لـِمَ الملامُ

الهام زكي



لـِمَ الملامُ

لـِمَ الملامُ
وأنتَ بالحالِ أعلمُ
ما أن تراها
حتى تلينَ وتنحني
فدع الملامةَ
بالـ آهِ  تؤذيكَ
وتؤذي خواطر
الحبُ نبضٌ
في الفؤادِ مكانهُ
وفي الروحِ
أسمى وأعظمُ
ما مال قلبها
لهواكَ تبطراً
وما أنحنى
لهمسةٍ من ناظرٍ
فأن كنتَ أنتَ النعيمُ
ومنه ترتوي
أو يعقلُ  نكرانهُ
والقربُ منه
أجدى وأسلمُ
فـ .. كفَ العتابَ
على توافهٍ
لها القلبُ ما استطابَ
لكَ في الفؤادِ معزةٌ
لو طفتَ العبادَ
ما وجدتَ أنقى
من صفاها
وأنتَ في البعدِ عنها
تعاني الاضطرابَ
فسلْ فؤادكَ لحظةً
لـِمَ الوصالُ تولعاً
و تزدادُ
منها اقترابَ

٢ / ٢ / ٢٠١٧ 
السويد

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

625 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع