داخلية إقليم كوردستان: يجب تجديد جميع تراخيص حمل السلاح

       

رووداو ديجيتال:تم اغلاق 20 مكانا لبيع الاسلحة في اقليم كوردستان، في 30 حزيران الماضي، وتم حظر بيع الاسلحة فيها.

وحسب القانون الجديد لحمل السلاح، من الان فصاعدا على كل من يرغب بالمتاجرة بالاسلحة ان يحصل على رخصة من وزارة الداخلية، كما يجب على الراغبين بشراء السلاح، ان يحصلوا على ترخيص من وزارة الداخلية ايضاً.

وقال رئيس لجنة الامن والدفاع في برلمان اقليم كوردستان شاخوان رؤوف لشبكة رووداو الإعلامية الأحد (3 تموز 2022): "كما جاء في القانون فأن رخصة حمل السلاح لم تعط لكل الاشخاص، وبنفس الشكل، سيمنح اصحاب محال بيع وشراء الاسلحة تراخيص لذلك"، مضيفا: "نحن كلجنة امنية نريد ان تشرف وزارة الداخلية والاسايش على الامر وتراقبه".

ووفقا لتعليمات وزارة الداخلية في اقليم كوردستان، ان كل شخص يحمل سلاحا غير مرخص، ويمتنع عن تسليم نفسه سيحال الى القضاء.

وعدا عن اغلاق متاجر الاسلحة في اقليم كوردستان، تستمر القوات الامنية من خلال وضع نقاط مؤقتة تنفيذ عمليات مداهمة للاماكن المشكوك فيها، ومصادرة الاسلحة غير المرخصة.

وفي نفس الاطار الى جانب الاسلحة غير المرخصة، ضبطت كميات من المخدرات لدى عشرات من الاشخاص. ويقول الضابط في قيادة قوات زيرفاني تيار زيباري: "قواتنا في زيرفاني بالاشتراك مع الاسايش وقوات الشرطة، تخرج لضبط اسلحة غير مرخصة"، مشيرا الى ان "اكثر الاسلحة المضبوطة هي الكلاشينكوفات، والمسدسات".

وأردف قائلا: "قواتنا ليست لمصادرة الاسلحة فقط، بل لضبط المواد المخدرة ايضا".

من جانبه صرح المقدم بارزان عثمان المتحدث باسم شرطة حلبجة لشبكة رووداو الإعلامية، بأن "اكثر الاسلحة التي يتم ضبطها، هي الكلاشينكوفات، والمسدسات"، لافتا الى انه "سيتم فتح ملفات تحقيق بشأن اصحاب هذه الاسلحة، وبعد صدور الحكم النهائي، سيتم تحويل الكلاشينكوفات لوزارة البيشمركة، والمسدسات لوزارة الداخلية".

وحسب اخر احصائية لوزارة داخلية اقليم كوردستان، تم تزويد نحو 21 الف شخص بتراخيص حمل السلاح، وعقب صدور القانون الجديد، يجب على اؤلئك الاشخاص جميعهم تجديد تراخيصهم لحمل السلاح.

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

601 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع