الغزو العربي في سويسرا / ح٣

                                                    

                           د.طلعت الخضيري

             

ألغزو العربي في سويسرا -ألحلقه٣

بعد أن سيطر العرب على ممر سان برناردينو الموصل ما بين شمال إيطاليا وجنوب فرنسا وهو أهم ممر بين البلدين وقد انتشروا في جنوب وشرق سويسرا

كان من الممكن أن يعيشوا وعوائلهم حياه رغيده في ذلك البلد الجميل بمزارعه ووفرة مائه وماشيته وأن يتعايشوا مع أهلها إنما أراد قدرهم أن لا يكون لهم ذلك فقد بدأوا على حجز المسافرين المارين بممر سان برناردينو الجبلي وإطلاق سراحهم مقابل فديه من المال
كان في فرنسا سنه 972م شخصيه دينيه أسمه ألقس مايول رئيس كنيسه كلوني والذي سمي بعد ذلك بالقديس مايول ، تهابه دول أوربا جميعا علاوه على بلده وصادف أن سافر إلى مدينه بادوا في شمال إيطاليا ألتي كانت كما ذكرنا مركزا يشابه المركز البابوي في روما اليوم وعند عودته إلى بلده ومروره بممر سان برناردينو الجبلي بصحبه مجموعه أخرى من المسافرين تم حجزهم وإطلاق سراح من دفع الفديه منهم ثم تبين لهم أن القس مايول وهو شيخ مسن لايحمل معه مالا وعلموا مركزه الديني المهم فتم حجزه وطلبوا منه أن يناشد قومه بدفع الفديه الماليه وكانت الفديه متناسبه مع أهميه المحتجز أي باهضه الثمن
مما دعى إلى جمع الفديه من مختلف الدول الأوربيه وتم إطلاق سراحه وأثار الحادث غضب سكان أوربا وقررت حكوماتها التجمع ومحاربه العرب والقضاء على وجودهم هناك وتدمير قاعدتهم في فراكسينيه في فرنسا .

وتم لهم ذلك سنه 973 عندما تم اتحادهم وإرسال الجيوش التي احتلت الممر ثم اتجهت ودمرت قاعده فراكسينيه وانتهى تواجد العرب هناك بعد تواجدهم لنحو قرن من الزمن
ألمراجع
كتاب أجدادنا العرب الكاتب السويسري أولمر
كتاب العرب في جبال الألب ألكاتب السويسري ساندو

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

624 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع