يا هلنا وناسنا: لاتنتظروا اي تغيير بعد الأنتخابات ، مجرد ترقيع و تصغير!!

    

- نقسم بالله نتمنى أن نرى ديمقراطية حقيقية وليست عرجاء!!.

- نتمنى أن يكون انتخابا نزيها وكل جهة تأخذ حقها بأنصاف.

- نتمنى ان يأتينا رئيس حكومة عراقي اصيل لا يستمع الى توجيهات وأوامر ملالي طهران ولا الشيطان الأكبر ولا دول الجوار!.

- نتمى ان يكون الرجل المناسب في المكان المناسب كوزراء و بقية المسؤلين نزولا الى ملاحظ في الدوائر.

- نتمنى ان يكون للعراق جيشاً قويا ملتزما ولائه الأول والأخير لوطنه.

- نتمى ان لايتدخل رجال الدين بالسياسة اطلاقاً فواجبات رجال الدين معروفة للجميع.

- نتمنى أن يكون لنا برلماناً حقيقياً يمثل طموحات و أماني الشعب العراقي وان يكون كل منهم يلتزم بالوعود التي قطعوها قبل الأنتخابات.

- نتمى احالة الحرامية والفاسدين الى المحاكم مهما كانت مناصيهم و درجاتهم الحزبية.

- نتمنى ان لانرى السلاح إلا بيد منتسبي الجيش و الشرطة.

- نتمى ايجاد حل سريع لمعضلة الكهرباء والماء.

- نتمى ايجاد فرص عمل للشباب في دوائر الدولة أو ايجاد حلول اخرى غير التعيين.

لنا عشرات الأمنيات ولكن هيهات وهذا يؤسف الجميع ولكن ماباليد حيلة!!.

مجلة الگاردينيا، كلامنا اعلاه قبل اعلان نتائج الأنتخابات المعروفة نتائجها لأغلبية الشعب العراقي ، ولكننا على يقين كل الأجراءات ستكون مجرد ترقيع وتصغير كالصورة اعلاه.. وأسفااااه.

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

458 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع