الگاردينيا - مجلة ثقافية عامة - علي البلوشي وقادر !!!

علي البلوشي وقادر !!!

                                          

                       سيف الدين الألوسي

    

علي البلوشي وقادر !!!

والدي رحمه الله كان مفرغا غرفة في عيادته لعلي البلوشي الله يذكره بالخير وهو مراهق يتيم من بلوجستان جلبه الخال كمال المفتي رحمه الله ليعمل في بيتنا والعيادة !! ،، ولعدم وجود غرفة فقد سكن العيادة الواسعة !!ولكون قادر الورد الله ذكره بالخير ، وهو قد تربى في بيتنا وهو طفل يتيم من قرية قرب حلبجة ، جلبه زوج عمته الموظف سائق اسعاف لبيتنا ،، وكان قادر له غرفة خاصة وحمام ببيتنا ، وكان مدللا في البيت وهو اخ اكبر مني بسبعة سنوات من مواليد ١٩٤٩ ،، قادر تربى كأخ لنا ولا يزال ،، سعى والدي رحمه الله لنقله الى بغداد عند خدمته العسكرية واكثر مما سعى لي ولاخوتي ،، الحمد لله في حرب ايران جاهم عفو وذهب الى السليمانية ليرى رزقه ، وبقي يزورنا الى ما قبل احتلال العراق ، ولظروف ، ارجو ان يكون بالف خير ،،

               

قادر لديه مرض مزمن اسمه هند رستم !! غرفته في بيتنا كلها صور هند رستم ، يدخن باكيتين روسمان كولته ويسمع فريد ويحب هند ،، نص راتبه على صور هند رستم !!! قبل الحرب بشهر اجه وقال ،، اذا صارت حرب تعالوا يمي بسليمانية ،، كتله الله كريم ،،تزوج وحده تشبه هند رستم !! الحمد لله وفقه تعالى واصبح يملك محلات للعصير ومطاعم ،، كلها مليانة صور هند رستم وفريد ،، كان يكره عبد الحليم ومحرم فؤاد ويمقت ماجدة وشادية !! ،، كنا نلعب طوبة سوية وهو يحسب الطوبة برجله قبل ان تنزل للكاع ،، وان تو ثري فور فايف سكس سڤن !! اتراهن د اذا تجيب سڤن بدون ما توگع الطوبة ،، اگله رح اجيب سڤن أب !!
مشتاقيلك جدا اخونه الكبير قادر والذي انقطعت اخباره بعد ٢٠٠٣ ،، عسى ان تكون بالف خير يا ورد يا اصيل .
نرجع على علي البلوشي او علي خبالو وقد اشتهر في المنصور وشارع ١٤ رمضان او ١٤رمزان كولته ، وفي ذلك الوقت !! ،، كان نظيفا جدا في تنظيف البيت والعيادة ،، دخل دورات نظافة عند والدتي منذ ان كان طفلا ،، وبعمر ١٢ سنة !!غسل الحمامات بدون كلوريكس مستحيل !! يومية يصرف بطل كلوريكس او فاس العراقي بعد خبطه بالتايد !! ودك جلف !! ازا مو همام وتواليت وماغساله يصير مرايه اني ما يقبل !!

                                        

وكذلك في العيادة وغرفته الخاصة بها والمملوؤة بصور الممثلات الهنديات وشامي كابور وراجندرا كومار....

                 

علاوي كما نسميه كان مستهلكا لشيشة بريل كريم للبگلة في شعره ( كانت ليڤر اصلية او بلكون اصلي) !! واسبوعيا يشتري علبة !!! يلبس بوت صيفا وبلوز ياخة ويقصر بنطرونه ويه مستوى البوت اليلمع دوما !! ثيابه بالوان زاهية وبلوزاته حمراء وفستقي !!! ،، والعصر يگابل المرضى مراجعين العيادة وهو يضع رجل على رجل ويخللي البوت ظاهر وموجه على وجوه الناس المراجعين !! والعديد اشتكوا للوالد منه ،، وبعدين عرفوا بأنه طگه وطكه واخذوا يتشاقون وياه ،،، ويسألون عنه !!
علاوي، وعندما كنا بباص كلية بغداد نفوت وهو ذاهب للدوام في بيتنا ،، يسلم عليه كل الباص وهو يصيح ،،، هاللوووو !!
في اواخر السبعينيات گام يسحب خارج ويقول ،، سدام سديكي ،، بومبيدو سديكي ،، حافز اسد نسيبي !! وديناه لدكاترة اطباء طب نفسي منهم الدكتور المرحوم الاستاذ علي كمال و د. رياض العزاوي وطلع شيزوفرينيا ،، اصبح خطرا ،، حيث يخنق الناس ،، اخذوه بالقوة للشماعية وحيث كان طبيبه او مقيمه الاقدم من ال الياسري الكرام ووالده الدكتور محمد حسين الياسري ، وهو صديق مقرب لوالدي وقريب لنا و الابن قياديا شيوعيا في بريطانيا اليوم (اي الطبيب الابن ونسيت اسمه للاسف ، انسانا بكل معنى الكلمة) ،، ومن ثم هرب علاوي من الشماعية واتنانا للمنصور ، وحيث قنعناه بالعودة للمستشفى للعلاج ،، وقد اوصلناه بسيارتنا وقد حاول خنق جيراننا بالسيارة ،، ثم اتصلنا باقاربه واعطونا العنوان ، وارسلناه بصحبة مأمور من اقاربه بالطائرة الترايدنت الى كراچي ووالدي ووالدتي وانا نبكي وهو يبكي وقريبه يبكي وهو يصيحهم بامي وابي واخوية ،، وصدك صار فيلم هندي بالمطار ومن ثم توفي بمرض السكر بعد اربع سنوات وهو بعمر ٣٠ عاما وبسبب خطأ طبي في الباكستان وحيث بقينا نتابع حالته من اقاربه في بغداد وكان والدي رحمه الله يرسل له بعض النقود لمساعدته وامه المريضة ،، الف رحمة عليه ،، تسوه الف رئيس دولة وملك ، بسبب طيبتك ووفائك .
تحياتي للجميع

  

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

612 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع