قتلى بينهم ضابط عراقي كبير بقصف تركي في أربيل

             

الحرة:قصفت طائرة مسيرة "تركية"، الثلاثاء، اجتماعا في أربيل، ضم مسؤولين من حرس الحدود العراقي وحزب العمال الكردستاني، وفق ما أفادت به وسائل إعلام كردية وعراقية.

وأفاد مسؤول محلي كردي بمقتل قائد قوات حرس الحدود العراقي في القصف، فيما نقل موقع السومرية العراقي، عن مصادر، أن حصيلة القتلى بلغت خمسة أشخاص "أحدهم العميد زبير حامي وضابط آخر لم تعرف رتبته حتى الأن".

ووفق شبكة روداو الإعلامية، فإن الاجتماع كان يعقد في منطقة برادوست الحدودية مع تركيا.

وحتى الآن لم يصدر أي بيان رسمي عن الطرفين حول الخسائر البشرية أو طبيعة الاجتماع، فيما تداولت بعض الحسابات على شبكات التواصل الاجتماعي أنباء عن وفيات بين صفوف حرس الحدود العراقي.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم، في المنطقة التي تشهد توترات وهجمات جوية من قبل تركيا، التي تستهدف مقرات لحزب العمال الكردستاني والتي تصنفها إرهابية.

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

456 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع