الدكتور طارق الخضيري في ذمة الخلود

         

                   بسم الله الرحمن الرحيم

﴿ كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ ۗ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ ۖ فَمَن زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ ۗ وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلَّا مَتَاعُ الْغُرُورِ﴾ صدق الله العظيم
غادرنا لوجه العزيز الكريم بعيدا عن الأهل والاصدقاء المرحوم (الدكتور طارق الخضيري ) وكان رحمه الله أحد مؤسسي قسم الكيمياء في جامعة بغداد والذي أكمل إختصاصه في الولايات المتحدة ،لقد عمل رحمه الله بجد وإخلاص في مؤسسة التنمية للأمم المتحدة ،وقد وافاه الأجل غريبا عن محبيه في البرتغال
ان المرحوم رغم عيشه لفترة طويلة كان عراقيا مخلصا لوطنه ورفض الجنسية الاجنبية محتفظا بجنسية وطنه العراقية ورغم الاغراءات له من قبل النظام الحالي إلا أنه لم يشارك بأية وظيفة بعد الاحتلال لإيمانه ببلده العراق رغم أنه كان معارضا للنظام السابق …
هذه هي الحياة فجميعنا رحالة وراحلون منه الرحيل الى الغربة ومنه الرحيل الاخير لجوار العزيز الكريم.

الدكتور طلعت الخضيري

   

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

1038 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع