شويكار لم تعد قادرة على الحركة!

  

العربية نت/القاهرة - أحمد الريدي:عزلة تامة تعيشها الفنانة المصرية شويكار* في السنوات الأخيرة، تظل فيها بعيدة عن الأضواء والمقابلات وحتى التكريمات التي تمنح إليها.

إلا أنها قررت أن تقطع العزلة من خلال مداخلة هاتفية، أجرتها مع الفنانة مها أحمد ببرنامجها على التلفزيون المصري، حيث كانت مها تستضيف الكاتبة الصحافية آمال بكير صديقة #شويكار.

آمال بكير رحبت بصديقتها، ولكنها عبرت عن حزنها لكونها لم تشاهدها تتسلم التكريم الخاص بها من قبل أحد المهرجانات، لترد عليها شويكار قائلة "كنت مدشدشه يا آمال"، مشيرة إلى كونها تعجز حتى الآن عن الحركة بسبب ما تعرضت له قبل عامين حينما سقطت في منزلها وأصيبت بكسر.

وأوضحت شويكار أنها لا تظهر نهائيا سواء من خلال البرامج أو حتى الصحف، ولم تجر المداخلة الهاتفية سوى احترام لصديقتها وكذلك حبا في مها أحمد التي ترتبط معها وزوجها مجدي كامل بعلاقة قوية.

مها أحمد عبرت عن اندهاشها مما ذكرته شويكار، خاصة أن الجميع لا يعلم بهذا الأمر، إلا أن شويكار أكدت لها أنها تعلم بالأمر وهاتفتها من قبل، لتفاجأ مها بكون المتاعب الصحية مستمرة منذ ذلك الوقت.

لتؤكد شويكار أنها فقدت الأمل في أن تعود بشكل طبيعي في ظل ما تعانيه من آلام صعبة، وحينما طلبت منها مها أحمد أن تسمح لها بزيارتها، رفضت شويكار قائلة "أنا مش عايزه حد يشوفني وانا كده والنبي.. اصلي بقيت وحشة قوي.. مش شكلي.. أنا من جوه دراع مش موجود ورجل مش موجودة.. هتتفرجي على ايه"، وأقسمت على كونها صادقة، وأنها لا ترغب في أن يشاهدها أحد في هذه الحالة، وأن يكتفوا فقط بالاتصال الهاتفي.

*شويكار (24 نوفمبر 1938)، ممثلة مصرية من أصل تركي.

ولدت من أب تركي وأم شركسية، وهي شقيقة الممثلة شاهيناز حيث كانت شهرتها في فترة الستينيات من القرن العشرين.

تم اكتشافها في نادي سبورتنج في الإسكندرية، وعملت في أدوار تراجيدية، ثم اكتشفها المخرج فطين عبد الوهاب إذ وجد فيها موهبة فنية خاصة في مجال الكوميديا.

تزوجت شويكار من المحاسب «حسن نافع»، وبعد موته تزوجت الفنان فؤاد المهندس حيث قدما واحدا من أبرز الثنائيات في تاريخ السينما المصرية ثم انفصلا بعد ذلك، كما كانت قد تزوجت من مدحت يوسف.

 

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

621 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع