الگاردينيا - مجلة ثقافية عامة - سوالف قديمة من. المنصور !!!

سوالف قديمة من. المنصور !!!

                                        

                         سيف الدين الألوسي


افتتح كباب نينوى اواخر الستينيات في بناية المرحوم امين حمزة وكان بجنبه تسجيلات زاهد من اول محلات التسجيلات والشرائط في بغداد .

كباب نينوى كان يبيع الكباب والكص واللبن في البداية الى ان توقف بيع الكص منتصف السبعينيات وظل الى اليوم يبيع الكباب بخلطته السرية ولو اقل طعما من الاول !!!!
في احد ايام العيد الكبير كان ازدحام كبير على كباب نينوى، توجد المغسلة في اخر المحل ،،، احد الأشخاص كان يغسل يديه وفمه وخلفه شاب ينتظر دوره !!!! تمضمض الشخص الاول ثم سعل ولزك فد ( .... ) كبيرة على المغسلة !!!! الرجل الذي بعده كان ينظر على. المغسلة وعند رؤيت المغسلة والمنظر اللطيف ( استفرغ كل ما أكله ) ثم تشاجر مع الاول على قذارته وأصر عليه ان يعطيه فلوس الكباب الذي استفرغه والا رح تصير موزينه !!!!! تم فُض الشغلة بربع دينار واتى العامل ليغسل مخلفات الرجلين او الشابين وسط ضحكنا نحن الواقفين !!
كان لدينا صديق من الجيران يتصل به صديق شقندحي ويعمل صوته مثل حس البنات وبأنه فتاة معجبة به !!!
اخذ هذا الصديق يتوسل بان يرى تلك الفتاة المزعومة ، الى ان قالت له ، انتظرني باجر يم كباب نينوى ساعة وحدة ونص ظهرا بعد خروجي من المدرسة ( على أساس هي في ثانوية بغداد للبنات !!!!!) ، سالها شلون رح اعرفج وإني مشيافج ؟؟؟. قالت له كلمة السر ربع شيش كباب !!
يعدها اتي ساقول أنطيني ربع شيش كباب مرتين !!!!!!!!! لَبْس المسكين وتبردغ وخله ريحة بروت ووقف ينتظر امام كباب نينوى !!!!!! انتظر وخرجت مدارس البنات وهو يلتفت يمنه ويسره ومن ثم أتى صديقه ومعه مجموعة من الاصدقاء وسأله ، ها فلان شعندك واكف يم كباب نينوى اشو كاشخ ؟؟؟؟؟ قال له ، لا والله ماكو شي !!!!!! فقال له ،،،، عندي سوْال ؟؟؟؟؟ عندك ربع شيش كباب مرتين !!!!!!!!!!!!!! وتعالوا وتفرجوا على الموقف ، حيث رش الاول الثاني ببطل الببسي وسط ضحك الجميع !!!!!! رحم الله ايام زمان .

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

394 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع