الگاردينيا - مجلة ثقافية عامة - رحمـــــــاك ياللــــــه

رحمـــــــاك ياللــــــه

 

عهود الشكرجي

لماذا نرى الموت يسارع ليقبض الارواح
بوحشيــــــــــة
لما الموت  يطرق  الابواب؟
لما صارت الضحكة ترسم على شفاه
همجيــــــــــــة
المذنبون
 تفتكُ انيابهم باللحوم البشريـــــــــــة
رحمـــــــــــــــــــــاك ياللــــــــــــــه.....
اليك نتضرع
 كل يوم
 لاجل الســــــــــــلام على الارض
فانت الســـــــــــــــــــلام
لماذا زُرعــــــت اظافر صدئة في ارضي؟
كان النخيل يملئها بخضرته
 الزهـــــــــــــــــــية
دجلةُ تحتضــر عند شواطئها المنــــــــــــــــسية
تستغيث من شم رائحة جثث تطوف على ماءها العذب
كانهم زنابق ورديـــــــــــــة
 الفرات صارَ منسيا َ
من يحميـــــــــــه؟
فاين الجندي؟
 اين البندقـــــــــــــــة؟
رافدانا يصرخان
انهار المحبة في بلدي لم يعد يسكن ضفافها العاشقين
 وقبلة على خدود زكـــــــــــــــــية
رحمـــــــــــــــــاك ياللـــــــــــــه
نسيم هواك بلدي تداخلت فيها ادخنة اللهب والريح الصفراء الغبيـــــــــــــــــــة
اننا نختنـــــــــــــــــق
اين هواك بلدي؟
مزارعك
مروجك
اين من كان يملئ الكون باشواق سرمديــــــــــــــــــة
نحيب في نحيب
صرخات الم
تعلو زقزقة العصافير في كل ليلة وعشــــــــــــــــــــية
 الطيور تستغيث
ام واب يتضرع لرحمتك ياللــــــــــــــه
قبور يسكنها الموت
فلم يعد لنا ابو نؤاس ولا ليالي شهرزاديـــــــــــــــة
رحمـــــــــــــــــاك ياللـــــــــــــــــــــــه
تاريخنا يعبث به الحاقـــــــــــــدون
حضارتنـــــــــــــــا
صروحنـــــــــــــــــــــــا
مجد الاف السنين
 يستغيــــــــــــــــــــــث
فهل من مجيــــــــــــــــب؟
رحماك يالله
دعوة ام عراقــــــــــــــــــــــية

الگاردينيا: عهود.. تظلين مبدعة.. 

 

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

326 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع