أسامواه جيان .. مليونير لا يجد قوت عائلته!!

  

وكالات الأنباء:يواجه النجم السابق لمنتخب غانا أسامواه جيان ظروفا صعبة في تركيا، بعد سنوات من المجد في عالم كرة القدم جنى خلالها الملايين.

وتألق أسامواه (33 عاما) بألوان العديد من الأندية، من بينها ساندرلاند الإنجليزي والعين الإماراتي، وكان إلى وقت قريب من بين أعلى اللاعبين أجرا.

وخلال وجوده مع نادي العين خلال الفترة من 2012 إلى 2015، كان النجم الغاني يتقاضى حوالي 200 ألف يورو أسبوعيا، وارتفع المبلغ إلى نحو 250 ألف يورو أسبوعيا خلال وجوده مع نادي شنغهاي سبيغ خلال عامي 2015 و2016.

غير أن أوضاع النجم الغاني تدهورت بعد التحاقه بنادي قيصري سبور، حيث لم يتلق راتبه منذ أشهر.

ونقلت تقارير صحفية عن اللاعب تأكيده أنه لا يملك حاليا سوى نحو 620 يوروا في حسابه البنكي، وأنه لم يتواصل مع عائلته وأولاده منذ أشهر لأنه لا يملك ما يقدمه لهم.

ورغم أن الغموض يشوب حالة أسامواه الذي تقدم قبل أشهر للحصول على رخصة افتتاح شركة خاصة للنقل الجوي في غانا، فإن العديد من اللاعبين مروا بظروف مشابهة وتحولوا من أغنياء ينفقون ببذخ على السيارات والحفلات إلى شبه معدمين لا يجدون قوت يومهم.

وخاض أسامواه 105 مباريات مع منتخب غانا وأحرز 51 هدفا، واشتهر بتضييعه ركلة جزاء خلال الركلات الترجيحية التي أنهت مشوار غانا في الدور ربع النهائي لكأس العالم في جنوب أفريقيا أمام الأورغواي، في مباراة شهدت طرد لويس سواريز بعد أن حرم غانا من هدف محقق بإبعاده الكرة عن المرمى بيده.

 

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

433 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع