رز هندي مسرطن في الاسواق العراقية!!

        

بغداد/ المستقبل نيوز:حذرتْ وزارة الزراعة المواطنين من استهلاك الرز الهندي في الاسواق لاحتوائه على مواد اشعاعية تسبب امراضا سرطانية.

وأوضح مدير الهيئة العامة للبحوث الزراعية في وزارة الزراعة مثنى عبد في تصريح لـ «المستقبل» ان اكثر المحاصيل الزراعية التي يتم استيرادها وتدخل عبر المنافذ الحدودية بطرق غير مشروعة وبدون خضوعها للفحص والتصديق تحتوي على محظورات في استهلاكها من المواطنين على اعتبار ان طريقة استزراعها وانتاجها غير معلومة ولم تعرف المواد الداخلة في زراعتها وتحفيزها. وأكد عبد ان الرز الهندي المتداول في الاسواق المحلية، بالاضافة الى المحاصيل والخضر غير خاضعة لضوابط الاستيراد الرسمية من وزارتي الزراعة والتجارة ولم يتم فحصه من قبل لجان الفحص والتصديق ومختبرات التقييس والسيطرة النوعية ودخل الى البلاد بطرق غير مشروعة وعبر منافذ غير رسمية. وبين ان كميات الرز الهندي تحتوي على مواد اشعاعية تسبب امراضا سرطانية وذلك عبر انتاجه باستخدام مواد محفزة وبه مخاطر كأن تكون هذه المحاصيل معدلة وراثيا «طريقة التهجين الوراثي» وتحتوي على تحويرات وراثية «BMO» «لم يعرف طريقة انتاجها» ولم تخضع للرقابة وفحوصات الحجب الزراعي ويدخل للبلد بكميات وبطرق غير رسمية وهي خروقات متكررة تحصل بين الحين والاخر. وافاد عبد ان الفترة الماضية شهدت ايضا دخول حنطة اسبانية المنشأ تم زرعها بشكل غير شرعي في داخل البلاد، إذ لم يتم استلامها من قبل سايلوات وزارتي التجارة والزراعة للمحاذير التي تحملها في الانتاج، داعيا الى اخضاع الحنطة والرز والذرة للفحص المستمر.وانتقد مدير هيئة البحوث افتقار العراق لمختبرات الفحص على الحدود ليتم فحص المحاصيل الزراعية المستوردة والتي تدخل بكميات كبيرة مقارنة بباقي الدول، مؤكدا ان العراق مازال يعتمد على الفحص البصري والاجراءات اليدوية البسيطة التي لا تستطيع اكتشاف الملوثات بهذه المحاصيل والتي تظهر بعد فترة من الزمن.

  

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

714 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع