الگاردينيا - مجلة ثقافية عامة - هل ضغط الدم والملح أبناء عم؟ !!!

هل ضغط الدم والملح أبناء عم؟ !!!

                                              

                           د.منير الحبوبي

  

  

     هل ضغط الدم والملح أبناء عم؟ !!!

بادئ ذي بدء احب ان اشير ان لا علاقة لي بالطب على الأطلاق ولكن في عصرنا هذا وبوجود وسائل العلم والتقنيات الحديثه في نشر المعلومات استفدت كثيرا منها وخاصة من ناحية ابتذال المعلومات او تسهيل فهم وادراك الكثير من النصائح الطبيه وهنا اتوخى الحذر وأكرر بأن لا مفر من أستشارة الطبيب والطبيب المختص عندما يصاب اي واحد منا بآلام او مرض معين ومن حبي وحرصي لنقل المعلومات كتبت هذه المعلومات وهنا بالذات اطلب ان كان اي انسان مختص بالموضوع ويريد تصحيح المعلومات من اجل النفع العام فأنا اول المرحبين بها وللمعلومات تفضل الأستاذ الدكتور الفاضل السيد هاني حافظ بتصحيح عدد من النقاط التي كتبتها في موضوعي السابق عن ذكرياتي مع الدم شاكرا له جهده للقراءه وله جزيل شكري وامتناني وسيتم تصحيحها ان شاء الله قريبا

كل من عنده الضغط عالي نسبيا فالأطباء ينصحوه بتجنب الموالح وان كان عاليا جدا اي يتجاوز ال 150 ملم زئبق ولا ينخفض ابدا فيفضل او يستحسن الأبتعاد كليا عن الملح بتاتا اي عليه تجنبه بشكل حازم ونهائي وهنا المصيبه فالأكل بدون ملح لا طعم له وكأنك تمضغ بلاستيك ولكن وعن طريق الصدفه بعصر نومية حامض على الأكل المعمول بدون ملح جعلتني استسيغ الأكل بشكل اعتيادي
من الناحيه الطبيه لا اعرف ان كان هذا الأسلوب به مضره على الجسم ام لا فمن يريد اتباعه عليه طلب نصيحة طبيبه فأنا والحمد لله لا يوجد عندي ضغط عالي ولكن لتجنب المكروه بدأت فعلا اتجنب الأكلات المالحه وان كان هناك طبيب يقرأ مقالتي فيا حبذا احدهم ينصحنا بتعليقه

طبعا حذاري حذاري للأشخاص الذين يتجاوز ضغطهم العالي ال 170 ملم زئبق فهذه من علامات الخطر التي يجب عدم الوصول اليها لأنها تحمل عواقب خطيره على الأنسان وعموما الأطباء يصفون دواء لمن ضغطه عالي لتقليل الضغط من اجل تقليل تحفز القلب على الضخ وكذلك تعمل على زيادة ميوعة الدم وليونة الأوعيه الدمويه والشرايين لأنه كلما كبر الأنسان بالعمر تقل مطاطية هذه الأوعيه وخاصة الخطوره تكمن بأنفجار الأوعيه الدمويه بالدماغ التي تكون بصوره عامه رقيقه ولا تتحمل الضغط العالي

هنا احب ان انصح ان البعض منا حينما يقيس الضغط نهارا يراه مقبول ولكن لا يعلم بأنه ليلا عند البعض منا يزداد ضغطه فجأة ويكون اكثر خطوره ان كان الشخص نائما وهذا ما يفسر ان اكثر الحالات الأضطراريه والموت المفاجىء تحصل ليلا لا سمح الله وهنا اتذكر مقاله لأخصائي قلب مصري يعمل في المانيا عجبتني كثيرا لأنه يذكر ان نسبه كبيره من الوفيات تحصل تقريبا بالفجر وخلال النوم وهنا تذكر ارادة الله ونعمته فيقول ان صلاة الفجر الواجبه علينا هي لخير المسلمين وخير البشريه والمضحك بالأمر انه يقول اكتشفت اهمية صلاة الفجر ولكن حينما يأتي لي مرضى المان بالقلب فكيف افسر لهم اهمية الجلوس فجرا او قطع النوم على القليل بساعات قبل الفجر فلهذا ينصح ان كان شخص ما يعاني من الضغط العالي ان يذكر طبيبه المختص ان كانت هناك ضروره بأن يتم شد جهاز قياس الضغط الأوتوماتيكي على جسم المريض لمدة 24 ساعه حيث يقوم الجهاز بالقراءه كل ربع ساعه وهكذا يتم الكشف بعد اخذ القراءات كلية ان كان الضغط يرتفع ليلا ام لا خلال النوم وطبعا الطبيب المختص هو الذي يقرر ذلك ان كان يوجد اهميه لذلك او لا

عموما الأطباء ينصحون المرضى المصابين بارتفاع الضغط ان بأخذون دواء تخفيض الضغط نهارا ولكن ان تأكد الطبيب من ارتفاع الضغط ليلا فهو عموما ينصح المريض عند ذلك بتناول حبوب تخفيض الضغط ليلا قبل النوم بدلا من تناولها نهارا كما هو متعارف عليه

هنا احب ان ابين ايضا معلومه وهي أنه لقياس الضغط فالبعض منا يخطأ بمكان وضعه على اليد فيجب معرفة مكان وضعه بشكل جيد وينصح ايضا حينما نقيس الضغط ان تتم القراءه مرة عندما الشخص واقف ومره اخرى جالس ومره اخرى مستلقي افقيا وبالتالي القيمه الحقيقيه هي القيمه المتوسطه لهذه القراءات الثلاث وخلال القياس يجب التوقف عن الكلام او الأنفعال

هنا انقل معلومات من الأنترنيت تتعلق بقياس الضغط :

عندما يقوم الطبيب بقياس ضغط دم أيّ شخص، فإنّ القراءة الأولى تعود للضغط الأنقباضي (بالإنجليزية: Systolic Blood Pressure) والذي يُمثل ضغط الدم في الشرايين عندما يقوم القلب بالانقباض لغايات ضخ الدم، وأمّا القراءه الثانيه فهي قراءة ضغط الدم الانبساطي (بالإنجليزية: Diastolic Blood Pressure) والذي يُمثل ضغط الدم في الشرايين أثناء راحة القلب بين النبضة والأخرى، وتجدر الإشارة إلى أنّ الرقمين مهمّان لتحديد ضغط الدم بشكل عامّ. استناداً إلى منظمة القلب الأمريكية (بالإنجليزية: American Heart Association)،


للعلم يُعتبر ضغط الدم طبيعياً في الحالات التي يكون فيها ضغط الدم الانقباضي ما بين 90 ملم زئبق ودون 120 ملم زئبق،وفي الوقت ذاته يُشترط حتى يكون ضغط الدم طبيعياً أن تكون قراءة ضغط الدم الانبساطيّ ما بين 60 ملم زئبق ودون 80 ملم زئبق. أمّا ما يتعلق بمرض ضغط الدم المرتفع فإنّه يُشخّص في الحالات التي يكون فيها ضغط الدم الانقباضيّ ما بين 130 ملم زئبق و139 ملم زئبق أو أن يكون ضغط الدم الانبساطيّ ما بين 80 ملم زئبق و89 ملم زئبق، وفي الحقيقة يُعرف المصاب بهذه الحالة على أنّه مصاب بالمرحلة الأولى لمرض ضغط الدم المرتفع (بالإنجليزي:Hypertension stage 1)، ولكن في حال كان ضغط الدم الانقباضي يصل 140 ملم زئبق أو أكثر أو كان ضغط الدم الانبساطي يبلغ 90 ملم زئبق أو أكثر فإنّه يُقال إن الشخص يُعاني من المرحلة الثانية من مرض ضغط الدم المرتفع (بالإنجليزية:Hypertension stage 2 ).

فقط للتوضيح بعض الأحيان نتكلم عن ضغط دم قيمته مثلا 15.5 (خمسة عشر ونصف) وآخر يتكلم عن 155 فالقرائتان تعودان لنفس القيمه من الضغط ولكن الأولى وحدتها سنتي متر زئبق والأخرى ملي متر زئبق ويجب ان اذكر عند استعمال جهاز قياس ضغط الدم الرقمي الموضوع حول اليد بالقرب من الرسخ فيجب وضع اليد على الصدر بأرتفاع موقع القلب بالصدر خلال القياس على العكس من جهاز قياس ضغط الدم الأعتيادي ذو السوار او الرباط او المحزم فيجب نفخه من خلال مضخه يدويه او مضخه اوتوماتيكيه حيث بهذه الحاله اليد تكون مسبوله او ممدوده بشكل مريح . وبالحالتين يجب التقيد واحترام مكان ووجهة شد الرباط على الذراع بالتقيد بالصوره الموضحه على الجهاز والتي تبين مكان واتجاه ربطه

  

الجدول الملحق يبين قيم الضغط للدم حسب العمر للمعلومات العامه .
أما أهم أعراض مرض ضغط الدم المرتفع فهي :

الصداع. نزف الأنف. الشعور بضيق في التنفس. الاحمرار. الدوخة. الشعور بألم في الصدر. تغيرات في النظر. ظهور الدم في البول

ومن العوامل العديده التي تسبب زيادة ضغط الدم هي :

- زيادة الملح في الطعام: إنّ زيادة كمية الملح المستخدمة في الغذاء عن الحدّ الطبيعيّ يؤدي إلى حبس الماء في الجسم، وهذا يؤدي إلى زيادة ضغط الدم.
- قلة البوتاسيوم في الغذاء: حيث يساعد البوتاسيوم على تحقيق التوازن في مستويات الصوديوم في الجسم، وبهذا يمكن القول إنّ حدوث اضطراب في مستويات البوتاسيوم يُسفر عن اختلال نسبة الصوديوم ويؤدي إلى زيادته، ممّا يتسبب بارتفاع ضغط الدم الشخص.

وهنا لا اريد ان انسى ان البعض منا ينصحه الطبيب بتجنب الأملاح وفعلا يبدأ لا يضع الملح بالطعام الذي يعملوه بالبيت ولكنه ينسى ان كل الخبز والصمون الذي نشتريه من المخابز هو به ملح وهكذا الحال مع معظم الأجبان بها ملح فيجب تجنبها وايضا اكثر الأكلات المعلبه وعموما كل اكل المطاعم فهذه كلها مملحه اكثر من اللازم

نستنتج من كل ما سبق ان ارتفاع ضغط الدم والملح هما ليسا فقط ابناء عم بل ابناء عم اللح اللح..

طيا بعض الأمثال التي نتداولها بحياتنا والتي تتعلق بالملح

- الملح بالكلام مثل الملح بالطعام

- ملحنه وياك ما غزر

- ما غزر بعيونه الملح

- أشگد رخيص الملح من تشتريه ,,,,بس يسوه ذهب من يغزر

- بيناتهم خبز وملح

- فص ملح وذاب

- سچين وملح

- الملح والزاد لا غزر ولا فاد ,,,خلاني العزيز وسكن بغداد

- سواها بلا ملح

- مثل الملح ما يغيب عن عزيمه

ربي رحمتك ورضاك سائلينك الصحه والعافيه ويا رب دعائنا لشفاء كل المرضى.

   

 

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

362 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع