كشكول الذكريات / ألحلقه / ٤٧

                                               

                          د.طلعت الخضيري

كشكول الذكريات - ألحلقه ٤٧

علاج نوبه هستيريه عند مراهقه
عندما كنا في سن المراهقه كانت تنتابنا نوبات هستيريه عندما لا نحصل ما نريده أو نشتهيه فكان أنجع علاج لتلك الحالات أن تخاطبنا أختنا الكبرى بالأمثال الشعبيه التاليه جنن بروحك واعمل ما تشتهي أو الجنون فنون فكان العلاج الذي يوقف تلك النوبات والإنفعالات المعروفه في سن المراهقه أما الحالات الحقيقيه للنوبات الهستيريه فكان علاجها من قبل بعض الأطباء بصفع المريض فيسترد بعدها عقله ويهدأ..
أما ما اتبعته أنا في إحدى الحالات في عيادتي الخاصه في البصره فكانت كما يلي عندما أحضرت العائله إبنتهم ذات الأربعه عشر سنه من العمر وهي تتظاهر بالإغماء وتشنج عضلات الأطراف وسط ولوله الأهل وخوفهم على إبنتهم المسكينه فاتبعت العلاج الآتي:

وهو أن رجوت من الأهل أن يتركوا الغرفه وانفردت معها ولاحظت أحد أعراض الهيستيريا والتظاهر بالإغماء أن جفونها ترمش بين حين وآخر مما يدل بأنها منتبهه لما يدور حولها ، فهمست بإذنها بصوت هادىء وخافت إسمعي أتمنى أن تفوقي لأنني أحضر لك زرقه دواء موجع وبحقنه كبيره موجعه لذا أتمنى أن تستيقظي قبل ذلك!!.

فما كان إلا أ،نها نهظت للحال واستدعيت أهلها فاستقبلوها بفرح عظيم وسارت بينهم وهي صامته وبهدوء إنني كنت سعيد لأنني لم أشأ أن أطبق ما تعلمناه في الطب من علاج الهستيريا وحفظت للشابه كرامتها.

   

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

860 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع