الأمم المتحدة يحذر من "صراع عرقي" في السودان
l قبل 18 ساعة
فيديو.. وصول الرائدين السعوديين إلى محطة الفضاء الدولية
l قبل 18 ساعة
بالفيديو.. الملكة رانيا توثق استعدادات حفل حناء ولي العهد
l قبل 19 ساعة
المرشح الذي حل ثالثا في الجولة الأولى من الانتخابات التركية سنان أوغان يعلن دعمه للرئيس أردوغان
l قبل 19 ساعة
مسؤول روسي: "مجموعة تخريبية" أوكرانية عبرت الحدود
l قبل 20 ساعة
العنصرية ضد فينيسيوس.. النيابة تفتح تحقيقا في جريمة الكراهية
مع تحيات مجلة الكاردينيا

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

513 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع