الگاردينيا - مجلة ثقافية عامة - مزيج ألحضارات

مزيج ألحضارات

                                                    

                            د.طلعت الخضيري

مزيج ألحضارات

إمتزجت ألحضارات والعادات واللغات مع بعضها منذ قرون عديده، وكما يذكر المثل ( رب ضاره نافعه) ، وإذا تمعنا في أسباب الحروب كان ولا يزال أسبابها هي ألدوافع ألإقتصاديه ، وأحد أمثالاها ألغزوات ألتي نالت وادي ألرافدين وأرضها ألخصبه وخيراتها، فكانت هدفا للهجره أو ألغزوات من مختلف ألإتجاهات.،وينطبق ذلك على جميع بقاع ألعالم.

وتم أول تماس ما بين أوربا وآسيا خلال غزوات ألإسكندر ألمقدوني ألذي استقر في بابل بعد اجتياحه مصر وامتدت حروبه إلى بلاد فارس والهند وترك بعد وفاته لقواده تشكيل مملكه العراق وسوريا لمده قرنين ومملكه مصر لقائد آخر.

وتلته ألحضاره ألعباسيه وبالأخص خلال خلافه ألمأمون فأسس بيت الحكمه ألذي اشتهر بمكتبته الشهيره ونشاط علمائها في ترجمه المخطوطات أليونانيه.

أعقبتها تواجد ألحضاره ألرومانيه في ألشرق ألأوسط وشمال أفريقيا.

وأحدثت ألحروب ألصليبيه تماس حضاري مابين أوربا والشرق الأوسط . وكان قد سبق ذلك تأسيس ألدوله ألأمويه في ألأندلس ألتي دامت لعده قرون.

كذلك نزوح وهجرات مختلفه من الهند وغيرها وهجمات ألمغول نحو شرق أوربا وبالأخص بلاد ألمجروحتى قرب عاصمه ألنمسا فيينا.

ثم جائت حقبه ألإستعمار فنجد أن أللغه ألرسميه في ألهند هي ألإنكليزيه وفي مستعمرات ألبرتغال ألسابقه في أفريقيه أللغه ألبرتغاليه وتحولت لغات دول أمريكا ألجنبيه إلى اللغه ألإسبانيه والبرتغاليه.

وامتزجت أللغات ولا زالت بمفردات متشابه ، فمثلا كلمه ألأب

في ألفارسيه(بيدر) ويشابهها في ألإسبانيه كلمه(بادريه) أو (فاتر) في ألألمانيه وحتى ( فاذر) في ألأنكليزيه ، أما أللغه ألإسبانيه والبرتغاليه فتحتوي على مئات من الكلمات من أصل عربي ، ففي ألإسبانيه نجد كلمه ( ألكازار) وتعني ألقصرو في عاصمه ألبرتغال لشبونه منطقه ( ألقنطره) وعليها ألآن جسرشاهق يربط ضفتين من مجرى مائي.

وجميع لغات العالم تتغير تدريجيا وتحتوي تدريجيا كلمات أجنبيه كمايحدث في جميع مكونات ألحياه.

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

520 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع