هيبة الكون

الهام زكي

هيبة الكون

بهيبة الكون تناثر
الثلجُ على الشجر
والأرضُ للثلج ماثلةٌ
تحضنه بلا حذر
ومن عباءة الغيم
يأتينا الضجر
وهو بكاءٌ
أن كان ثلجاً أم مطر
لكن روحي
مع الثلجِ تناغمت
كأنها الطيرُ
المغردُ على الوتر
ومتعةٌ في القلب
سرت دغدغت الروحَ
كما يدغدغُ الثلج
تيجان الزهر
لآلىءُ الثلجِ
على الأرضِ تقاطرت
كأنها دررُ السماءِ
والنجومِ والقمر
فهي بهاءٌ ونعيمٌ
وحياةٌ للبشر
وهي جمالٌ وفتنةٌ تنسيكَ
جفافاً وقيظاً وحر

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

642 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع