الگاردينيا - مجلة ثقافية عامة - العثمانيون أول من وصلوا الى القمر

العثمانيون أول من وصلوا الى القمر

                                                 

                             آرا دمبكجيان

العثمانيون أول من وصلوا الى القمر

في مأدبة إفطار أقامتها جمعية الهلال الأخضر التركية، صرَّح الرئيس رجب طيب أردوغان أن العثمانيين من اسطنبول هم أول من وصلوا الى القمر و مشوا عليه...

و زعم أيضا ان المستكشفين المسلمين وصلوا الى القمر قبل 300 سنة من بداية برنامج أبوللو الفضائي الأمريكي و أقسموا أن يبنوا جامعاً في الفوهة التي نزلوا عليها.
و استمر أردوغان في تصريحه: "يقال ان نيل آرمسترونك هو أول رجل سار على أرض القمر في 1969؛ و لكن في الواقع، ان المستكشفين من الرحّالة المسلمين وصلوا اليه في سنة 1635، أي 334 سنة قبل الأمريكيين. تعرفون جميعا قصة الرحّالة المشهور Lagari Hasan Celebi الملقب بـ"رجل الصاروخ العثماني" و الذي أطلق أول صاروخ يحمل بشرا في 1633. و الذي لا تعرفونه انه حاول ان يصل الى القمر بعد سنتين من تلك المحاولة، و نجح في مهمته."
في القرن السابع عشر دعم قصة لاكاري حسن جلبي الرحالة و التاجر العربي المشهور محمد زيللي المعروف بأسم أولياء جلبي. دوَّنَ هذا في مخطوطة رحلاته ان لاكاري حسن جلبي أطلق صاروخاً بسبعة أجنحة مستعملاً 50 حقّة (63.5 كغم أو 140 باوند) من البارود من سرايبورنو الواقع أسفل قصر توب كابي في اسطنبول. و كان موعد اطلاق الصاروخ عند لحظة ولادة ابنة السلطان مراد الرابع! أنعم السلطان عليه مرتبة (سباهي) في الخيالة و كافأه بالفضة.
يكتب أولياء جلبي في مدونته أن لاكاري صرخَ قبل اطلاق الصاروخ: "يا سلطاني المبارك سأذهب للتحدث مع عيسى!" ثم أشعل البارود. أرتفع الصاروخ لمائتي متر في الجو و سقط في البحر على بُعد مئات الأمتار من نقطة الأنطلاق. و عندما وصل الساحل سباحة، صاح: "أيها السلطان، عيسى يُرسل تحياته اليك!"
أنتشر الهمس و الضحك بين الحضور في أثناء مأدبة الأفطار الرمضاني فأغضب هذا الفعل السياسي التركي الذي نَهَرَهم على الهزء و السخرية بكلامه مضيفاً انه سيأتيهم بالدليل القاطع على مزاعمه.
"لماذا لا تصدقون هذه القصص؟ لأنكم لم تصدقوا أبدا ان بإمكان مسلمٍ القيام بها، تماماً عندما لم تصدقوا ان سفن أسلافنا قطعت مياه القرن الذهبي بعد أن نقلوها فوق الأرض اليها،" قالها أردوغان و هو يعني بها كيف ان السلطان العثماني محمد الثاني غزا القسطنطينية و احتلها في 1453. "هذا الحق الذي نطالب به ليس جديداً. قام عدد من الأكاديميين في تركيا و في انحاء العالم بالمطالبة بهذا الأدعاء، و أنا أؤمن انهم على حق. من الممكن أن ناسا (وكالة الفضاء الأمريكية) قد دمَّرت معظم الآثار و الأدلة الفيزياوية لذلك النجاح العثماني التي تركها رواد الفضاء الأتراك على القمر من خلال برنامج أبوللو 11، و لكننا سنحاول ان نجد أي دليل قد نجا من تدمير ناسا على القمر."
مع هذا اللغط، لم يُعطِ الرئيس التركي أي معلومات دقيقة عن الأدلة و الأثباتات التي يتوقع أن يجدها و لا عن كيفية جمعها و إبرازها للملأ.
يعتبر المؤرخون ان قصة لاكاري حسن جلبي مجرد أسطورة و يعتقد الخبراء انه من المستحيل ان يكون هذا الطيّار أو الملاح الجوي قد نجا سالما من طيرانه نحو الفضاء الخارجي، هذا اذا كان قد وصل الى الفضاء لابساً جُبته و عمامته و النعال في رجليه.

   

تصف هذه الصورة المرسومة في القرن السابع عشر واحدة من عمليات اطلاق الصواريخ المشهورة للاكاري حسن جلبي و لكنها غير واضحة إن كانت هي محاولة الإطلاق الأولى أو محاولته في 1635 للوصول الى القمر، يحيط به علماء وكالة الفضاء التركية في اسطنبول ينتظرون لحظة ولادة ابنة السلطان.... للأنطلاق....!!!!

   

الرسم التوضيحي للمحرك المستخدم للأنطلاق و الذي استعمله لاكاري حسن جلبي؛ و هو رسم مبهم و غامض لا يسمح لعلماء العصر الحديث من إعادة بنائه. تبيّن الصورة التصميم الأساس، كما جاء في الوصف، و لكنه غير مكتمل و ليس دقيقاً للغاية.
و لله في خلقه شؤون...

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

474 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع