صدر حديثا : آلَةُ الزَّمَنِ العَجيبَةُ - قصة للأطفال

                                                  

                       سهيل ابراهيم  عيساوي

    


        صدر حديثا : آلَةُ الزَّمَنِ العَجيبَةُ - قصة للأطفال

صدر حديثا : عن أ.دار الهدى بإدارة عبد زحالقة ، قصة للأطفال بعنوان " آلَةُ الزَّمَنِ العَجيبَةُ " بإشراف سهيل عيساوي رسوم الفنان فارس قره بين ، تنسيق الاء مرتيني ، تدقيق لغوي صالح أحمد كناعنة ، القصة من تأليف نخبة من الطلاب المبدعين من مدارس كفرمندا الابتدائية ، نتاج دورة للكاتبة الابداعية ، نظمتها المكتبة العامة ومديرها الاستاذ ابراهيم ضراغمة ، تقع القصة في 28 صفحة من الحجم الكبير، غلاف مقوى سميك ، تتناول القصة موضوع الخيال العلمي ، " وَضَعَ العالِمُ نُصْبَ عَيْنَيْهِ الوَصولَ إِلى اخْتِراعٍ جَديدٍ، يَخْدِمُ البَشَرِيَّةَ، وَيَجْعَلُهُ يَتَبَوَّأُ مَكانَةً مُتَقَدِّمَةً بَيْنَ العُلَماءِ.

بَعْدَ تَجارِبَ عَديدَةٍ وَإِخْفاقاتٍ كَثيرَةٍ، نَجَحَ في بِناءِ آلَةٍ عَجيبَةٍ أَطْلِقَ عَلَيْها اسْمَ "آلَةِ الزَّمَنِ". أَحاطَ اخْتِراعَهُ الجَديدَ بِالسِّرِّيَّةِ والكِتْمانِ خَوْفًا مِنْ سَرِقَتِهِ أَو اسْتِغْلالِهِ لِغاياتٍ شِرّيرَةٍ أَو ضارَّةٍ." من خلال الة الزمن يزور الطفل عدنان عدة مناطق في العالم العربي يتعرف على العادات والتقاليد والأفكار السائدة ، القصة تحمل في طياتها رسائل علمية واجتماعية وتربوية

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

505 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

تابعونا على الفيس بوك