الذكرى المئوية لتاسيس الجيش العراقي

                                                      

                       اللواء الطيار الركن دكتور
                      علوان حسون العبوسي
                      6 كانون الثاني 2021


الذكرى المئوية لتاسيس الجيش العراقي

تمربنا اليوم الذكرى المئوية لتاسيس الجيش العراقي الباسل وبهذه المناسبة يطيب لي ان احيي كافة العاملين بهذه المؤسسة الشريفة منهم القادة والامرين وضباط الصف والجنود ومن كافة الصنوف تحية العز والمجد والبطولة مخلداً ذكرى هذا اليوم العظيم الذي اضاء بنوره درب الكفاح المسلح ضد اعداء العراق والامة العربية من اميركان وصهاينة وفرس جيلاً بعد جيل تشهد له ارض الكنانة والشام وفارس ، تحيةً لك ايها البطل الهمام وتحية اكبار واجلال لشهدائك في عليين والله اكبر.

لقد مر الجيش العراقي منذ تاسيسة وحتى الاحتلال الامريكي البريطاني ومن بعده الاحتلال الفارسي ، بادوار مشرفة دلت على مدى انتمائه الوطني والقومي، ارهبت اعداء الامة فكان له الدور القومي الحاسم مع الجيوش العربية ، في معارك المصير بفلسطين عام 1948 ،ثم اشتراكه المميز الوحيد من دولنا العربية ضد الكيان الصهيوني في 1967 ، ومن بعدها الدور البطولي في الحرب العربية الاسرائيلية الثالثة عام 1973 ، اما على مستوى الامن الوطني فكان له الدور الناجز بايقاف المد الفارسي الطائفي الذي جاء به خميني بعد الثورة الايرانية ولاية الفقيه و تصدير الثورة ونشر الفوضى الطائفية في العراق والوطن العربي والاسلامي.
من المؤلم وجيشنا البطل وهو يعيش ايام الاحتلال الامريكي البريطاني للعراق والاحتلال الايراني بمجريات دفاعنا الوطني والعقائد القتالية التي سار عليها منذ تاسيسه نتيجة هذا الاحتلال ، الذي حجم قدراته القتالية والمعنوية وبات دخيل الافكار والسلوكيات البعيدة عن المرتكزات والثوابت العلمية والمهنية التي سارت عليها قواتنا المسلحة في سفرها الخالد الطويل .
اليوم نامل من قواتنا المسلحة العودة الى العقائد العسكرية التي سار عليها وتبعاً لما تتطلبة المرحلة الحالية في توحيد جهود كافة صنوفه وتشكيلاته القتالية تحت راية واحدة وحسم موضوع انتشار الاسلحة هنا وهناك وانهاء موضوع المليشيات والاحزاب التي كثر عددها واهدافها ليصبح قوة ترهب اعداء العراق وبالنتيجة امن المواطن و امننا الوطني الشامل المرتكز على دفاعنا الوطني .
عاش العراق حراً مستقلا قويا .
عاش الجيش العراقي 

والله اكبر.

   

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

506 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع