الگاردينيا - مجلة ثقافية عامة - ( آراء وتقييمات عن كتاب - من جوامع الكلم - الجزء الاول)

( آراء وتقييمات عن كتاب - من جوامع الكلم - الجزء الاول)

                                                  

                       حسن ميسر صالح الأمين

              

( آراء وتقييمات عن كتاب - من جوامع الكلم - الجزء الاول) .

بعد صدور كتابي الموسوم (مِنْ جَوامِعِ الكَلِمْ) المتضمن المقالات التي تم نشرها في سلسلة الأقوال من أجل الموصل في محنتها ومستقبلها ما بين عامي (2014 - 2017) والتي نشرتها على صفحتي الفيسبوكية ومواقع نشر عالمية أخرى وعلى مدى (6) أشهر ، والذي جاء صدوره متزامنًا مع الذكرى الرابعة لإحتلال الموصل بتاريخ (10/6/2014) من قبل الدواعش والذكرى الأولى لتحريرها من قبل ابطال جيشنا العراقي الباسل بتاريخ (10/6/2017) والإعلان كذلك عن صدور الكتاب في موقع الكاردينيا الثقافي الغر .
وبعد توفره في المكتبات داخل مدينة الموصل الحدباء ، وتناوله من قبل عدد كبير من القامات والشخصيات العلمية والثقافية ، تلقيتُ سيلُا من التشكرات والتقديرات والتقييمات والآراء حوله والإشادة بالكتاب ، والتي تبعث جُلها على الفخر والسرور والإعتزاز بما يعجز اللسان عن وصف تلكم المشاعر التي أحاطوني بها لما يكتنفها من جميل العبارات وحسن الثناء وروائع الأحرف والكلمات ، ومنهم من تفضل مشكورًا بنشر تقييمه مع التعريف بالكتاب على صفحته الفيسبوكية وهم كُثُر ، فوجدتُ نفسي ملزمًا بإظهارها ونشرها على موقع الكارديينا الثقافي الغر ، هذا الموقع الذي اسهم بشكل كبير في نشر مفاهيم ما تضمنه الكتاب من مقالات ومقولات ، حيث تفضل السيد رئيس التحرير مشكورًا الأستاذ الفاضل (جلال جرمكا) بتولي مسؤولية النشر في الموقع لجميع المقالات بدءًا من المقدمة وطيلة (6) أشهر وحتى الخاتمة ، مما أستوجب ذكر اسمه في الشكر والتقدير الخاص وكذلك إدراج أسم الموقع ورابط النشر في الكتاب تشريفًا واعتزازًا بالدور الذي إضطلع فيه مُساهمةً مُشرفةً في نشر الحقائق وكل ما يهم الموصل وأهلها والعراق وشعبه أجمع ، وفي هذا المقام اتوجه اليه بخالص الشكر وعظيم التقدير لما أبداهُ من مساعدة وتوجيه وتصويب ومؤازرته القوية طيلة فترة النشر متمنيًا له دوام الصحة والعافية والتوفيق الدائم .
وبالنظر لكثرة اعداد التقييمات والآراء وجمالية السرد فيها وسلاسة التعبير ، فقد أرتأيت ان يكون نشرها مقسمًا على عدد من الأجزاء ، تجنبًا للإطالة على القراء الكرام ، متمنيًا ان يروق لكم وان يؤدي دوره عبر مشاركاتكم وآرائكم في الإسهام بتحديد المسار السليم بما يخرج العراق العزيز والموصل المضمخة بدم شهدائها وهي كبرى المشكلات من المأزق الحالي الذي هم فيه ، وفق الله الجميع لما فيه خير العراق وشعبه .
وعلى بركة الله أبتدأ معكم سادتي الأفاضل بنشر الجزء الأول منها وبواقع (4) تقييمات وسيليها الجزء الثاني وهكذا حتى الإنتهاء منها وكما يلي :
________________________

1- الأستاذ الدكتور احمد عبد الله الحَسُّو :
(حلول جذرية للخروج من المأزق بعد تحرير الموصل في (كتاب) ساهم في طرحها مجموعة من العلماء والأدباء والمفكرين من رجال ونساء وشباب) .
ظهر في الأسواق كتاب (من جوامع الكلم) من تأليف وإعداد المهندس الاستشاري الأستاذ حسن ميسر الأمين ، كتاب قيم له خصوصيته واهميته ، وهو بمثابة وثيقة وخطة طريق تتضمن وجهات نظر مجموعة من العلماء والأدباء والمفكرين من رجال ونساء وشباب ، طرحوا فيها خطة عمل لمواجهة مرحلة ما بعد تحرير الموصل على مستويين
1- ما يخص مأساة الموصل التي لما تقابل بحلول جذرية توازي حجم الدمار فيها ماديا ومعنويا حتى الان ( مع تقديرنا الكبير لكل جهد تحقق )
2 - وعلى مستوى الوطن فهو لما يزل يصطرخ بمثقفيه وعلمائه ونخبه ان ينتشلوه من مستنقع الجهالة والضحالة الى ما يليق به وباسمه وبشعبه من حياة حرة كريمة.
مشروع الكتاب تبناه رجل مكلوم من أجل عيون المدينة الثكلى ؛ أم الربيعين ومن أجل العراق العزيز ، وقد أمَّمَ له وقته وجهده وقدراته الفنية والكتابية وتابعه خطوة خطوة ونشره في موقعه الالكتروني وتابع نشره في مواقع عالمية لها مكانتها على شبكة الانترنت وهو اليوم يقدمه في كتاب ؛ وثيقة وطنية أتمنى ان تأخذ مكانتها فتنال اهتمام المثقفين وأبناء شعبنا الأكارم ، وان تناقش الطروحات التي وردت فيها وان تثرى بما يعمقها ويطورها الى خطة تفصيلية.
ان ما حل بالعراق وفي مقدمته مأساة الموصل تحتاج منا - وعلى كل المستويات - أن نخضع ثقافتنا السائدة وقيمنا التربوية الى الجرح والتعديل والنقد ويتطلب منا جميعًا أن نجيب على السؤال الاكبر:
لماذا آل الامر بنا الى ما نحن فيه؟ أين يكمن الخلل؟ إن الأمر جِدٌّ ، وهو مسؤولية كبرى إذا ما فرطنا فيها ، سنكون مسؤولين أمام الله وأمام الأجيال القادمة.
وبعد : شكرا للأستاذ حسن على منجزه الكبير هذا ؛ إعدادًا وتأليفًا وتنظيمًا ، وأحمد الله أن وفقني أن أتابع رحلة المؤلف فيه معه منذ أن كان فكرة وحتى خروجه الى النور ، وانني بذلك لسعيد .
________________________

2- سعادة القس جوزيف موسى ايليا ( سوريا) :
(مقولة وقصيدة وجانب من سيرتي في كتاب " جوامع الكلم ") .
صدر الكتاب الهام " من جوامع الكلم "
لمؤلفه الأستاذ المهندس " حسن ميسر صالح الأمين " الذي يتضمن أهم وأنفع وأجمل ما قيل في الموصل ومستقبلها بعد غزوها من قبل قوات الظلمة والجهل والدمار ، ما أسعدني وأسعد قراء العربية بصدور هذا السفر الضخم الذي يضم بين دفتيه أجمل الأفكار والرؤى التي جاد بها كبار المثقفين والكتاب والشعراء في العراق والبلاد العربية الأخرى وأتشرف بأن يكون اسمي ضمن هذه الأسماء اللامعة .
فكل التحية والتقدير والثناء للجهد الضخم الرائع الذي بذلته يا أستاذنا الكبير الحبيب المهندس حسن حتى يرى هذا العمل الفكري الرائع النور
فبارك الله فيكم وحفظكم لما فيه خير نهضة أمتنا من كبوتها الحاضرة مع أصدق التهاني وأطيب التبريكات وأخلص الدعاء .
وإذ أهنئ الأستاذ " حسن ميسر " على عمله الرائع هذا ، أقول بهذه النتفة :
هنيئًا وطوبى بخير كتابِ
جميل الكلام نقيّ الخطابِ
تعبتَ فأبشرْ بجنيِ حصادٍ
ونيلِ سرورٍ وهطلِ سحابِ
وإذ أهنئه لا أنسى أن أشكره جدًا لأنه شرفني وأسعدني بأن خصني بعشرين صفحة من كتابه الثمين من صفحة (٢٤٣ - ٢٦٣) مع تمنياتي له بتوفيق دائم وفوز قائم .
________________________

3- الأستاذ الدكتور عبد الوهاب العدواني :
بالتوفيق والبركة ، صدور كتابك الذي تضمن مادة نفيسة ، واقتضى جهدا كبيرا ، تابعته بعناية ، وكانت لي "كلمة" صغيرة فيه ، أخذت من عنايتكم ما أسعدني في وقته وسرني ، جزاك الله - تعالى - خيرا عن مدينتك التي أرخت لها في مدة ثلاث سنوات تاريخًا تاريخيًا - إن صح القول ، لم تقلد فيه أحدا ، ولهذا فقد تفاعل معه قراؤك تفاعلًا كبيرًا حين نشر منجما في حلقاته ، وسيكون تفاعلهم معه مرة أخرى ، وهم يجدونه بين أيديهم في كتاب ، وفقك الله - تعالى ، وفتح لك - أخانا الكريم .
______

4- الدكتور بهنام عطا الله :
(صدور كتاب من جوامع الكلم لمؤلفه اامهندس حسن ميسر صالح الأمين) .
صدر مؤخرا كتاب جديد ومهم وجدير بالقراءة للكاتب والمهندس الإستشاري المقيم في دولة الإمارات حسن ميسر الأمين جاء بعنوان : (من جوامع الكلم .. أقوال من أجل الموصل في محنتها ومستقبلها 2014 _2017).
ضم الكتاب اقوال لكتاب وأدباء وشعراء ومؤرخين واساتذة الجامعات ودبلوماسيين سابقين وشخصيات ثقافية مرموقة ، تحدثوا فيها عن مدينة الموصل وما أصابها من كوارث ومحن في عهد داعش الإرهابي الأسود وصولًا الى يوم تحريرها .. كما ارشف المؤلف السير الذاتية لجميع المشاركين مع تعليقاتهم ومتابعاتهم فيما بينهم على صفحة المؤلف للفيسبوك والصفحات الأخرى .. فجاء الكتاب شاملًا وملمًا بكل صغيرة وكبيرة عما قيل في الموصل مرفقًا ذلك بصور وجداول ومخططات .
شكرا لك صديقي الأديب والمهندس الاستشاري حسن ميسر الأمين ..في الواقع أن ما يحمله هذا الكتاب من سمات الكتاب الناضج والثر وذو الأهمية في متنه وبين حناياه وتاريخ صدوره ، ونحن نتطلع الى تطبيق هذه المقولات وصولات الى البناء والنهوض بمدينة الموصل ومحافظة نينوى عموما بعد ان نهضت من كبوتها وبعد ان سلطت قوى الظلام كل ما اوتيت من قوة لتدمير البنية التحية والعودة بها الى عصور الظلام والتخلف ... هذا الكتاب شهادة حية عن المدينة ، لم يصدر الى الان كتاب بحجم وقوة هذا الكتاب يبحث عن ما أصاب نينوى عمومًا والموصل خصوصًا من جروح وندبات ومحن من قبل زمرة ظالة هدفها التخريب والتدمير والقتل .. فلنعمل معًا من اجل النهوض مرة اخرى بمدننا وقرانا وإنساننا الجديد بعيدًا عن المذهبية الطائفية والمحاصصة المقيته .
تحيتي لك وتهنئتي بصدور هذا الكتاب المميز والمهم .. دمت من اجل انجازات لاحقة خدمة للصالح العام .
وقد خصني المؤلف مشكورًا ب (38) صفحة من صفحات الكتاب التي بلغت (1050) صفحة من القطع الكبير .
شكرًا موصولًا للمؤلف الصديق الوفي حسن ميسر الأمين وأهنئه على هذا العمل الجبار والقيم والسفر المهم وعلى صبره واناته طيلة تأليف الكتاب وصولا الى ظهوره للنور .
_________
(انتهى الجزء الأول)
حسن ميسر صالح الأمين
27/6/2018
* لقراءة التقييمات والآراء في الفيس بوك على الرابط التالي :
https://www.facebook.com/hassan.muyassar

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

606 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع