قصة قصيدة قل للمليحة ذات الخمار الأسود

قصة قصيدة قل للمليحة ذات الخمار الأسود

تقول القصة ان تاجرا من العراق قدم للمدينة" بخمر"
( جمع خمار ) يريد ان يبيعها لنساء المدينة وتم له ذلك
فقد باعها كلها إلا الخمر ذات اللون الأسود منها....
فذهب إلى ربيعة بن عامر الملقب بالدرامي يشكتى له
ذلك والدارمي قد اعتزل الشعر وتنسك ولزم المسجد....

فقال الدارمي للتاجر :- ما تجعل لي على أن احتال لك بحيلة حتى تبيعها كلها ...

قال التاجر العراقي :- ما شئت

فقام الدارمي وترك المسجد وذهب إلى احد المغنيين لكي يغني بشعره للناس وينشره وقال له الدارمي :-

قل للمليحة في الخمار الأسود ...ماذا فعلت بناسك متعبد

قد كان شمر للصلاة ثيابه ...حتى خطرت له بباب المسجد

ردي عليه صلاته وصيامه ...لا تقتليه بحق دين محمد

فانشرت هذه القصيدة بين فتيات المدينة واصبحت الموضة في تلك الايام هي لبس الخمار الاسود حتى قال

الناس ‏:‏ ان الدارمي رجع واخذ يتعشق بصاحبه الخمار الأسود‏.‏

بعد هذه القصيدة التي تعد اول إعلان تجاري غير مسبوق لم يبق من الخمار الاسود قطعه واحده وباع
التاجر على مليحات المدينه كل ما لديه ولما نفذت بضاعة هذا التاجر العراقي
(( عاد الدارمي لمسجده ونسكه))

 

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

219 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع