عدة صواريخ أطلقت باتجاه قاعدة بلد الجوية دون إصابة أهدافها

        

رووداو دیجیتال:أعلن مسؤول إعلام محافظة صلاح الدين، جمال عكاب، أن هجوماً مسلحاً استهدف قاعدة بلد الجوية مساء اليوم السبت، بثلاثة صواريخ كاتيوشا.

وقال عكاب لشبكة رووداو الإعلامية إن ثلاثة صواريخ كاتيوشا سقطت مساء اليوم على قاعدة بلد الجوية، وهذا الهجوم ليس الأول من نوعه.

وأضاف أن الهجوم لم يسفر عن سقوط أي خسائر "لأن الصواريخ سقطت قرب المحيط الخارجي للقاعدة في منطقة مفتوحة".

وأشار إلى أن مواطناً واحداً أصيب بجروح طفيفة في ساقه خلال تحركه متأثراً بسماع دوي سقوط الصواريخ دون أن يتعرض لأي إصابة مباشرة بالهجوم.

وفي بيان رسمي، أفادت خلية الإعلام الأمني خلال وقت لاحق بسقوط أربعة صواريخ نوع كاتيوشا داخل قاعدة بلد الجوية ضمن محافظة صلاح الدين "دون خسائر تذكر".

القاعدة التي تبعد نحو 80 كيلومتراً من بغداد، تأوي عسكريين أميركيين، وسبق أن أجلت الولايات المتحدة بعض مستشاريها من القاعدة لأسباب أمنية.

وفي 12 كانون الثاني 2020، تعرضت القاعدة الجوية لهجوم بثمانية صواريخ كاتيوشا ما أدى إلى إصابة أربعة من منتسبي القوة الجوية العراقية بينهم ضابطان اثنان.

وكانت القاعدة تضم سابقاً، عدداً من الموظفين والمتعاقدين مع شركة سالي بوتر الأميركية لخدمات إصلاح طائرات اف 16.

وحمّلت الولايات المتحدة، "جماعات مدعومة من إيران" سابقاً مسؤولية هجمات مماثلة.

في المقابل، أفادت حسابات مقربة من الجماعات الشيعية المسلحة بسقوط 3 صواريخ على قاعدة بلد الجوية من منطقة الجيزاني، مبينةً أن "الاصابة كانت بالمقر السابق لشركة سالي بورتر والذي تشغله حالياً قوات الناتو ما أدى إلى وقوع ثلاثة جرحى بينهم موظف سريلانكي ومتعاقد أميركي".

وأضافت أن "صاروخين استهدفا الجناح العسكري الأميركي الخاص لشركة سالي بورتر والثالث لم يحقق الاصابة"، على حد قولها.

   

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

482 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع