كالوست سركيس كولبنكيان - أخلص للعراق بكل معاني الأخلاص

              

الرجل الوقور الجالس على الكرسي مع زوجته وتقف اسرته من حوله هو كالوست  سركيس كولبنكيان صاحب حصة ال  ٥٪؜ من واردات نفط العراق حيث ساهم بجلب الاستثمارات الاجنبيه ونظم بيع نفط العراق في بداية العشرينات من القرن الماضي الرجل هو تركي ارمني درس هندسة النفط في لندن ونزح الى العراق بعد نزوح الارمن للعراق ساهمت  شركته بأعمال خيريه كبيرة فيما بعد كوفاء منه للعراق الذي احتضنه حيث قام بأنشاء ملعب الشعب الدولي على حسابه الخاص كذلك قام ببناء مجالس البهو المحلي في كل محافظات العراق بنفس التصميم وقاعة متحف الفن الحديث في ساحة الطيران وعشرات المشاريع الأخرى.

اضافة الى انه كان كل سنة ينظم حملات لتسفير طلاب عراقيين للدراسة في الخارج بأختصاصات نادرة على حسابه الخاص من اجل ان يكون للعراق مستقبل افضل .

كذلك تبرع بالكثير من امواله للاعمال الخيرية التي للعراق الحصة الاكبر فيها وحصل اولاده واحفاده على الجنسية العراقية وتوفي في برشلونة ودفن في باريس .

الله ان يرحم هذا الرجل الوفي الطيب لبلدنا العراق الذي احتضنه واسرته وكان هو كذلك مخلصا ووفيا ورد الجميل بأعماله الخيريه الخالدة مثل ملعب الشعب الذي احتضن رياضة العراق لعقود كبيرةفي حين لم تستطع حكومات عراقيه عديده القيام بذلك ولعقود عديده .له الذكر الطيب والرحمه .

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

586 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

تابعونا على الفيس بوك