المرحوم الدكتور عزيز محمود شكري

        

                      

         

          

    المرحوم الدكتور عزيز محمود شكري مواليد بغداد 1923
ملك الجراحه في العراق وصاحب الانامل الذهبيه تراه في صالة العمليات كمايسترو الفرقه السمفونيه .محاضراته من اروع المحاضرات ودروسه السريريه من انفع الدروس
الجراح البارع وصاحب البصمة المميزة في تاريخ الجراحة الحديثة في كلية طب بغداد
·ولد في بغداد حيث درس في الابتدائية والمتوسطة.
·في الصف الخامس اعدادي انتقل من الثانوية العسكرية الى المركزية في بغداد.
·تخرج من الكلة الطبية في سنة 1946 ونال المرتبة الثانية في مجموع الدرجات وجائزة التفوق في الجراحة.
·تعين طبيباً مقيماً في الردهتين 12/13 في المستشفى الملكي تحت اشراف الاستاذ الميجر روجرز لمدة خمس سنوات حيث اثبت كفاءة عالية حصل خلالها على شهادة الماجستير في الجراحة.
·اكمل تدريبه في الجراحة في بريطانيا وحصل على شهادة زمالة كلية الجراحين الملكية في لندن وادنبره في سنة 1953.
·عاد الى العراق وتعين أولاً في مستشفى الفرات الأوسط ثم مسؤولاً عن قسم الجراحة في مستشفى الكرخ الملكي.
·في سنة 1959 تعين كأستاذ مساعد في الجراحة العامة حيث كان معلماً جيداً للطلاب ونال شهرة واسعة في عيادته نظراً لمهارته وحسن أخلاقه.
·انتخب رئيس الجمعية الطبية العراقية لسنوات 1961-1967.
·في سنة 1966 منح رتبة استاذ في الحراحة العامة في الكلية الطبية.
·عين رئيس قسم الجراحة في الكلية الطبية ثم مسؤولاً عن قسم الدراسات العليا في الكلية الطبية.
·رئيس تحرير مجلة الكلية الطبية.
·مستشاراً لوزارة التعليم العالي للشؤون الطبية.
·اقترن بزميلة الدراسة الدكتورة ماركريت فتح الله كساب.
كان له الدور في ارساء ودعم فكرة دراسة البورد في العراق
كان رائدا وقدم خدمات جليلة للدراسات العليا في العراق في أصعب الظروف
جراح رائع عمل الكثير لعلاج الحالات الصعبة و تخرج على يدة المئات من الجراحين الجيدين

                      

الدكتور عزيز شكري احد عمالقة الطب في العراق من المؤسسين للبورد العراقي والذي تراسه بجدارة وخرج كوكبة خيرة من اطباء العراق الاختصاصيين..وكان ولايزال اسما لامعا في تاريخ الطب العراقي
جعل كليات الطب كورشة لمختلف الاختصاصات الطبية وخصوصا في زمن الحصار الجائر على العراق ومنه الحصار العلمي اضافة الى كونه اشهر اعلام الطب في العراق
عملاق وعمود من اعمده الجراحه في العراق ومواسس المجلس العرافي للاختصصات الطبيه عند بدايه الحصار العالمي البغيض الدي فرضته الامم المتحده علئ الشر والتجويع للشعب العراقي علما ان هده الموسسه هي اعظم انجاز ساهم في بنا ءه

الدكتور عزيز محمود شكري: من ألمع الجراحيين، اكمل دراسته في كلية الطب فنال درجة الماجستير في الجراحة العامة عام ،1948 حصل على عدة زمالات طبية، فهو زميل كلية الجراحين الملكية البريطانية في لندن عام 1952م. وزميل كلية الجراحين الملكية في ايرلندا عام 1990 عمل جراحا اخصائيا في مستشفيات وزارة الصحة ثم التحق للعمل في كلية الطب بجامعة بغداد عام 1959م، وتدرج في الالقاب العلمية 1966 عين رئيسا لفرع الجراحة في كلية الطب بجامعة بغداد عام 1986، ورأس المجلس العلمي للجراحة العامة في الهيئة العراقية للاختصاصات الطبية عام 1986، ثم اصبح رئيسا للمجلس الاستشاري في الهيئة العامة للاختصاصات الطبية عام 1987, واختير رئيسا للهيئة العراقية للاختصاصات الطبية في عام 1988، لديه اختصاص دقيق في جراحة الغذدة الدرقية والمجاري الصفراوية وامراض الثدي، وقد اشرف على عدد كبير من طلبة الدراسات العليا لدبلومات الجراحة والجراحة العامة في الهيئة العراقية للاختصاصات الطبية، هو استاذ زائر وممتحن للطلبة العراقيين والطلبة العرب، وكان رئيس الجمعية الطبية العراقية منذ عام 1958-1968، ورأس تحرير مجلة الكلية الطبية عام 1963-1965، وهو رئيس اللجنة الطبية في مدينة الطب ببغداد عام 1968، عضو جمعية الجراحيين العراقيين،عضو جمعية امراض الجهاز الهضمي، عضو جمعية السرطان العراقية. شارك في العديد من المؤتمرات الطبية العراقية والعربية، له العديد من البحوث المتنوعة والمتخصصة نشرت في الدوريات العراقية والاجنبية، تزوج الدكتور عزيز من زميلة الدراسة الدكتورة مركريت كساب في أنكلترا أثناء دراستهما الأختصاص هناك، تخصصت الدكتورة مركريت في الأمراض النسائية والتوليد، كان يشكل دعزيز وزوجته دكتورة مركريت ثنائي طبي ممتاز وتخرج على أيديهم الكثير والكثير من الأطباء، كما عالجوا الآلاف من العراقين والعرب ولمع أسمهم عربيا ودوليا.·
 طيب القلب مرح وصاحب نكته وما كان يتأثر بتعليمات الاعلى ان لم تكن تتماشى مع النمو العلمي. كان يتأثر كثيرا من اخطاء بعض الزملاء وخصوصا الاخلاقيه واحترامهم لمدرسيهم.
توفي في سنة 2003.

رحمه الله وأسكنه فسيح جناته تبقى بصمته على دراسة البورد العراقي التي اسس لها وخرجت ما لايقل عن 6000 طبيب اختصاصي في اغلب فروع الطب

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

368 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع