إِنَّ كَلاَمَ الْحُكَمَاءِ إذَا كَانَ صَوَاباً كَانَ دَوَاءً، وَإِذَا كَانَ خَطَأً كَانَ دَاءً...الإمام علي ـ كرم الله وجهه

بالصور/ تشييع جثمان الراحل صلاح عبد الغفور

  
شيعت الأوساط الفنية العراقية في مدينة أربيل (الإثنين) الفنان الراحل صلاح عبد الغفور الذي وافاه الأجل إثر حادث مروري على الطريق السريع قرب مطار أربيل الدولي جراء إصطدام سيارته بسيارة أخرى ليلة (الأحد).

مراسل إذاعة العراق الحر في أربيل عبد الحميد زيباري حضر مراسم التشييع التي شارك فيها العديد من الفنانين، وسجل مشاعر الحزن لدى الذين حضروا، وقد تحدث الفنان جعفر حسن والفنانة وفاء البغدادي ومدير الشؤون الداخلية في محافظة أربيل، أخو الراحل صلاح الفنان نجاح عبد الغفور الذي وصف رحيل أخيه بالفاجعة غير المتوقعة.

  

واشاد فنانون شاركوا في التشييع بدور الراحل عبد الغفور في تطوير الأغنية العراقية وتميزه باللون المقامي والتراثي، داعين وزارة الإعلام الى الإهتمام بالفنانين وهم على قيد الحياة وليس بعد رحيلهم. وإعتبرت الفنانة وفاء البغدادي رحيل الفنان صلاح فاجعة كبرى بالنسبة لكافة الفنانين.

  
من جهته اشار مدير الشؤون الداخلية في محافظة اربيل الى ان المحافظة
خصصت قطعة أرض لبناء ضريح للفنان الراحل وتخصيص مسجد لقراءة الفاتحة على روحه.

  

ولد الراحل صلاح عبد الغفور في ناحية السعدية بمحافظة ديالى عام 1953، وهو من أصل كردى، وذاع صيته خلال فترة الثمانينات، وقد تقدم إلى اختبار الإذاعة والتلفزيون عبر برنامج ركن الهواة عام 1961 وكان في عمر الثامنة وجذب الأنظار عندما غنى أغاني الفنان العراقي الكبير ناظم الغزالي.

إنَّ كَلاَمَ الْحُكَمَاءِ إِذَا كَانَ صَوَاباً كَانَ دَوَاءً، وَإِذَا كَانَ خَطَأً كَانَ دَاءً. - علي ابن أبي طالب(كرم الله وجهه)

مقالات

ايمان البستاني

أريد كلباَ ...

د. منار الشوربجي

يهربون من الرئيس.. كالعادة!

ابراهيم الزبيدي

من الذي فعل هذا بالعراق؟

دلع المفتي

ماذا تريد المرأة؟

بثينة خليفة قاسم

أيام في القاهرة!

صالح الجبوري

لكِ أنتِ ...

د.رعد العنبكي

وكثير من الناس‏

صديق المجلة ـ بغداد

لماذا العراق ..؟؟

الأبراج وتفسير الأحلام

إذاعة وتلفزيون‏