الأستاذ حامد يوسف حمادي في ذمة الخلود

         

                الأستاذحامد يوسف حمادي وداعاً

رحيلك احزننا ، وستظل ذكراك دوام الذكر الطيب ولروحه السلام و الرحمة والروضة في الفردوس الأعلى.

سيبقى حياً في قلوب كل من عرفه ومن تعلم منه ومن ترك فيهم اثراً طيباً.

انسان ومناضل وقائد واستاذاً كريم.

لم يغادر مبادئه الوطنية الحقه.

للعائلة والأحباب أصدق التعازي والمواساة.

سرور ميرزا

  

إذاعة وتلفزيون‏



الطرب الأصيل

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

681 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع